شلقم يدقُ آخرَ مسمار في نعشِ نظام القذافي..و يطالبُ المجتمعَ الدولي بإنقاذِ ليبيا

عبد الرحمن شلقم سفير ليبيا لدى الامم المتحدة يعانقه نائبه ابراهيم دباشي في مجلس الامن الدولي

عبد الرحمن شلقم سفير ليبيا لدى الامم المتحدة يعانقه نائبه ابراهيم دباشي في مجلس الامن الدولي

دعا المندوب الليبي في الأمم المتحدة عبد الرحمن شلقم “الزعيم الليبي معمر القذافي إلى التنحي وترك الليبيين وشأنهم”، مستنكراً “تهديد القذافي بقتل شعبه”.

شلقم، وخلال جلسة لمجلس الأمن، قال: “لا للدم ولا لقتل الأبرياء”، مضيفاً: “القذافي خرج يخطب اليوم امام من أتوا بهم من دور الرعاية بالإضافة إلى الجنود الذين ألبسهم زياً مدنياً”، وسأل: “أمن أجل المجد يقوم القذافي بكل هذا؟”.

و دعا شلقم إلى “تحرك فوري من قبل الأمم المتحدة، وإلى إنقاذ ليبيا ووقف حمام الدم واتخاذ قرار شجاع”.

كما طالب عبد الرحمن شلقم الرئيس السابق لبعثة ليبيا في الامم المتحدة اليوم الجمعة من مجلس الامن الدولي التدخل لإنقاذ ليبيا وشعبها من أعمال القمع التي يتعرض لها المتظاهرون المناوئون لنظام العقيد الليبي معمر القذافي.

وشكك شلقم في كلمة مقتضبة القاها امام اجتماع لمجلس الامن الدولي عقد اليوم لبحث الاوضاع والتطورات في ليبيا في حقيقة المظاهرات المؤيدة للقذافي التي عرضها التلفزيون الليبي مشيرا الى ان معمر القذافي أخرج الاطفال من دور الرعاية الاجتماعية وألبس الجنود ملابس مدنية للمشاركة في مظاهرات مؤيدة له.

ورد على مزاعم القذافي التي اتهم فيها المتظاهرين بأنهم تحت تأثير حبوب الهلوسة، قائلا إننا سنحتاج إلى جبال من هذه الحبوب حتى نخرج كل هؤلاء المتظاهرين إلى الشوارع، وقال شلقم في كلمته إن القذافي وأبناءه يقولون لليبيين إما أن نحكمكم أو أن نقتلكم، متسائلا “أمن أجل المجد يقوم القذافي بكل هذا؟”

عبد الرحمان شلقم مندوب ليبيا في الامم المتحدة المستقيل يتحدث في الأمم المتحدة

عبد الرحمان شلقم مندوب ليبيا في الامم المتحدة المستقيل يتحدث في الأمم المتحدة

وقال ان “معمر القذافي واولاده يقولوا لليبين اما ان نحكمكم او نقتلكم اسمعه الان يقول لشعبه اما ان احكمكم او اقتلكم او ادمركم لاتخافوا ليبيا مترابطة ستكون دولة متقدمة اترك الليبيين وشأنهم مهما قتلت هذا الشعب العنيد لن يخضع الليبيون لن يخضعوا.”

ثم طلب من مجلس الامن بعد ذلك الا يتردد في فرض عقوبات على القذافي ودائرته.

وقال “الامم المتحدة ارجوكم ان تنقذوا ليبيا انقذوا ليبيا لا للدم لا لقتل الابرياء نريد قرارا شجاعا وحاسما وسريعا ايها السادة.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 9

  1. ترهونى حر ولد المجاهدين:

    اخوانى الليبيين الاحرار اشكر الدكتور شلقم والدكتور الدباشى على ذلك اليوم التاريخى الذى لن ننساه ابدا واحب ان اقول لكم لاتأخذوا تعليق الترهونية التى تقول انها بنت معمر على ترهونة فوالله نحن منكم واليكم وسوف نموت معكم ونعيش معكم رغم انف الخونة عبيد القذافى لعنة الله عليه فالموت بمدافع القذافى اهون من العيش فوق ذهب الذل

    تاريخ نشر التعليق: 06/12/2011، على الساعة: 20:10
  2. شلقم:

    لماذا كل هذا الحقد
    قطر دوله بنت نفسها وأصبحت من الدول الغير عاديه فمستوى الفرد أعلى مستوى دخل في العالم وبالتالي فليس لديها مشاكل في الداخل وأرادت لشعوب المنطقه الرقي بهم وتحسين أوضاعهم ومع كل هذا هي تدعو وبكل تواضع وكثيرا ما يردد امير قطر بأننا دوله صغيره ولم يتطاول أو يتباهى على أحد وبالتالي فكل ما ورد على لسان شلقم الذي كان مع القذافي ومشاركا له في إدارة ليبيا واليوم يلبس لباس غير لباسه ويود أن يوهمنا بأنه بريئ من جرائم سيده القذافي ويدعي وطنيه وحب لشعب ليبيا لتغطية مشاركاته مع الزعيم البائد
    والذي أرجوه أن تتم المحاكمه لشلقم وكل من شارك مع الطاغيه في الحكم فهذه هي الثورة الحقيقيه وأما اختلاق التهم للآخرين وبدعوى حب البلد فلن تنطوي على العقلاء فليبيا فيها من الكفاءات والعقليات ما يجعلهم يعون بأن سياسة إبعاد التهمه وإلصاقها باللآخرين لمحاولة النجاه فلن تنطلي على المخلصين والوطنيين الحقيقيين
    وهو يناقض نفسه فقد صرح للعربيه بأنه سيبعد تماما عن الحياة السياسيه وسيتفرغ لأهله ولنفسه

