نكايةً في شخص الحريري..مرشحُ المعارضةِ لرئاسةِ الحكومة اللبنانية من الأكثرية

 

نجيب ميقاتي مرشح المعارضة لرئاسة الحكومة اللبنانية

نجيب ميقاتي مرشح المعارضة لرئاسة الحكومة اللبنانية

اختارت المعارضة اللبنانية النائب نجيب ميقاتي المنتمي للأغلبية و المقرب من رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري لمنصب رئيس الحكومة نكاية في شخص هذا الأخير.

و أعلن الزعيم المسيحي ميشال عون رئيس التيار الوطني الحر انه وحلفاءه في المعارضة (ابرزهم حزب الله)،أن “هذا يدل على اننا لسنا ضد الاكثرية. نحن ضد شخص” في إشارة إلى رئيس حكومة تصريف الأعمال سعدج الحريري.

و كان مصدر قريب من رئيس الحكومة السابق والنائب الحالي نجيب ميقاتي ان “الرئيس نجيب ميقاتي سيكون مرشحا الى رئاسة الحكومة في الاستشارات النيابية “،مشيرا الى ان “الاتصالات مستمرة داخليا وخارجيا لضمان الحصول على اكبر عدد ممكن من الاصوات”.

وكانت المعلومات ترجح حتى الآن ان تسمي قوى 8 آذار رئيس الحكومة السابق عمر كرامي, خصم الحريري واحد مكونات 8 آذار.

واعلنت قوى 8 آذار رفضها المطلق لعودة سعد الحريري الذي سقطت حكومته في 12 كانون الثاني/يناير نتيجة استقالة احد عشر وزيرا منها بينهم عشرة يمثلون حزب الله وحلفاءه, الى رئاسة الحكومة.

ويتوقع ان يبدأ رئيس الجمهورية ميشال سليمان استشارات مع النواب لتسمية رئيس حكومة جديد. وبموجب هذه الاستشارات، تدلي كل كتلة نيابية باسم مرشحها, ويكلف الرئيس اجمالا الشخصية السنية التي تحظى باكبر نسبة من التأييد.

ويحيط الغموض بنتيجة الاستشارات في ظل التقارب الشديد بين اصوات الفريقين, والتي يقدر بان تحسم بصوت او صوتين.

واعلنت قوى 14 آذار (الحريري وحلفاؤه) ترشيحها لسعد الحريري، متهمة حزب الله بترهيب بعض النواب للانتقال الى صفه, وبينهم النائب وليد جنبلاط الذي يرأس كتلة نيابية من 11 نائبا.

و قبيل الإعلان عقد اربعة نواب في مدينة طرابلس الشمالية بينهم ميقاتي والصفدي اجتماعا رفضوا بعده تحديد موقفهم النهائي من تسمية رئيس الحكومة، بعد ان كانوا محسوبين ضمنا على الحريري، ما زاد في الغموض.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك