اعتقالُ 26 صِحافيًا في ثورةِ الغضبِ المصرية

الشرطة المصرية تعتقل الصحافي محمد عبد القدوس أمام مقر نقابة الصحفيين في وسط القاهرة،

الشرطة المصرية تعتقل الصحافي محمد عبد القدوس أمام مقر نقابة الصحفيين في وسط القاهرة،

أعلن عضو في مجلس نقابة الصحفيين في مصر أن 26 من أعضاء النقابة ألقي القبض عليهم خلال احتجاج “يوم الغضب” الذي بدأ يوم الثلاثاء بدعوة من نشطاء الانترنت لانهاء حكم الرئيس حسني مبارك المستمر منذ 30 عاما.

وقال جمال فهمي في اتصال هاتفي “عدد الصحفيين المقبوض عليهم 26 حتى الآن.”

وأضاف “النقابة تحمل وزير الداخلية مسؤولية ما حدث مع الصحفيين وتعتبره جريمة اعتداء عليهم.”

وفي وقت سابق قال شهود عيان ان قوات الامن التي كانت تحاصر متظاهرين على سلم مبنى النقابة سحبت عضو مجلس النقابة محمد عبد القدوس وعضو مجلس النقابة السابق كارم محمود على الارض وألقت القبض عليهما مع ثلاثة صحفيين آخرين.

وقال عضو مجلس النقابة يحيى قلاش لرويترز ان قوات الامن تعدت على ابنه بالضرب أمام مبنى النقابة وداخل سيارة شرطة ثم أخلت سبيلهما لاحقا.

وأضاف أن الشرطة فعلت معه ذلك لاعتراضه على قيام قوات الامن بتنظيم دخول مبنى النقابة والخروج منه.

وتابع “اختصوا أنفسهم بوظيفة حراس أمن النقابة.”

رجال شرطة يعتقلون مصورا صحافيا بكاميرته

رجال شرطة يعتقلون مصورا صحافيا بكاميرته

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. أ/ السيدالديداموني ابو العينين * نائب رئيس حزب الامة - مصر:

    لاتعليق الصورة معبرة

    تاريخ نشر التعليق: 26/01/2011، على الساعة: 20:14

أكتب تعليقك