اعتقالُ مساعدة مديرة قناة فرانس24

شعار قناة فرانس 24 يزداد شحوبا بسبب الفضائح

شعار قناة فرانس 24 يزداد شحوبا بسبب الفضائح

ألقت الشرطة الفرنسية القبض على اليد اليمنى و المساعدة الخاصة لمديرة قناة فرانس24 الحكومية و إذاعة مونت كارلو الدولية كريستين أوكرانت،على خلفية التحقيق في فضيحة التجسس التي هزت المشهد الإعلامي الفرنسي خلال الأيام الأخيرة.

و جاء اعتقال “كونديس مارشال” المساعدة الخاصة للمديرة العامة و الموظفة في قناة فرانس 24  على خلفية اكتشاف جريمة تجسس و قرصنة إلكترونية في مكاتب القناة،حيث تشير أصابع الإتهام إليها بسرقة أكثر من مليونين و نصف المليون وثيقة من مكاتب القناة لفائدة المديرة العامة كرستين أوكرانت،زوجة وزير الخارجية الفرنسي السابق برنار كوشنير.

كونديس مارشال رفعت دعوى قضائية ضد قناة فرانس 24 بعد طردها من عملها إثر اكتشاف الفضيحة،و نفت في حديث لصحيفة “لوباريزيان” الفرنسية أن تكون قد تجسست لحساب أي طرف،خاصة المديرة العامة للقناة.

و قد وضعت شرطة مكافحة الإحتيال التكنولوجي و المعلومياتي الموطفة في القناة رهن الإعتقال في مقرها بالدائرة الثالثة عشرة في باريس،بعد أن ضبطت الشرطة في حاسوبها الخاص مليونين و نصف المليون من الوثائق السرية الحساسة الخاصة بإدارة فرانس 24 و مؤسسة الإعلام الفرنسي الموجه إلى الخارج.

كونديس المقربة من المديرة العامة،أعلنت أنها عملت معها لأكثر من عشر سنوات،لكنها نفت أن تكون قد سرقت وثائق أو قرصنت أجهزة لحسابها.

الفضيحة الأخلاقية التي تعيش على وقعها مؤسسة الإعلام الفرنسي الموجه إلى الخارج و التي تضم قناة فرانس 24 و إذاعة مونت كارلو الدولية و قناة تي في 5،ستزداد سخونة حينما تنتهي التحقيقات خلال الأيام القليلة المقبلة،حيث سينتقل الملف إلى ردهات المحاكم.

و ينتظر الصحافيون الفرنسيون ذلك بفارغ الصبر،فيما يتوقع البعض قرارا وشيكا من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي،لتقويم الإعوجاج الحاصل في إعلام بلاده الموجه إلى الخارج،في ظل محدودية انتشاره و ضعف أداءه و تعاظم فضائحه.

اقرأ أيضا :

إذاعة مونت كارلو في آخر دقائق المباراة

مدراءُ تحرير فرانس 24 يقاطعون مُديرتهُم

صراعُ فرانس24 ينتقلُ إلى ساحاتِ المحاكم

فرانس 24 أكثرُ مشاهدة من الجزيرة

القضاء ينصفُ صحافي ضدَ إذاعة مونت كارلو الدولية

قناة فرانس 24 و “أعياب” اللغة العربية

الإستهزاء بالإسلام على قناة فرانس 24

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك