الشرطةُ البحرينية تفتحُ النارَ على موكبِ جنازة..فتقتلُ أحدَ المُشيعين بدمٍ بارد

هاجمت الشرطة البحرينية موكب جنازة محتج قتل بالرصاص في مظاهرات ضد الحكومة في “يوم الغضب” ،فقتلت أحد المشاركين في موكب التشييع حينما أطلقت النار على الموكب .

وقال شهود ان الاشتباكات وقعت حين تحرك نحو 2000 شخص من مستشفى حاملين جثمان المحتج علي المشيمع عبر ازقة ضيقة لقرى تحيط بالعاصمة المنامة متجهين الى منزله حيث يجري غسل المتوفى.

واثار مقتل أحد المشيعين الاخرين في الجنازة وبدأوا يرددون هتافات معادية للحكومة مستلهمين الاحتجاجات التي اطاحب برئيسي مصر وتونس.

وهتف المحتجون مطالبين باسقاط النظام.

ويقول دبلوماسيون ان احتجاجات البحرين التي يجري تنظيمها على موقعي فيسبوك وتويتر للتواصل الاجتماعي على الانترنت ستقيس ما اذا كان يمكن اجتذاب قاعدة اعرض لنزول الشارع لزيادة الضغط على الحكومة لتنفيذ اصلاحات تمنح الشيعة دورا أكبر.

ويقول محللون ان تنظيم احتجاجات ضخمة في البحرين قد يشجع أيضا الفئات المهمشة في المملكة العربية السعودية المجاورة.

وقتل المشيمع (22 عاما) بالرصاص في مصادمات في قرية الديه اثناء فض قوات الامن احتجاجات في مناطق في البحرين.

وصرح ابراهيم مطر عضو البرلمان عن جمعية الوفاق الوطني الاسلامية المعارضة  ان الشرطة حاولت تفريق المشيعين بالغاز المسيل للدموع ولكنهم تجمعوا من جديد وواصلوا مسيرتهم.

وقال مطر ان المحتج الثاني الذي قتل الثلاثاء اصيب بالرصاص .

وأضاف أن الجمعية علقت عضويتها في البرلمان يوم الثلاثاء بعد مقتل المزارعين.

ووصف الاجراء بأن هذه خطوة أولى مشيرا الى أن الجمعية تريد الحوار.

وتابع أنه خلال الايام المقبلة اما سيستقيل أعضاء الجمعية من البرلمان أو سيواصلون عضويتهم.

وقالت الشرطة ان اشتباكات وقعت بين المشيعين واربع سيارات للشرطة في المكان حين تعطلت احدى السيارات وحاولت السيارات الثلاث الاخرى تحريكها.

البحرينيون مصرون على إسقاط نظام حكم ملكهم

البحرينيون مصرون على إسقاط نظام حكم ملكهم

وذكرت وزارة الداخلية في البحرين انها قدمت التعازي لاسرة الضحية الذي قتل يوم الاثنين وانها ستتخذ الاجراءات القانونية اذا ما اتضح ان استخدام القوة لم يكن مبررا.

وعبر وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد ال خليفة عن ثقته بان الحقيقة ستظهر وأضاف أن من الخطأ القفز الى استنتاجات وتحميل الشرطة المسؤولية. واضاف أن ما من أحد يقبل ما حدث مشيرا الى انه أصاب جميع مواطني البحرين بالحزن.

والبحرين دولة صغيرة منتجة للنفط ليست عضوا في اوبك يشكو سكانها من الشيعة من تمييز اسرة ال خليفة الحاكمة السنية ضدهم منذ فترة طويلة. وتنفي السلطات وجود اي تفرقة.

وحاول ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة نهدئة الاحتجاجات واعلن عن صرف ألف دينار (2650 دولارا) لكل اسرة بحرينية واشارت الحكومة الى انها ربما تفرج عن احداث اعتقلوا في حملة امنية في العام الماضي.

واعلنت البحرين انها ستنفق مبلغ 417 مليون دولار اضافي على بنود اجتماعية من بينها دعم الغذاء متراجعة عن محاولات تهيئة المواطنين لخفض الدعم.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 7

  1. بحريني:

    أنا ولله الحمد اعرف العديد من الأخوه الشيعة معنا في البحرين وانا اعتبرهم اخوتي جميعاً
    وبالرغم من كوني “سني” الأخوه الشيعة لم يفرقوا بيني وبينهم يوماً , ومع مرور الأيـام عرفت
    أن الشعب البحريني مظلوم بمعنى الكلمة , فالحكومة لم تعد تفرق بين شيعي أو سني !
    المسألة أصبحت حب للكراسي والمناصب ! فقد أعتقل العشرات من أبناء الطائفة السنية
    كونهم شاركوا مع الشعب في ميدان الشهداء , وان التهديدات تصل أبناء الطائفة السنية المعارضين
    بأنهم سوف يتعرضون للإعتقال والقتل إذ واصلوا التحرك والمطالبه بحقوقهم !
    وستبقى البحرين للأهلها
    أننا نطالب بلإفراج عن المعتقلين و تنفيذ مطالبنا المشروعة

