مساعدُ وزيرةِ الخارجيةِ الاميركية في تونس..لضمانِ عدم وصول الإسلاميين إلى الحكم

مساعد وزيرة الخارجية جيف فيلتمان

مساعد وزيرة الخارجية جيف فيلتمان

أعلنت الخارجية الاميركية ان مساعد وزيرة الخارجية لشؤون الشرق الاوسط جيفري فيلتمان وصل الى تونس لاجراء محادثات مع الحكومة الانتقالية تتناول “الاصلاحات الديموقراطية والانتخابات” في هذا البلد.

وقال المتحدث باسم الخارجية الامريكية بي.جيه. كراولي ان فيلتمان وصل الى تونس “للاجتماع مع الحكومة الانتقالية بشأن خططها للاصلاحات الديمقراطية والانتخابات.”

ولم يقدم بيان كراولي مزيدا من التفاصيل بشأن زيارة فيلتمان لتونس.

وتقول مصادر سياسية في تونس ان محادثات تجري لتغيير الحكومة الانتقالية التي تتولى السلطة منذ مغادرة الرئيس زين العابدين بن علي البلاد في 14 يناير كانون الثاني عقب احتجاجات شعبية.

و تخشى الإدارة الأمريكية التي أزاحت الدور الفرنسي من أمامها في تونس،من وصول الإسلاميين إلى الحكم إذا ما تمت الإنتخابات بطريقة نزيهة،لما يتمتع به حزب النهضة الذي يتزعمه راشد الغنوشي من شعبية لدى التونسيين.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 4

  1. hydorgen generator:

    I just stumbled upon your blog and wanted to say that I have really enjoyed reading your blog posts.I will catch up your updates in future.

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2011، على الساعة: 17:07
  2. حقوق الانسان دولى-مستقله-حركى1:

    لاتزال قوى الصليبيه العالميه الامبرياليه عباد الصليب وقتلة المسيح بحربهم الصليبيه على امة العرب والمسلمين وبتواطىء الزعامات العميله القذره
    مستمرين وباصرار مجرم معلن وخفى فى الحرب على مقدرات ومكتسبات وحقوق الامه العربيه والاسلاميه
    وهاهم يتخلون عمن دعمو طغيانهم طيلة سنوات طوال-من حكام الاونطه–

    وقد جعلو الدول العربيه والاسلاميه مسرحا للعبث الامبريالى باسم الارهاب وباصرار على قتل العروبه والاسلام واخراج المراه ليس للعمل ولا للتحرر بل لتعمل فى سوق البغايا والنخاسه لتنال الحكومات الضرائب من عرق النساء-

    لابل وصل الامر ان نجد التحكم الغربى القذر والعفن والمجرم حتى بالانترنت-

    فهاهو البالتوك على سبيل المثال يقومون فيه باعطاء رومات الصليبيين افضل وارقى الخدمات ومنع غيرهم الا من العملاء الخونه صهاينة العرب من الحكام واجهزتهم التى تمنع لصالح الشركات الغربيه المواقع باسم الحرام او للمحافظه على الاخلاق الحميده والطفل وامور الاونطه والدجل العروبى المتاسلم من صهاينة العرب والمتاسلمين-

    وتحريك المذهبيه لصالح هذا الطرف تاره والطرف الاخر تاره اخرى ومنع اى مناقشه فى حتى بحث امور اعتقاديه مع الاديان حوارا وصراعا
    فلا نعلم هل تنكر المسيحيه وجود شقيق اخ للسيد المسيح
    فحينما يسال الانسان هذا السؤال ببالتوك او بغيره تجد اقفال الموقع ووصفه بالارهاب–
    وانها لعبه فعلا حلوه ومضحكه جدا-

    وهاهى ايران باسم جرائم الانترنت تقمع الشعب الايرانى المسلم باسم جرائم الانترنت
    وهاهى الحكومات والانظمه العربيه تضع الدعايات والاعلانات عن برامج الدعاره والصداقه بين الجنسين وبنفس الوقت تقوم بمنع مواقع اخرى مفتوحه بالغرب فقط وللغرب فقط وهى من اجمل المواقع العالميه تحت مسمى حجب باسم الدين والاخلاق
    ولم يتبقى الا ان يعطينا كلاب واحذية الغرب العملاء حكام الدجل دروسا بالاخلاق وهم واسرهم اهل الدعاره بل هى صنعتهم —

