تفاصيلُ هروبِ مبارك من قصره في القاهرة..و المروحياتُ التي نزلت في باحةِ القصر

مروحية عسكرية تحمل الرئيس المصري المخلوع حسني مبارم من قصره الرئاسي في القاهرة

مروحية عسكرية تحمل الرئيس المصري المخلوع حسني مبارم من قصره الرئاسي في القاهرة

سارعت الصحف المصرية إلى نشر تفاصيل فرار الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك من قصر العروبة الرئاسي يوم الجمعة الشهير،بعد أن احتشد آلاف المصريين الغاضبين أمامه لأداء الصلاة تمهيدا لاقتحامه رغم الحراسة العسكرية المشددة عند بوابته الرئيسية و الأسلاك الشائكة.

وكشفت مصادر رافقت موكب الرئيس المخلوع أنه خرج من إحدى “الفيلات” التى يقيم فيها داخل قصر العروبة الرئاسي برفقة حراسه قبل انتهاء صلاة الجمعة بدقائق، فى الوقت الذى كان يحيط فيه المصلون يالقصر استعداداً لاقتحامه و طرده منه.

و تقول المعلومات إن مروحيتين تابعتين للقوات المسلحة المصرية،حطتا داخل القصر الرئاسي لتهربا مبارك و مرافقيه و عائلته إلى شرم الشيخ قبل أن تطيرا أمام أعين المحتجين و الصحافيين، الأولى تقل الرئيس المخلوع وسكرتيره الخاص، والثانية تحمل حراسه ومرافقيه، يؤمنهم 4 من أفراد القوات الخاصة والقناصة،حيث أن مبارك وصل إلى قاعدة  شرم الشيخ بعد الواحدة من ظهر يوم الجمعة،ثم استقل سيارة مرسيدس “S 500” زرقاء اللون كانت تحرسها قوات من الحرس الجمهوري والقوات المسلحة.

وقالت المصادر، إن طائرة أخرى تحركت بعد مغادرة الرئيس للقصر الجمهوري بعد مرور ما يقرب من 30 دقيقة، وكانت على متنها عائلة الرئيس وتحديداً ابنه  علاء مبارك الذى كان يحمل فى يده حقيبة “ساموسونيت” سوداء اللون مع زوجته هايدي راسخ وابنهما عمر، بالإضافة إلى خديجة الجمال زوجة جمال مبارك وخادمة أجنبية لها، و حين و صلوا إلى شرم الشيخ كانت تنتظرهم  سيارة B.M.W سوداء اللون.

وحسبما أشارت المصادر، فإن سوزان مبارك استقلت طائرة خاصة ووصلت إلى شرم الشيخ فى تمام السادسة مساء وسط حراسة مشددة لأول مرة كانت ترفضها من قبل.

مبارك في قصره في شرم الشيخ

مبارك في قصره في شرم الشيخ

وأكدت المصادر أن جمال مبارك كان قد غادر البلاد قبل يوم الجمعة متوجهاً إلى لندن حيث يمتلك هناك قصرا فاخرا، بينما لم تستطع المصادر تأكيد مغادرة الرئيس المخلوع حسني مبارك وعائلته البلاد من شرم الشيخ أم لا، وذلك لاستمرار الحراسة المشددة حول القصر المخصص لاستضافته فى المدينة حتى هذه اللحظة،فيما رأت صحف مصرية وجود حراسة على قصر مبارك ربما يدخل في إطار تضليل و خدعة للإيهام بأن الرحل لازال في مصر و لم يغادر البلاد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. عدنان الشريف:

    للأسف هدا لن يحصل في ليبيا لأن القذافي محمي بتجنيده 37% من الشعب الليبي الدي يعمل في 7 أجهزة بوليسية منتوعة للحفاظ على دوام القذافي و أستمراره للأبد. بقية الشعب يتصف بالجهل و المنافقة و جبان حتى لا يستطيع لقب أسمه بدون لقب العظمة ( القائد العظيم) .. القذافي ديكتاتور حصل على دولة غنية و يسكنها شعب غبي و هدا سر نجاحه..

    تاريخ نشر التعليق: 14/02/2011، على الساعة: 15:14
  2. مغربية وافتخر:

    اه منكم يا لمتخاف الله لا تفكرون في الجائع واليتيم والمحروم من لدة الحياة هدا هو مصير كل من لا يعدل ولا ينصف مقرهم جهنم وبيس المصيرمن الاعلى الا الاسفل الله سبحانه يعز من يشاء ويدل من يشاء

    تاريخ نشر التعليق: 13/02/2011، على الساعة: 22:44
  3. محمد السالمي تونس:

    ان س شاء الله القادم سفاح ليبيا صديق ليلى بن علي.

    تاريخ نشر التعليق: 13/02/2011، على الساعة: 19:08
  4. mustapha:

    إلى حيث القت ..

    تاريخ نشر التعليق: 13/02/2011، على الساعة: 12:04
  5. مكسار زكريا : كاتب و شاعر جزائري Mekesser zakaria : Author:

    يوم لك و يوم عليك ، ما خطر على قلب البوعزيزي و علي و مبارك … ،

    تاريخ نشر التعليق: 13/02/2011، على الساعة: 6:07

أكتب تعليقك