    فلماذا رجع للمعترك السياسي وبدأ بمهاجمة دوله مسالمه تود الخير للجميع وفضح المجرمين والتكتاتوريين

    حمى الله قطر من كل مكروه وحمى الله الخليج من كل مكروه وجزى الله كل مجرم ومشارك بيوم أسود يسود فيه العدل

    تاريخ نشر التعليق: 05/11/2011، على الساعة: 10:30
  3. درناوي:

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اولا : اريد ان اتكلم بكل صراحه على اللى يدافعوا عن معمر واولاده

    عمري كله ما شفت ولا سمعت معمر يقول ايها الشعب العظيم او ايها الشعب ديما كان يعاملنا كالحشرات بس الحمدلله احنا الان احرار وسنبقى احرار

    وانتم اللى تدافعوا عنه الان بعد اللى عم يصير وخاصة بعد خطابه اللى قال فيها لو كنت رئيس دولة لكنت طوحة الاستقالة على وجوهكم يعني احنا شعبه مستحقره ولما قال الجرذان لو انتم يا بنات اللى تدافعون عنه الان في الردود لو عندكم كرامه او احساس كنتم على الاقل مكنتوش تردو وتدافعوا عنه لكن انتم مثله جرذان لعنة الله عليكم وعلى امثالكم

    حتى ابنه اللى اسمه زيف لما خطب وقال بخطابة انه سيمنع الدقيق وسيمنع الغاز ايش هو اصلا معندوش اى صلة بليبيا لانه هو اصلا قعد تافه بعد خطابه

    ومعمر لما قال سنزحف عليكم الملايين ايش يقصد فيها يقصد المرتزقة اللى اشتراهم بفلوسه اللى كان يسرقها من الشعب حق الشعب دولة نفطية معناها ان المواطن لما يعبي بنزين المفروض ما ينزلش من سيارته وكل مواطن ليبي يرجى بالساعات حتى يعبي لكن معندناش ما نقولو الا حسبنا الله ونعم الوكيل

    تاريخ نشر التعليق: 25/04/2011، على الساعة: 17:32
  4. علي عبدالحميد:

    كيف لسكران ان يدق اي مسمار في اي مكان؟ لم أر أحقر ولا ألعن من هذه المؤامرة! ولكن لا داعي للقلق من مثل هذا النوع من الجرذان، فالمثل الليبي يقول:
    “الذبانة تزهق الكبد لكن ما تقتلش”

    تاريخ نشر التعليق: 12/04/2011، على الساعة: 2:44
  5. ليبية بنت معمر:

    دموع التماسيح يريد ان يوقع بسيده القدافي ويأخد السلطة والحكم ولكن هدا في احلامه التافه الحقير أبن الزمزامة الساقطة نار اللي تاخده هو واعوانه الكلب الواطي الحقير اللي كان يمسح في حذاء معمر لكي يرضى عليه

    ولكن معمر ليس بحاجته هالحيوان

    تاريخ نشر التعليق: 28/02/2011، على الساعة: 13:44
  6. ترهونية ونفتخر بمعمر:

    النصر للقدافى واولاده بادن الله

    تاريخ نشر التعليق: 27/02/2011، على الساعة: 23:11
  7. سعدة الزوي:

    والله صوره مؤثره يعني مش سهل رجل يبكي المهم هو ان تكون ليبيا حره رغم انف السفاح معمر

    تاريخ نشر التعليق: 27/02/2011، على الساعة: 21:43
  8. ترهونية ونفتخر بمعمر:

    كلكم تتلاهفو عالحكم ياكلاب لكن الخونة يلى زيكم نجوم السماء اقربلهم بلادى حرة وحتعيش حرة فى ظل معمر وان شاءالله ربي ينصره ويفضل الحاكم وانتم تبقو زى الكلاب الضالة يلى برا تتناهشو فى بعضكم وتعيشو فى الاسعار المرتفعة وبعدين تقولو وينكم ياليبيا يامعمر

    تاريخ نشر التعليق: 27/02/2011، على الساعة: 15:26
  9. تاجوري:

    كانت متاخرة، ولكن كلمتك كانت شجاعة و مثل مايقال فى ليبيا ” على الجرح”.

    المزيد، المزيد

    و نصر للشعب بعون الله

    تاريخ نشر التعليق: 26/02/2011، على الساعة: 13:59

أكتب تعليقك