بنعلي هرب إلى المطار بزي منقبة

الرئيس المخلوع زين العابدين بنعلي لقبه البعض ب"زين الهاربين بنعلي" بعد فراره

الرئيس المخلوع زين العابدين بنعلي لقبه البعض ب"زين الهاربين بنعلي" بعد فراره

ظلت تفاصيل الساعات الأخيرة للرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي في تونس مجهولة بعد أن قضى شاعات طويلة في الجو بحثا عن دولة تقبله،خاصة بعد أن أدار له الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ظهره خوفا من رد فعل الجالية التونسية الكبيرة في فرنسا.

و أعلنت مصادر صحافية قريبة من المعارضة التونسية أن الجيش التونسي قام باعتقال الرئيس التونسي زيد بن علي العابدين وحجزه في ثكنة عسكرية”، كما كشفت توقيف زوجة الرئيس التونسي ليلى طرابلسي أثناء محاولتها مغادرة البلاد وبحوزتها أموالاً طائلة، حيث تمت مصادرة الأموال والسماح لها بالمغادرة إلى دولة الإمارات العربية أيام قليلة قبل سقوط النظام” .

و بحسب نقس المصادر دائما فإن الرئيس بن علي الذي اشتهر بخربه على النقاب و كان صارما في تطبيق قانون منع ارتداء النقاب و البرقع ،غادر القصر الرئاسي في قرطاج نحو المطار بزي امرأة منقبة خوفا على حياته من المتظاهرين الذين ملؤوا كل الساحات و الطرق المؤدية إلى المطار،ليتوجه من هناك نحو أوروبا من دون أن تتحدد وجهته.

و تقول معلومات الدولية نقلا عن مصدر سعودي أن طائرة بن علي ظلت لساعات طويلة في الجو،حيث كان يجري اتصالات هاتفية مع العديد من قادة الدول ليطلب منهم السماح لهم و لطائرته بالنزول على أرضهم.

و حسب المصدر دائما فإن أغلب الرؤساء الذين اتصل بهم لم يكلفوا أنفسهم حتى عناء الرد على مكالمته،في مقدمتهم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي و أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 9

  1. HHO generator:

    pretty valuable stuff, overall I imagine this is worthy of a bookmark, thanks

    تاريخ نشر التعليق: 20/05/2011، على الساعة: 22:02
  2. Milan Spingler:

    I have been trying to acces this site for a while. I was using Chrome then when I tried Safari, it worked just great? Just wanted to bring this to your attention. This is really good website. I have a few myself. I really admire your design. I know this is off topic but,did you make this layout yourself,or purchase from somewhere?

    تاريخ نشر التعليق: 18/05/2011، على الساعة: 20:29
  3. ام نور:

    حكمه ربى يهجم الحجاب ويخرج من البلاد بالزى الحجاب .ويستقبل البلاد الذى تريدى الحجاب

    تاريخ نشر التعليق: 24/01/2011، على الساعة: 18:21
  4. خديجة:

    عقبال للطغاة الاجانب وهذه صفعة لكل من شكك في التونوسيون وقدراتهم لذا نقول من لا يهمه امر تونس من الاول لا داعي للتعليق والتدخل في شؤونه
    ناس بالف وجه يا سبحان الله
    الدنيا مع الواقف
    والفاهم يفهم

    تاريخ نشر التعليق: 18/01/2011، على الساعة: 13:54
  5. طارق المصرى:

    كان عامل فيها جن مصور و لما إتزنق عمل مررة………

    تاريخ نشر التعليق: 18/01/2011، على الساعة: 10:44
  6. ESAYED HAMOUDA:

    PEOPLE OF EGYPT WHERE ARE YOU? TUNIS THE PEACEFUL COUNTRY DID IT AND MADE IT TO FREEDOM FROM THE TYRANT AND YOU EGYPTIANS WHEN YOU GONA HAVE THE GUTS TO START YOUR FREEDOM OUT OF THOSE IDIOTS GOVERN YOU YOU GONA BE COWARD TO LIVE CROWLING TO YOUR KNEES TILL WHEN? YOU HAVE TO STAND UP TO GET RID OF THAT DICTATOR TYRANT IDIOT AND HIS FAMILY HIS FRIENDS AND SUPPORTERS…….

    تاريخ نشر التعليق: 17/01/2011، على الساعة: 11:31
  7. احمد:

    القذافي بدو انه محتار بسهولة وسرعة سقوط طاغية تونس بلا اسباب مقنعه بالنسبة له ههه لا يعلم ان الامر بيد الله بين “كاف ونون

    تاريخ نشر التعليق: 16/01/2011، على الساعة: 18:51
  8. kmsd:

    اذا كان الامر صحيح
    فسبحان الله
    يحارب النقاب
    وعند الهرب يلبس النقاب

    تاريخ نشر التعليق: 16/01/2011، على الساعة: 0:29
  9. نزهة/المملكة المغربية:

    لـكــل شـــيءٍ إذا مـــا تــــم نـقـصــان
    فـــلا يُـغــرُّ بـطـيـب الـعـيـش إنــســانُ
    هـــي الأمـــورُ كـمــا شـاهـدتـهـا دُولٌ
    مَـــن سَـــرَّهُ زَمــــنٌ ســاءَتــهُ أزمــــانُ
    وهــذه الـــدار لا تُـبـقـي عـلــى أحـــد
    ولا يـــدوم عـلــى حـــالٍ لـهــا شــــان
    يُـمـزق الـدهــر حـتـمًـا كـــل سـابـغـةٍ
    إذا نـــبـــت مـشْـرفــيّــاتٌ وخُـــرصـــانُ
    وينـتـضـي كـــلّ سـيــف للـفـنـاء ولـــوْ
    كــان ابــنَ ذي يــزَن والغـمـدَ غُـمــدان
    أيـن المـلـوك ذَوو التيـجـان مــن يـمـنٍ
    وأيــــن مـنـهــم أكـالـيــلٌ وتـيــجــانُ ؟
    وأيـــن مـــا شـــاده شـــدَّادُ فــــي إرمٍ
    وأين ما ساسه في الفرس ساسانُ ؟
    وأيــن مــا حــازه قــارون مـــن ذهـــب
    وأيــــن عــــادٌ وشـــــدادٌ وقـحــطــانُ ؟
    أتــى عـلـى الـكُـل أمـــر لا مَـــرد لـــه
    حـتـى قَـضَـوا فـكـأن الـقـوم مــا كـانـوا
    وصـار مـا كـان مــن مُـلـك ومــن مَـلِـك
    كما حكـى عـن خيـال الطّيـفِ وسْنـانُ
    دارَ الــزّمـــانُ عــلـــى (دارا) وقــاتِــلِــه
    وأمَّ كـــســـرى فـــمــــا آواه إيـــــــوانُ
    كأنمـا الصَّعـب لـم يسْهُـل لــه سـبـبُ
    يــومًــا ولا مَــلــكَ الـدُنـيــا سُـلـيـمــانُ
    فـجــائــعُ الــدهـــر أنــــــواعٌ مُــنــوَّعــة
    ولــلــزمـــان مـــســــرّاتٌ وأحــــــــزانُ
    ولــلــحــوادث سُـــلـــوان يـسـهـلــهــا
    ومـــا لـمــا حـــلّ بـالإســلام سُـلــوانُ
    دهـــى الـجـزيـرة أمـــرٌ لا عــــزاءَ لــــه
    هــــوى لــــه أُحــــدٌ وانــهــدْ ثــهـــلانُ

    تاريخ نشر التعليق: 15/01/2011، على الساعة: 21:35

أكتب تعليقك