جوجل تفقدُ أحدَ مُدراءِها في مصر

وائل غنيم مدير تسويق جوجل في الشرق الاوسط وشمال افريقيا اختفى في مصر بعد انتقاد الحكومة على تويتر

وائل غنيم مدير تسويق جوجل في الشرق الاوسط وشمال افريقيا اختفى في مصر بعد انتقاد الحكومة على تويتر

أعلنت شركة جوجل أن مدير التسويق في الشرق الاوسط وشمال افريقيا مفقود في مصر.

و أضافت أكبر شركة للبحث على الانترنت في العالم أن مدير التسويق وائل غنيم شوهد اخر مرة في وسط القاهرة التي تهزها احتجاجات مناهضة للحكومة.

وأكدت وكالة العلاقات العامة التابعة لمكتب غوغل في الشرق الأوسط أنباء اختفاء غنيم، كما كثّف أصدقاء لوائل نشاطهم على موقع تويتر في حملة للبحث عنه.

وتظهر صفحة غنيم على تويتر و هو مصري الجنسية أن أحدث التدوينات التي شارك بها تعود إلى تاريخ 28 يناير الحالي. وكان قد قال فيها: ” أنا قلق جدا، فعلى ما يبدو أن الحكومة تخطط لارتكاب جرائم حرب يوم غد” في إشارة إلى يوم جمعة الغضب. وأضاف غنيم: “كلنا مستعدون للموت”.

وقطعت الحكومة خدمات الانترنت في البلاد في محاولة لتقييد الاتصال بين المحتجين.

وأفاد بيان لجوجل أن “سلامة موظفينا مهمة جدا بالنسبة لجوجل.. لذا نرجو كل من لديه معلومات الاتصال بالهاتف 00442070313008 في المملكة المتحدة.”

وقال شخص مطلع على الامر  ان غنيم مقره دبي وسافر الى القاهرة “لاسباب شخصية”.

وأضاف أن جوجل أغلقت مؤقتا مكتبها في القاهرة لضمان السلامة العامة لموظفيها.

ولكي تتحايل جوجل على القيود المفروضة على الانترنت في مصر أنشات الشركة خدمة خاصة لمصر تسمح للناس بالاتصال برقم هاتفي وترك رسالة صوتية ترسل بعد ذلك الى تويتر كرسالة نصية.

وقتل ما لا يقل عن 140 شخصا منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للرئيس حسني مبارك ،ومعظم هؤلاء قتلوا في اشتباكات بين المحتجين والشرطة.

وقال الجيش المصري يوم الاثنين انه لن يستخدم القوة ضد المحتجين.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 3

  1. mohammed arebi saber:

    ina al mf9ood 3odwe fi haraka masoniya

    تاريخ نشر التعليق: 01/12/2011، على الساعة: 21:10
  2. بحب بلدي:

    شكرا اسد يهوذا

    تاريخ نشر التعليق: 26/02/2011، على الساعة: 12:13
  3. مكسار زكريا : كاتب و شاعر جزائري Mekesser zakaria : Author:

    احفظوا العرب و الحريات ، العالم العربي ينتفض … ،

    تاريخ نشر التعليق: 02/02/2011، على الساعة: 3:17

أكتب تعليقك