ملكُ المغرب يعدُ الغاضبين بتغيير الدستور..ومناوئوه يتوعدونهُ بالمزيد من التصعيد

محمد السادس رفقة شقيقه و ابنه قبيل توجيه خطابه إلى الشعب المغربي

محمد السادس رفقة شقيقه و ابنه قبيل توجيه خطابه إلى الشعب المغربي

أعلن العاهل المغربي الملك محمد السادس اصلاحات دستورية مزمعة، وعين لجنة لاعداد مقترحات تقدم بحلول يونيو حزيران.

وقال الملك في خطاب تلفزيوني هو الأول له منذ اندلاع مظاهرات غضب في جل المدن المغربية قادتها مجموعات شبابية على موقع فيسبوك تطلق على نفسها اسم حركة 20 شباط/فبراير ان الاصلاحات ستشمل خططا لاستقلال القضاء وتعزيز دور الاحزاب السياسية وبرنامج تقسيم اداري يمنح المسؤولين المحليين مزيدا من السلطات.

و لم يقرر الملك إصدار أي قرار بخصوص إطلاق سراح عشرات المتظاهرين الذين صدرت في حقهم أحكام قاسية بالسجن لمشاركتهم في مظاهرات رسمية،و لا بعودة معارضيه في الخارج،خاصة و أن أسماء العديد منهم وزعتها الأجهزة الأمنية المغربية على كل نقط الدخول في البلاد،بعد أن أقدموا على نشر فيديوات على مواقع يوتوب و فيسبوك و تويتر تنتقد الملك و تطالب بإسقاط نظامه.

وأضاف أن مسودة الدستور ستطرح للاستفتاء.

وقال الملك المغربي “قررنا القيام بمراجعة دستورية شاملة” مؤكدا “الالتزام الاكيد باعطاء دفع قوي للحركة الاصلاحية العميقة (..) القائمة” في المغرب.

واعلن العاهل المغربي عن قرب تشكيل لجنة “لمراجعة الدستور” الذي عدل آخر مرة في 1996. وعهد برئاسة اللجنة لخبير القانون الدستوري المغربي عبد اللطيف منوني الذي سيقدم للملك بحلول حزيران/يونيو القادم مقترحات لتعديل الدستور.

كما اعلن الملك في خطابه انه سيتم “تعزيز” صلاحيات رئيس الوزراء باعتباره “رئيس سلطة تنفيذية فعلية”.

وقال ان المراجعة الدستورية ستؤدي الى “حكومة منتخبة ونابعة من الارادة الشعبية المعبر عنها في مكاتب الاقتراع وتحظى بثقة غالبية مجلس النواب”.

كما اعلن العاهل المغربي عن سلسلة من الاجراءات الرامية لتعزيز التعددية السياسية وحقوق الانسان والحريات الفردية واستقلالية القضاء ودور الاحزاب السياسية.

حركة 20 فبراير توعدت الملك بالمزيد من التصعيد

حركة 20 فبراير توعدت الملك بالمزيد من التصعيد

و في أول رد فعل لهم على خطاب الملك قال أحد أعضاء مجموعة 20 فبراير في تصريح للدولية إن ما جاء في خطاب محمد السادس غير كاف و إن هذا الأخير تجاهل أهم مطالب الحركة.

و في بيان موقع من مجموعة من تنسيقيات الحركة توصلت الدولية بنسخة منه،رفض الموقعون خطاب محمد السادس معتبرين أنه “يكرس الاستمرارية و بأن المؤسسة الملكية مستمرة على أرضية ما يقوم به”.

كما اعتبر أن الخطاب ” لم يتجاوز خط الإعلان بدون ضمانات عملية،و الإعتراف الضمني بفساد القضاء،و ضرب في الصميم لكل ماصدر عن هذا القضاء من أحكام”.

