نجم الفيسبوك طارق مكي في تونس..عودة أول من استخدمَ سلاحَ الأنترنيت ضدَ بن علي

طارق مكي بين أنصاره في مطار قرطاج الدولي في العاصمة التونسية

طارق مكي بين أنصاره في مطار قرطاج الدولي في العاصمة التونسية

رحب مئات التونسيين بطارق مكي أشهر مدون تونسي معارض عائد الى بلاده من كندا بعد سقوط الرئيس الذي اشتهر بانتقاده على الانترنت.

وفر الرئيس زين العابدين بن علي من تونس هذا الشهر بعد أسابيع من الاحتجاجات على الفقر والفساد والقمع السياسي.

وقال المدون طارق مكي في المطار حيث استقبله حوالي 500 من معجبيه انه يشعر بالفخر لعودته الى تونس بعد رحيل “الدكتاتور” وقال ان الانترنت قامت بدور كبير وكانت المحرك الاساسي في التخلص من “الطاغية”.

وأضاف مكي ان من المدهش المساهمة من خلال الانترنت في الاطاحة بالرئيس التونسي عن طريق تحميل ملفات الفيديو على الشبكة وقال ان ما فعله المدونون على الانترنت كان ذا مصداقية وهذا ما أدى الى نجاحه.

وعرف مكي بعرض لقطات فيديو يظهر فيها على مواقع يوتيوب وفيسبوك وتويتر معلقا على خطب بن علي وساخرا من الرئيس الذي دام حكمه 23 عاما.

وعين مدون آخر هو سليم عمامو وزيرا للدولة لشؤون تكنولوجيا الاتصالات في الحكومة الانتقالية الاسبوع الماضي بعد الاطاحة ببن علي.

ورفعت القيود على الانترنت في تونس التي يبلغ عدد مستخدمي الانترنت فيها اربعة ملايين من بين عشرة ملايين مواطن بمجرد رحيل بن علي.

ويقول أنصار مكي انه يجب أن يرشح نفسه رئيسا للبلاد في الانتخابات القادمة.

وقال احمد نور الدين (25 عاما) “هذا مرشح الشبان في الانتخابات القادمة. انه يعبر عن مشاكلنا ويقول ما نريد قوله.”

وقال رجل آخر رافعا صورة مكي “لم نكن نعرفه الا من خلال الفيسبوك لكننا نراه الان شخصيا. نحن نرحب به وندعوه للترشح في الانتخابات.”

وقال مكي لانصاره الذين جاءوا لاستقباله ان “ثورة الياسمين” لم تنته بعد. وأضاف مخاطبا الحشد ان ما تفعله الحكومة ليس كافيا ولكنها طريقة جديدة للاستيلاء على الحكم.

وتجمع المحتجون لايام في العاصمة التونسية للاحتجاج على الحكومة المؤقتة التي يرأسها محمد الغنوشي قائلين انها تضم بقايا الحرس القديم للرئيس المخلوع الذين ينبغي خروجهم من السلطة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. kareem:

    لا نريد نظام رئاسي فلقد ثبت فشله…أنت عائد من كندا فلماذا لا نعتمد النظام البرلماني كما هو الحال في كندا ….

    تاريخ نشر التعليق: 24/01/2011، على الساعة: 7:31
  2. أ/ السيدالديداموني ابو العينين * نائب رئيس حزب الامة - مصر:

    حمد لله علي السلامة وليعرف الجميع مدي تاثير الكلمة /والعالم كله قرية واحدة ويحيا الشعب العرب حر علي ارضه وينعم بثروته والعدل اساس الملك تحياتي ونحمد الله علي عودتكم بسلامة الله وعاشت ثورة الياسمين

    تاريخ نشر التعليق: 23/01/2011، على الساعة: 23:05

أكتب تعليقك