المحكمة العراقية تكافؤُ شقيقَ صدام بالبراءة..بعدَ اعتذارهِ و بصقهِ على طارق عزيز

وطبان إبراهيم الحسن التكريتي تبرأ من نظام شقيقه صدام فكافأته المحكمة بالبراءة و الإفراج

وطبان إبراهيم الحسن التكريتي تبرأ من نظام شقيقه صدام فكافأته المحكمة بالبراءة و الإفراج

أفلت وطبان إبراهيم الحسن التكريتي شقيق الرئيس العراقي الراحل صدام حسين من حبل المشنقة،بعد أن نجح في استرضاءها من خلال عدة خطوات كان قد بدأها بالبصق على وزير الخارجية العراقي السابق طارق عزيز داخل المحكمة في جلسة سابقة،و آخرها أن تبرأ من حزب البعث و طلب الإعتذار من الشعب العراقي عن الماضي في آخر جلسة ظهر فيها.

و قررت المحكمة الجنائية العراقية العليا عدم إدانة وزير الداخلية العراقي السابق و الإفراج عنه،فيما أصدرت أحكاما بالسجن لمدة عامين ضد كل من أخ الرئيس العراقي الراحل صدام حسين غير الشقيق سبعاوي ابراهيم الحسن وسكرتيره الشخصي عبد حميد حمود.

وقال المتحدث باسم المحكمة القاضي محمد عبد الصاحب في تصريح صحافي ان “المحكمة قررت الحكم بالسجن لمدة عامين ضد عبد حميد حمود وسبعاوي إبراهيم الحسن، فيما قررت الإفراج عن المتهمين الاخ الثاني للرئيس الراحل وطبان إبراهيم الحسن، وصهره كمال مصطفى، ورئيس ديوان الرئاسة أحمد حسين خضير.

وأوضح عبد الصاحب أن “المحكمة أغلقت ملف قضية الجبور بالكامل بعد اصدار الاحكام القضائية”.

وكان النظام العراقي السابق أعدم في تسعينيات القرن الماضي عددا من ضباط الجيش المنتمين إلى عشيرة الجبور من محافظات صلاح الدين ونينوى، فيما أحال العدد الأكبر منهم إلى التقاعد على خلفية اتهامهم بالتخطيط لتنفيذ انقلاب عسكري.

و اعتذر وطبان الحسن ، اخو صدام حسين، من الشعب العراقي عن التجاوزات والانتهاكات التي ارتكبها حزب البعث واتهم نائب رئيس الوزراء السابق طارق عزيز بانه كان “مهندس” تلك السياسة.

وهي المرة الاولى التي يعتذر فيها مسؤول في النظام العراقي السابق.

شقيق صدام أيام قليلة بعد اعتقاله اعترف بما وصفها ب"جرائم" البعث فأفلت من المشنقة

شقيق صدام أيام قليلة بعد اعتقاله اعترف بما وصفها ب"جرائم" البعث فأفلت من المشنقة

وقدم وزير الداخلية العراقي السابق اعتذاره خلال محاكمة رجال النظام السابق المتهمين بقمع الانتفاضة الشيعية في 1991 والتي اعقبت حرب الخليج،حيث عرضت قناة العراقية التلفزيونية الحكومية كلمته التي ادلى بها و تابعتها الدولية.

وامام القاضي محمد العريبي، قال وطبان ابراهيم الحسن التكريتي “ساقول ما كتبته للتاريخ الذي كان بين الظالم والمظلومين في ظل النظام السابق. لقد عشنا حرمان وفقر اساسيات الحياة -الامن والغذاء (..) كان اخي صدام هو الحلقة الوحيدة بيني وبين حزب البعث وبغيابه فك قيدي واستطيع التكلم ملء حريتي”.

اصيب وطبان التكريتي بجروح خطرة في 1995 بتسع رصاصات في ساقه اطلقها ابن اخيه عدي صدام حسين.

اعتقلته قوات التحالف الدولي بقيادة اميركية في 13 نيسان/أبريل 2003 وهو يحاول الهرب الى سوريا وحكم عليه في 11 اذار/مارس 2009 بالاعدام لضلوعه في 1992 في اعدام 42 تاجرا اتهموا بالمضاربة على اسعار المواد الغذائية.

وقال وطبان الحسن “انا اعتذر بهمومي وهي هموم خارج امكانياتي، ولكن هذا هو المنبر الوحيد لايصال صوتي”.

ثم تابع “بعد احداث عام 1991 طلبت من صدام حل حزب البعث الذي اصبح ثقلا على العراق وشعبه، واقول هذا خدمة للحقيقة”.

واضاف “لقد وشى الى صدام بعض الواشين من البعثيين وقالوا له بان وطبان ينتقد حزب البعث اثناء مدة الحبس وقد قابلته قبل يومين من اعدامه وطلبت منه بحل حزب البعث وتكلمت معه عن مسيرة حزب البعث التي كانت فيها اخطاء كبيرة”.

تولى حزب البعث الحكم في تموز/يوليو 1968 وتسلم صدام حسين مقاليد الحكم في 1979 وحتى الغزو الاميركي للعراق في 2003.

وطبان شقيق صدام ينتقد قيادة حزب البعث في المحكمة

…و يبصق على طارق عزيز في قاعة المحكمة

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. zena:

    الله يرحم وطبان أبو أحمد برحمته الواسعة ويفك أسره ومن معه بحق هذا الشهر الفضيل يارب

    تاريخ نشر التعليق: 18/07/2014، على الساعة: 2:21
  2. الله يرحم صدام:

    الله يرحم صدام البطل

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2011، على الساعة: 11:35
  3. الحق:

    منو تقصد بالكلاب؟؟
    انت وامثالك صح؟؟

    تاريخ نشر التعليق: 01/02/2011، على الساعة: 12:10
  4. شنكال:

    صدق سيدي الرئيس الشهيد صدام حسين لمن قال انا شبعت كلابي وجوعت ذيابي

    رحمك الله ياصدام ولا نامت اعين الجبناء

    تاريخ نشر التعليق: 02/01/2011، على الساعة: 22:22
  5. الحق:

    سؤال لكاتب الموضوع
    منو اللي قال لك انه حسب قولك افلت من المشنقه؟؟

    اتقو الله وحاسبو على كلامكم

    الرجل تحمل الويل والسجن والذل وحرمانه من حريته واهله وانتو قاعدين هنا مثل هذاك اللي يحارب طواحين الهوا بسيوف خشب

    تنقشون بلا تعب وبلا ملل من وره شاشات الكومبيوتر ع النت وتدعون البطوله والرجوله وانتو ابعد مايكون عن هالامور
    اذا انتو رجال حقا
    روحو جاهدو بالعراق
    روحو ساعدو وطبان وربعه
    طلعوهم من السجون
    مو فالحين بس بالسوالف ال مالها داعي
    احسن ما مثل ماتقولون تخلون وطبان يوصل درجه استعطاف وار ضاء المحكمه

    طز بيكم
    وبالحزب الكذاب المنافق اللي دمر العراق
    وطز بالمحكمه المهزله
    وطز بكل واحد يدعي حبه للرئيس الله يرحمه ويطعن بحد من اهله
    تسير القافله
    وانتو تنبحون
    ووطبان
    مو بحاجه امثالكم يقيمو
    الرجال تقيمها افعالها والرجال المثلها
    مو انتو

    تاريخ نشر التعليق: 26/12/2010، على الساعة: 7:41

أكتب تعليقك