الحركة أقرت أيضا “مواصلة الإحتجاج بل و التصعيد فيه من خلال النداء للتظاهر في ربوع المغرب يوم 20 مارس، على شاكلة 20 فبراير مع إمكانية الإستمرارية في الإحتجاج الى حدود تحقيق كافة المطالب التي تضمنها البيان السياسي التاسيسي لحركة 20 فبراير و أعجلها إطلاق سراح أهلنا و أحبابنا المسجونين السياسيين القدامى و الجدد”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 39

  1. مغربية:

    فيقوا من النعاس حركة 20 ورائها وكالين رمضان ومن مؤسسها اسامة الخليفي سولوا عليه ليس لديه ملة ولا دين لعنة الله عليهم وعلى من اتبعهم الله يجعل كيدهم في نحورهم

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 12:48
  2. amazigh:

    الملك يخاطب الشعب وليس الغاضبين أما الصورة التي تظهر الشرطيتان فقد فهمتها بعقلية جاهلية لدالك اخترت ان تقحمها للمشاهدين فالصورة تبين ان المملكة تجاوزت كل مايخطر ببالك لدى يمكنك مواكبة التقدم الى الامام وليس التفكير الجامد فالشعب المغربي يعي تماما سم الافاعي ومضاداته عاش الملك محمد السادس والشعب في آمان و حفظ الله

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 11:50
  3. مواطن:

    ملكنا محمد السادس، اللهم انصره نصرا تعز به المغرب وارفع رايته واحفظه من كل الصحافيين الأعداء الحقودين عليه وعلينا وعلى المغرب
    اللهم شتت شملهم اللهم شتت شملهم اللهم شتت شملهم …. أمين يا رب

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 2:04
  4. Dragonaut:

    أولا، الجهوية الموسّعة قد بدأ الاعداد لها منذ أكثر من 10 أشهر، و كلّ ما فعله الوضع في المغرب الكبير هو تسريع مسلسل الاصلاحات. ثانيا، اذا كنتم تريدون استقلالية القضاء، فلماذا ترغبون في تدخل الملك لاطلاق سراح من ثبت في حقهم بالصوت و الصورة تخريب الممتلكات الخاصة و العامة في كلميم و مراكش و غيرها (وهنا لا أعني المتظاهرين سلميا) ؟ الخطاب و الاصلاحات المزمعة ليست موجهة لحركة 20 فبراير الّتي لا تمثّل الشعب المغربي في شيء، بل للشعب المغربي قاطبة. حان الوقت لمراهقي 20 فبراير أن يعرفو قَدْرهم و أن يلزموه. ناضلوا سياسيا، ادخلوا الاحزاب أو كوّنوا أحزابكم قبل أن يخرج الشعب في مسيرات مليونية ليريكم حجمكم الحقيقي.

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 1:26
  5. riffi maghrebi:

    سلام للإخوة العرب المتواجدين بهدا الموقع حركة 20فبراير عندنا بالمغرب حركة أغلبها ملحذين و شواذ …!!! ليس كحركة أبطال العرب التونسيين و المصريين و الليبيين الشجعان تحيا الأمة العربية من المغرب الى الشام نحبكم في الله و اتقوا الله تعالى يا مسّيري هدا الموقع فيما تنشرونه من اكاذيب .

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 1:22
  6. riffi maghrebi:

    الله الوطن الملك

    ديما مغاربة حتى الموت

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 1:08
  7. أماني:

    وجدت الملك غير مرتاح وهو يلقي الخطاب يأخذ انفاسه بصعوبة وبصوت عالي ويبدو على جبهته التعرق حصل له تلعثم عدة مرات لايبدو انه مقتنع بما قاله انما هو مرغم من عدة اطراف حاشيته لاتريد ان تستمر الاحتجاجات الدول الاوربية وامريكا لا تريد ان تخسر اخر قيادة موالية لها وفي الاخير انتفاضات العالم العربي لم تترك للملك بد من دفع بعض الحلول لتفادي الاحتجاجات وارضاء العالم الخارجي وتقسيم المغاربة بين من يقبل بأنصاف الحلول ومن يريد تغيير حقيقي

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 0:49
  8. ياسين:

    جميعا مع حركة 20 فبراير. وإنها لثورة سلمية.حضارية ..راقية.. حتى النصر ..والموعد 20مارس

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 0:48
  9. مغربي حر:

    خطاب لا يرقى لتطلعات حتى لحمقى زمبابوي فما بالك لشباب 20 فبراير الاشاوس عاودوا حساباتكم قبل ان يفوت الاوان فصبر الشعب شارف على الانقضاء

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 0:47
  10. kroumme:

    عاش الملك
    لدي سؤال اريد جوابا عليه من يقف وراء هدا الموقع وشكرااااااااااا
    ريحة عطاة

    تاريخ نشر التعليق: 10/03/2011، على الساعة: 0:26

أكتب تعليقك