مصر تنتخبُ رئيسَها في سبتمبر من العام 2011..و جمال مبارك ينفردُ بإعلانِ القرار

جمال مبارك..هل يخلف والده حسني مبارك في حكم مصر ؟

جمال مبارك..هل يخلف والده حسني مبارك في حكم مصر ؟

أعلن جمال مبارك أمين السياسات في الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم و نجل الرئيس المصري حسني مبارك، أن مصر ستجري انتخابات الرئاسة في سبتمبر ايلول من العام القادم وان الحزب الحاكم سيجتمع بحلول يوليو تموز لاختيار مرشحه.

ويذكى اقتراب موعد الانتخابات التكهنات بشأن ما اذا كان الرئيس حسني مبارك الذي يتولى الرئاسة في مصر منذ عام 1981 سيرشح نفسه لفترة ولاية سادسة.

ويقول محللون ان القوانين المنظمة للانتخابات تضمن فوز مرشح الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم. وفي انتخابات الرئاسة التي جرت عام 2005 والتي كانت أول انتخابات تعددية في مصر فاز مبارك بالرئاسة بسهولة.

وأشار مسؤولون بالحزب الوطني الى ان مبارك (82 عاما) سيخوض الانتخابات العام القادم اذا كان قادرا على ذلك. واذا لم يستطع فان كثيرين يعتقدون ان نجله جمال أو مرشحا اخر له خلفية عسكرية سيخوض الانتخابات مكانه.

وقال جمال مبارك (47 عاما) للصحفيين “انتخابات الرئاسة ستجرى في سبتمبر من العام القادم… ستعرفون من هو المرشح النهائي عندما يجتمع الحزب في وقت ما قبل بدء العملية في يوليو القادم لاتخاذ قراره الرسمي النهائي.”

وفي حال اكماله فترة رئاسية سادسة سيبلغ عمر مبارك 89 عاما. ومنذ اجرائه عملية جراحية لازالة الحوصلة المرارية في مارس اذار عكف مبارك على تنفيذ جدول أعمال مكثف في الداخل والخارج وظهر مفعما بالحيوية والنشاط في عدة لقاءات عامة.

ماذا تخطط عائلة مبارك لمصر ؟

ماذا تخطط عائلة مبارك لمصر ؟

وفي برقية دبلوماسية مسربة كشفها موقع ويكيليكس قالت السفيرة الامريكية في القاهرة مارجرت سكوبي ان مبارك سيخوض “حتما” الانتخابات عام 2011 ويبقى في الرئاسة الى أن يموت.

وينفي مبارك وجمال أي خطط لنقل الرئاسة من الاب الى الابن.

وردا على سؤال عما اذا كان سيخوض انتخابات الرئاسة القادمة قال جمال مبارك “لقد أجبت على هذا السؤال ليس فقط قبل خمس سنوات بل أجبت عليه ربما ثلاث أو أربع مرات سنويا خلال السنوات الخمس منذئذ. وردي لم يتغير.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك