5000

سفينة عسكرية فرنسية أجلت فرنسيين من ليبيا

سفينة عسكرية فرنسية أجلت فرنسيين من ليبيا

خمسة آلاف هو عدد العمال المصريين الذين قررت فرنسا إجلاءهم من الحدود الليبية التونسية نحو بلادهم لأسباب إنسانية،بعد توجيه السلطات المصرية لنداء استغاثة لمساعدة رعاياها العالقين.

و أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أن فرنسا بصدد ارسال طائرات نقل عسكرية وسفينة برمائية تابعة للبحرية لاجلاء نحو خمسة آلاف عامل مصري فروا من العنف في ليبيا خلال الاسبوع المقبل.

وقال متحدث باسم الوزارة ان النشر يأتي في اطار استجابة أوروبية لنداءات من المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة والسلطات المصرية لمساعدة مواطنيها العالقين على الحدود الليبية مع تونس.

وفر نحو 170 الف شخص من ليبيا منذ اسبوعين عندما بدأت الانتفاضة ضد الزعيم الليبي معمر القذافي واتجه نحو 75 الفا نحو تونس.

وقال المتحدث باسم القوات المسلحة الكولونيل تييري بوركار ان سفينة برمائية تابعة للبحرية يجب ان تصل الى البحر المتوسط خلال يومين في اطار العملية.

وفي اطار منفصل قال المتحدث باسم وزارة الخارجية ان طائرتين استؤجرتا لنقل مستلزمات طبية الى المستشفى المركزي بمدينة بنغازي التي يسيطر عليها المتمردون بشرق ليبيا وصلتا الى القاهرة في وقت متأخر من مساء يوم الثلاثاء وينتظر ان تصلا الى وجهتهما قريبا.

كما تسعى فرنسا الى توفير الخيام والامدادات الطارئة للنازحين داخل ليبيا.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك