البرادعي يَعودُ لمصر لمؤازرةِ المُتظاهرين

محمد البرادعي يتحدث إلى جمع من أنصاره في مصر

محمد البرادعي يتحدث إلى جمع من أنصاره في مصر

كشف علي البرادعي أن شقيقه محمد البرادعي يعتزم العودة الى مصر يوم الخميس وذلك بعد يومين من الاشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين المطالبين بتنحي الرئيس حسني مبارك.

ويدعو محمد البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية لاصلاحات سياسية في مصر ويعد الرئيس الرمزي للعديد من النشطاء المصريين الذين نظموا الاحتجاجات التي كانت الاكبر في 30 عاما قضاها مبارك في السلطة.

وقال منتقدون انه يتعين على البرادعي الذي يعيش في فيينا أن يقضي قدرا اكبر من الوقت مصر لمحاولة شحذ همم الجماعات المعارضة المستضعفة البائسة.

وقال علي البرادعي في رسالة عبر البريد الالكتروني “الدكتور (محمد) البرادعي سيعود للقاهرة مساء الغد.”

ويهيمن الحزب الوطني الديمقراطي على المشهد السياسي في مصر حيث أنزل هزائم ساحقة بخصومه في الانتخابات التي اعتبرتها المعارضة وجماعات حقوقية مزورة.

وتنفي الحكومة الاتهامات وتقول ان نتيجة الانتخابات تعكس تأييدا واسع النطاق لسياسات الحزب الوطني الديمقراطي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك