من بركاتِ التغييرِ في تونس..عفوٌ عن جميع السجناءٍ السياسيين و اعترافٌ بكلِ الأحزاب

عناق بين مواطن و جندي تونسيين في العاصمة التونسية

عناق بين مواطن و جندي تونسيين في العاصمة التونسية

أعلن وزراء تونسيون عقب أول اجتماع للحكومة التونسية الجديدة أن هذه الأخيرة قررت الاعتراف بكل الجماعات السياسية المحظورة والعفو عن جميع السجناء السياسيين.

وقال وزير التعليم العالي أحمد ابراهيم ان مجلس الوزراء متفق بشأن اصدار عفو عام عن كل من سجنوا بسبب معتقداتهم السياسية. وابراهيم زعيم لحزب معارض انضم الى الحكومة الائتلافية بعد الاطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي.

ووصف الاجتماع بأنه كان تاريخيا.

وردا على سؤال بشأن ما اذا كان العفو سيشمل من سجنوا لانتمائهم لحركة النهضة الاسلامية المحظورة قال “نعم بالطبع.. الجميع سيشملهم العفو.”

وقال وزير الشباب محمد علولو -حين سئل عما اذا كانت الحكومة قررت رفع الحظر عن الحركات السياسية بما فيها النهضة- ان الوزراء متفقون تماما ولن يتراجعوا. وأضاف أن الحكومة ستعترف بكل الحركات السياسية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. رمزي:

    الحمد لله و نعم بالله

    تاريخ نشر التعليق: 21/01/2011، على الساعة: 2:04

أكتب تعليقك