    نعم فالمراهنه على تلك الحكومات امر خاسر-

    وعلى الشعوب العربيه والاسلاميه الاستعداد للزحف الصليبى الغربى استعداد للزحف المقدس للمواجهه لاللانتحار ولا حرق النفس فالعروبه وقبلها الاسلام والمسلمين لايحترمو والشعوب والامم الاخرى ايضا من غير العرب والمسلمين لايحترمو اى شعب تكون ثقافته الانتحار حرقا
    بل المواجهه وهاهى اليابان تفخر بالكاميكازى وغيرهم من شعوب دول لاتحترم ثقافة الموت والانتحار خوفا من مواجهة الحقيقه والواقع ولايزال الاعلام يركز على ثقافة الانتحار وحرق الانسان نفسه
    المهم الا يحرق الطغاة ولايحرق عروشهم الواهيه الشعوب-

    فلامناص اذن من المواجهه والاستعداد لغزو العلوج الصليبيين اى دوله باسم الارهاب وبغيره-

    وهاهم يطالبون اعلاميا بالغرب العلوجى المنهار اقتصاديا بغزو الكويت فياهل ترى هل تكون المواجهه بالانتحار وحرق الاجساد—

    وياترى على من الدور غدا–

    لقد سقطت تونس بثورة جياع وليست ثوره منظمه سياسيا-
    والدور على باقى الدول وهاهم بالصوت العالى يطالبون الاميركان بغزو واحتلال الكويت ومنح كل علج اموال باسم تحرير العلوج للكويت-

    وهذا مجرد مثل بسيط لما يدعو حقوق الانسان والرمز الدولى الكبير السيد-

    وليد الطلاسى–
    فى محاضره سياسيه مؤخرا بالرياض بهذا الصدد ان يصف الوضع
    فهل الطرح هو
    للمطالبه بالاستعداد للزحف المقدس باى لحظه فالمراهنه اذن على الحكومات تعتبر مراهنه خاسره يستحق اى شعب يقوم بذلك ان يحرق نفسه من الان قبل مواجهة الزحف المقدس

    انتهى

    منقول من محاضره للرمز الدولى الكبير لحقوق الانسان والقيادى الدولى المستقل فى صراع وحوار الحضارات والاديان والاقليات العالمى السيد-
    وليد الطلاسى———
    الرياض
    حقوق الانسان -مستقله دوليا—
    امانة السر2221

    ——-

    تاريخ نشر التعليق: 25/01/2011، على الساعة: 18:21
  3. أ/ السيدالديداموني ابو العينين * نائب رئيس حزب الامة - مصر:

    أيها الامريكان لماذا اسرائل تريد دولة يهودية وعندما يتحدث المسلمي عن دولة اسلامية تقوم القيامة اننا في كل العالم نريد ودول اسلامية وسطية وانني بصفتي رئيس الحزب الاسلامي العالمي اناشد كل الدول التي بها اغبلية اسلامية ان تكون الحكومة والدولة اسلامية وسطية متسامحة مع كل الاديان وتطبق المساواة والحريةوالحب والسلام الاجتماعي وتطبيق الاقتصاد الاسلامي لقد جربتم الاقتصاد الراسمالي وفشلتم وجربتم الاقتصاد الاشتراكي وفشلتم هياالان طبقوا الاقتصاد الاسلامي ولن تندموا هو حل لكل مشاكل العالم ولكم دينكم ولي دين ولا اكراه في الدين وسوف ياتي يوم علي امريكا تكون اسلامية صوفية وسطية ولكم تحياتي

    تاريخ نشر التعليق: 25/01/2011، على الساعة: 13:54
  4. نزهة/المملكة المغربية:

    قلناها
    انتظروا المزيد

    تاريخ نشر التعليق: 24/01/2011، على الساعة: 23:22

أكتب تعليقك