مبارك يرفضُ الرحيلَ عن الحكم..والمتظاهرون يرفضونَ خطابه و يدعونه إلى التنحي

الرئيس المصري حسني مبارك يتحدث في كلمته إلى الشعب المصري الصورة من شاشة قناة الجزيرة

الرئيس المصري حسني مبارك يتحدث في كلمته إلى الشعب المصري الصورة من شاشة قناة الجزيرة

رفض الرئيس المصري حسني مبارك الرحيل عن الحكم في بلاده استجابة لطلب شعبه الغاضب و قال  انه فوض سلطاته لنائبه عمر سليمان حسب الدستور.

وأضاف انه سينقل السلطة ليضمن أن مطالب المحتجين ستلبى بالحوار.

و أضاف الرئيس المصري الرئيس المصري انه لن يغادر مصر وأن الوطن سيظل فوق الاشخاص وفوق الجميع،مبرزا أن مصر تتجه يوما بعد يوم الى انتقال سلمي للسلطة وانه ملتزم بحماية الدستور لحين حدوث ذلك.

وقال انه يقترح تعديل المواد 76 و77 و88 و93 و189 من الدستور والغاء المادة 179 التي تخول سلطات بخصوص قضايا الارهاب،مضيفا أن الحوار مع المعارضة قاد الى توافق أولي لحل الازمة.

و أكد مبارك انه لن يترشح للانتخابات الرئاسية القادمة وتابع ان أولئك الذين ماتوا أثناء الاضطرابات في مصر لن تضيع دماؤهم مؤكدا انه يشعر بالام من فقدوا ذويهم.

وقال موجها حديثه للناس في ميدان التحرير وللامة انه يعتقد في صدق مطالب المحتجين ونواياهم.

و قابل المحتحون المصريون المعتصمون في ميدان التحرير خطاب مبارك باستهجان و تصفير،حيث هتفوا جميعا “ارحل..ارحل”،فيما رفع أغلب المعتصمين أحذيتهم في يدهم في إشارة لاحتقارهم له.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك