كندا تجردُ بلحسن الطرابلسي من الإقامةِ الدائمة..و تستعدُ لترحيلهِ إلى تونس لمحاكمته

بلحسن الطرابلسي شقيق ليلى بن علي..القوة الضاربة في عائلة الطرابلسية في تونس

بلحسن الطرابلسي شقيق ليلى بن علي..القوة الضاربة في عائلة الطرابلسية في تونس

تقدمت السلطات التونسية بطلب رسمي إلى نظيرتها الكندية،لاعتقال بلحسن الطرابلسي شقيق زوجة الرئيس التونسي المخلوع و تسليمه إليه،حسب ما علمته الدولية من مصدر رسمي في سفارة تونس في إوتاوا،حيث أن مذكرة الجلب الدولية التي اصدرتها تونس بحقه قد تدفع باوتاوا الى ترحيله.

الطلب التونسي جاء بعد أن اتخذت كندا قرارا يقضي بتجريد بلحسن الطرابلسي من بطاقة الإقامة الكندية، وهو رجل أعمال ثري يتهمه التونسيون بنهب البلاد و سرقة أموالها كان قد وصل الى مونتريال مع عائلته بعد الاطاحة بابن على من السلطة.

و وصل بلحسن الطرابلسي الشقيق الاكبر لليلى الطرابلسي زوجة الرئيس المخلوع، مع زوجته و أبنائه الأربعة ومربيتهم الى مونتريال على متن طائرة خاصة.

و وردت هذه المعلومات بعد أن أصدرت تونس مذكرة جلب دولية بحق بن علي وزوجته -المتواجدين حاليا في السعودية- وستة افراد من عائلتيهما أحدهم بلحسن الطرابلسي.

وحتى الآن تلزم اوتاوا صمتا حذرا مشيرة الى أن مذكرة التوقيف قد ارسلت الى كافة الدول الاعضاء في الانتربول، في حين اعلنت الشرطة الفدرالية في بيان ان المذكرة التونسية “لا تشكل مذكرة توقيف بحسب القانون الكندي”.

وقد تحدثت الحكومة الكندية نهاية الاسبوع الماضي عن وصول افراد من عائلة بن علي الى اراضيها مؤكدة انهم غير مرحب بهم على اراضيها.

الا ان اوتاوا رفضت كشف هوياتهم، موضحة انهم يتمتعون بتأشيرات “اقامة دائمة” في كندا الأمر الذي سمح بدخولهم ومنحهم العديد من الحقوق.

و حل بلحسن الطرابلسي (47 سنة) الذي كان يبث الرعب في تونس،مع عائلته في فندق قصر فودروي الفخم على ضفاف بحيرة غرب جزيرة مونتريال، ومن حينها تلقى زيارة أفراد من الجاليتين التونسية واللبنانية المحليتين.

التخفي لم ينفع شقيق ليلى بن علي في كندا

التخفي لم ينفع شقيق ليلى بن علي في كندا

و تلقى بلحسن و عائلته استدعاءا رسميا من مكتب الهجرة الكندي،حيث أن اوتاوا تنوي الغاء الاقامة الدائمة التي حصل عليها بلحسن الطرابلسي في كندا خلال التسعينيات، ولذلك يبدو انها تستند الى كون الطرابلسي حصل على الاقامة بتوفيره معلومات كاذبة او انه لم يقم في كندا المدة الكافية.

وبسحبها الاقامة الدائمة قد تتمكن كندا من ترحيل عائلة بلحسن الطرابلسي سريعا بناء على اجراء تسليم لا سيما وان اتفاقيات تعاون قضائي تربط اوتاوا بتونس.

وكان بلحسن الطرابلسي من رجال الأعمال النافذين في نظام بن علي، وفي برقية سربها موقع ويكيليكس كتبت سفارة الولايات المتحدة في تونس في حزيران/يونيو 2008 انه “معروف عنه أنه متورط في الفساد على نطاق واسع وفي إجراء تعديلات في مصرف تونس ومصادرة ممتلكات وانتزاع رشاوى”.

وعددت تلك البرقية لائحة ممتلكات العضو الأبرز في عائلة الطرابلسي ما بين شركة جوية وفنادق ومحطة اذاعة ومصنع لتجميع السيارات وشركة للتطوير العقاري…

ولم يكن بحلسن الطرابلسي الوحيد في عائلة بن علي المرتبط بمونتريال حيث أن زوج ابنة بن علي صخر الماطري ايضا يملك فيلا في حي وستمونت الراقي اشتراها قبل سنتين مقابل 2,5 مليون دولار كندي (1,8 مليون يورو)،علما أن لا أحد يقيم حاليا في المنزل الذي تجري حاليا أعمال ترميم في جزء منه.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. لطفي زقروبة:

    23 سنة نهب وظلم و رشوة وقهر لشعب تونس…قصور شيدت أراض اغتصبت عباد ظلمت وووو مجلدات لا تكفي كتابة أفعالهم. لكن انظروا النهاية,في ايام معدودات شردوا فضحوا في مشارق الأرض ومغاربها,ونفرتهم كل الأمم…..سبحانه(يمهل ولايهمل)

    تاريخ نشر التعليق: 28/01/2011، على الساعة: 2:36

أكتب تعليقك