    تاريخ نشر التعليق: 19/04/2011، على الساعة: 14:25
  2. الجزائر تساند المحتجين السلميين في البحرين:

    كل الجزائريين يساندون الشعب البحريني

    تاريخ نشر التعليق: 15/03/2011، على الساعة: 9:55
  3. الجزائر تساند المحتجين السلميين في البحرين:

    الحمد لله ظهرت السعودية الخبيثة على حقيقتها الله يلطف بشعب البحرين الشقيق

    تاريخ نشر التعليق: 15/03/2011، على الساعة: 9:44
  4. محمد علي:

    أنا من البحرين!
    كل ما يقوم بة الأخوة الشيعة هو تظليل للرائى العام و الأعلام العالمي و ذلك للوصول لأهدافهم الجعفرية

    تاريخ نشر التعليق: 16/02/2011، على الساعة: 11:59
  5. دانيه من السعودية:

    أنا اتردد على البحرين من كنت صغيرة مايمر شهر الا ورحت لها كل جمعه اروح من صلاة الجمعه الى الليل !! ورحت اماكن كثيره فيها وشفت الناس كيف عايشه !! من جد اسوء مستوى معيشي بين دول الخليج هي البحرين !! والله حرام وظلم الي يصير صار فالدولة حضارة وعمران على ظهور الشعب المسكين يجون المستثمرين الأجاانب يبنون ويشترونوتغلى الأسعار بطريقة خيالية والشعب رواتبهم هي نفسها ماتتغير ضعيييفه جدا ً !! نادر مااشوف بحريني او بحرينيه مترفهين سواء كلبس أو سيارات او بيوت !! حتى دخول الجامعة صعب وجامعاتهم لشبابنا وبناتنا وهم مالهم الا نسبة ضئلة بدخول الجمعات الحكوميه !! والخاصة من الصعب عليهم تحمل مصاريفها !! الشعب هذا من أطيب الشعوب وأفضلها تعامل وتقاهم يغؤون معظم الوظائف غفي المحلات والمطاعم !! هل شفت كويتي او كويتيه او اماراتي او امراتيه يتغلون فمحلات ومطاعم !! ليه الاضطهاد والظله ليه الشعب البحريني اسوء معيشه يعيشها من بين جميع الدول الخليجيه !! مايكفي انه الشباب السعودي والكويتي والقطري 24 ساعه عندهم في الملاهي والمراقص والحانات ويطلعون أخر الليل او الغجر سكرانين فشارع المعارض ويبدون يتسببون بالمشاكل لهم ! راح يطول الكلام فما عندي غير اني ادعولهم بالتوفيق وان الله ينصرهم على الحكومة التي تسمح بارتكاب الحرام بشكل علني وذلك من اجل اقتصادها

    تاريخ نشر التعليق: 16/02/2011، على الساعة: 10:16
  6. عبدالله القحطاني الرياض:

    كان من المفروض ان تكون حكومة البحرين اول الحكومات المخلوعه، لما فيها من فساد خلقي ونشر للدعارة والعري والملاهي اليليه والزنا. انا زرت البحرين اكثر من مره برفقة الوالده “الله يطول بعمرها” ولم نصدق درجة الفقر والظلم الذي يعيشه اهل البحرين. لقد شحنت هذه الحكومات الاطياف والمذاهب على بعضها البعض بخطه اضعافهم. ولقد كانو الشيعه والسنه والمسيحيه يعيشون في زمن صلاح الدين بسلام وكرامه وحريه. هذه الحكومات حكومات عميله جزء من المخطط الصهيوني على بلاد الاسلام. ان هذا المسلسل التاريخي تعلمته اليهود من فرعون وتعلمته الحكومات العربية من الصهاينه. قال تعالى”إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعاً يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ [ سورة القصص – الآية 4 ]” اسآل الله ان ينصركم اهل البحرين من سنه وشيعه على هذا الطاغوت الفاسد وان يعيد بلاد الاسلام للحريه والكرامه والعزه . 

    تاريخ نشر التعليق: 15/02/2011، على الساعة: 17:26
  7. حسين:

    الله على الظالمين ..
    رحم الله الشهيدين ..

    تاريخ نشر التعليق: 15/02/2011، على الساعة: 15:13

أكتب تعليقك