أقرباءُ بن علي يُغادرون فرنسا نحوَ جدة

تونسيون يحتجون في باريس على استقبال فرنسا لأقرباء بن علي

تونسيون يحتجون في باريس على استقبال فرنسا لأقرباء بن علي

غادر بعض أقرباء الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي الأراضي الفرنسية بعد أن أمهلتهم السلطات الفرنسية 48 ساعة لمغادرة البلاد،و خيرتهم بين مغادرة فرنسا أو طردهم بالقوة نحو تونس.

و شاهد صحافيون فرنسيون أقرباء الرئيس السابق لتونس و هو يصعدون إلى طائرة خاصة تابعة لشركة فرنسية لتأجير الطائرات في مطار “قال دوروب” الخاص،بضواحي باريس.

و علمت الدولية أن الطائرة غادرت فعلا المطار الفرنسي في اتجاه مطار جدة السعودي،للحاق بالرئيس المخلوع ظين العابدين بن علي الذي استضافته السعودية لأسباب إنسانية بعض أن رفضت عدة دول من بينها فرنسا و ليبيا استقباله.

و كان فرانسوا ياروان وزير الميزانية و المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفرنسية قد أعلن ساعات قبل مغادرة أقرباء عائلة بن علي الأراضي الفرنسية أن أقرباء الرئيس السابق غير مرغوب فيهم في فرنسا،و لا ينوون البقاء فيها.

و أضاف :” هذه العائلة لم تبد رغبة في البقاء في فرنسا لذلك ستغادرها” على حد تعبيره.

و كان أقرباء بن علي يأملون أن تسمح لهم فرنسا بالبقاء على أراضيها ومنحهم بطاقة إقامة دون التقدم بطلب للجوء السياسي،وهو ما رفضته الحكومة الفرنسية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. مواطن سوري:

    انشاء الله عقبال رامي مخلوف واخوانه واعوانه ومن ساندهم

    تاريخ نشر التعليق: 16/01/2011، على الساعة: 6:57

أكتب تعليقك