جنوبُ السودان غردَ خارجَ سربِ الوحدة..و اختارَ الإنفصالَ عن الوطنِ الأم

موظفون في مكاتب الإقتراع يواصلون عملية فرز الأصوات في جوبا

موظفون في مكاتب الإقتراع يواصلون عملية فرز الأصوات في جوبا

أظهرت نتائج أولية أن جنوب السودان حقق الأغلبية اللازمة للانفصال عن الوطن الأم في الاستفتاء على الاستقلال الذي جرى في البلاد.

و اظهرت نتائج اولية للاستفتاء على مصير جنوب السودان أن جوبا التي تأمل في أن تصبح عاصمة دولة جنوب السودان المستقبلية صوتت بنسبة 97,5% لصالح الاستقلال.

واعلن تيمون واني رئيس اللجنة الفرعية للاستفتاء في جوبا ان 211 الفا و18 شخصا صوتوا لصالح الاستقلال في المدينة التي تسكنها غالبية من المسيحيين مقابل 3650 صوتا لاستمرار الوحدة مع الشمال الذي يهيمن عليه العرب.

واظهرت النتائج الاولية الكلية لعدد من ولايات الجنوب العشرة تاييدا كاسحا للانفصال تصل نسبته نحو 99%.

ففي ولاية البحيرات التي تعد رومبيك المدينة الرئيسية فيها حيث كانت معقلا للمتمردين خلال الحرب الاهلية مع الشمال (1983-2005)، صوت 298 الفا و216 شخصا لصالح الاستقلال من بين 300 الف و444 مشاركا في التصويت، اي ما نسبته 99,924% من الاصوات.

ولم تتعد نسبه من صوتوا لاستمرار الوحدة مع الشمال 0,076% اي نحو 227 مقترعا فقط.

وفي ولاية بحر الغزال الغربية التي تعد مدينة واو مركزها واحدى اكبر ثلاث مدن جنوبية، صوت 153 الفا و839 شخصا من بين 162 الفا و594 شخصا لصالح الانفصال، اي ما نسبته 94,6% من اجمالي المقترعين.

ولم تتعد الاصوات المؤيدة لاستمرار الوحدة 7237 صوتا.

وفي ولاية الوحدة التي تعد المنطقة الرئيسية لانتاج النفط في الجنوب، فمن بين 472 الف صوت تم الادلاء بها، صوت اكثر من 417 الف شخص لصالح الاستقلال بينما صوت 91 فقط لصالح استمرار الوحدة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. جزائرية:

    كيف سيسمونه السودان الجنوبي ام سودان اليهود الدين سيكونون اول من يضعوا ارجلهم فيه ممكن جواب
    اللهم احفظ الاسلام والمسلمين وقوي شوكتهم وانصرهم على اعدائك اعداء الدين

    تاريخ نشر التعليق: 20/01/2011، على الساعة: 22:29

أكتب تعليقك