دويتو غنائي بين القذافي و شاكيرا..واكا واكا زنكا زنكا

دويتو غنائي بين القذافي و شاكيرا..واكا واكا زنكا زنكا

- ‎فيبالصوت والصورة
120
10

10 Comments

  1. ala hada9i9i ok bayyyyyy

    a laisa h

  2. بنت عم القذافي !!ههههههههههع

    ههههههههههههههههههههههههه

    صدق انه مدمر القذافي سواالف
    واااااااااهههههههههههههههههههههههههههاي
    والي مو عاجبنه يدق راسه باطوفه

  3. نحن مواطنون وبشر ولسنا مسلمين والمواطنة اسبق من الاسلام والاديان

    ياسارة اننا مواطنون وبشر ولسنا مسلمين ولو ان اسماءنا اسماء عربية اسلامية فالصفة التي يطلقها العالم المتقدم هي المواطنة واما الاسلام فتختلف اشكاله وتفسيراته ودرجة الالتزام بتعاليمه من شخص الى اخر ومن دولة الى اخرى ونحن نختلف بل نتحارب بيننا من اجل لاشيء واما المواطنة فلا تفرق بيننا مثلمل يفرق الدين الاسلامي بيننا ولاحاجة لي ان اضرب امثلة من التاريخ الاسلامي بل يكفي ما نراه الان من اقتتال بين المسلمين فيما بينهم وهم يميزون الان بين اسلام بن لادن واسلام الخميني واسلام الوهابيين وغيرها بالعشرات واما المواطنة فان لها مفهوم واحد لايقبل التفسير في جميع دول العالم وليست مثل الاديان

  4. بنت اليمن

    العرب بايصفو كل فاسد من الحكام وان الله يمهل ويهمل

  5. المهم ان ندرك ماذا يخبئ لنا القدر غدا، ونتوحد للصمود، ورفع علم بلادنا بتفاني، ولا يهم الجهات التي ننضم لها لاننا مسلمون وهدفنا هو اعلاء كلمة لا اله الا الله محمد رسول الله، لذا ارجوا ان نتجنب اهانة بعضنا البعض فنحن اخوة مهما حدث.

  6. ga3 hada hobe fhadak lmajnoun hhhhhhhhhhhlooooool

  7. تاجوري

    للاسف، تعليقات 1 و 2و 3سخيفة و تدل على انكم مرضى نفسيا مثل صاحبكم القردافي قبل ماتكتبى اى حاجة اقرى تاريخ بلادك كويس. و يخسارة تربية والديك الى استبدلتى والدك بالقردافي و تقولى انك بنت معمر التفسير الوحيد انكم صغار. والقردافي مصيره المزبلة و فى جهنم ان شاء الله ،

  8. ترهونية ونفتخر بمعمر

    القدافى سيدكم وتعالو زى تقافته وعلمه يكفى انه دار خطة لتفجير تورة الفاتح ونجح فيها وهدا يلى خلاكم تتنعمو يابرفلية

  9. ليبية بنت معمر

    ليها شرف تصور حتى جنبه مش تغني معاه
    واظن مافيش ليبي مايعرفش كلمة زنقة
    واللي مايعرفهاش هدا عايدوووون

    ان شاء الله ديما في العالي ياقايدنا العظيم

  10. يعش القايد ضد امريكا وحلفائها وانشالله نهايه امريكا في ليبيا الحبيبه لانه في 1970 طرد امريكا وبريضانيا من بلادي العزيز فلهدا لم تنسي امريكا
    بالنسه لزنكا بالليبي مهناها “شارع”
    الله وامهمر وليبيا وبس

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *