عائلة ذكرى تتهمُ جمال مبارك بقتلها

المغنية التونسية المغدورة ذكرى

المغنية التونسية المغدورة ذكرى

اتهمت عائلة المغنية التونسية الراحلة ذكرى جمال مبارك نجل الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك بالوقوف وراء مقتل ابنتهم التي لقيت مصرعها قبل سبع سنوات على يد زوجها و مدير أعماله و سكرتيرتها بالرصاص في بيتها.

و وجه كل من “توفيق وسيدة محمد الدالي” شقيقا الفنانة التونسية المغدورة  “ذكرى” نداءا  لكل من يملك معلومات خاصة بمقتل شقيقتهما،بعد أن كشفت تقارير الطب الشرعي أن أيمن السويدي زوج المغنية الذي قيل إنه قتلها تحت تأثير الكحول،كان يعاني من قرحة في المعدة وبالتالي لم يكن مخمورا لحظة وقوع الجريمة.

و تشكك عائلة المغنية في مسؤولية الزوج الذي قيل إنه أطلق الرصاص عليها ثم انتحر،مشككا في وجود مسؤولية لجمال مبارك في عملية قتلها.

و جاء في بيان العائلة الذي اطلعت عليه الدولية فإن هذه الأخيرة تمتلك كل الدلائل و الحجج على أن زوج المغنية المنتحر ليس هو قالتها،و إن العائلة عانت من تدخل النظامين التونسي و المصري المخلوعين في طمس الحقائق و قفل الملك،و إلقاء المسؤولية كاملة عن زوجها في قتلها ثم الإنتحار.

و ترددت فرضيات لوجود يد لجمال مبارك نجل الرئيس حسني مبارك في قصة مقتلها،بعد تردد أنباء قوية بوجود علاقة بين الطرفين قبل مقتلها.

و وجهت العائلة نداءا إلى المحامين و الصحافيين جاء فيه :”نطلب من الإخوة الصحافيين والمحامين مساعدتنا في إظهار الحق أن قاتل ذكرى هو جمال مبارك ابن الرئيس المخلوع، لكل من له رغبة في مساعدتنا سواء من محامين أو صحفيين الرجاء الاتصال بنا”.

و نشرت العائلة رفقة البيان أرقام هاتف و عناوين إلكترونية و صفحة على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك للتواصل معها.

وذكرى واحدة من المطربات التونسيات اللواتي تركن بصمة ضمن الأصوات النسائية العربية، وقد شاركت في أوبريتات وطنية أهمها «الحلم العربي»، كما توجها سوق الغناء أفضل مطربة عندما قدمت «دويتو» مع المطربة المصرية أنغام عن القدس. ومن أبرز أغنياتها «وحياتي عندك» التي قدمتها بالتعاون مع الملحن صلاح الشرنوبي.

جمال مبارك نجل الرئيس المخلوع حسني مبارك

جمال مبارك نجل الرئيس المخلوع حسني مبارك

وتعد ذكرى المطربة العربية الوحيدة التي قدمت أغنيات باللهجات العربية حيث ضمت ألبوماتها أغاني باللهجات الخليجية والمصرية والليبية واللبنانية والتونسية أيضاً، وكان آخر ألبوماتها يحمل اسمها وقدمت فيه عدداً من الأغنيات الخليجية بالتعاون مع الأمير تركي بن عبد الرحمن والأمير فهد بن خالد والأمير صباح الناصر، وكانت قد أصدرت ألبوماً غنائياً باللهجة المصرية خلال الأيام الماضية.

ومن أبرز العقبات التي واجهت ذكرى، تلك الحملة التي شنها عليها عدد من الاسلاميين، عقب تصريحات أدلت بها على هامش مهرجان الدوحة للأغنية منذ عامين، ووصفت فيها ما يواجهه الفنانون من عقبات بأنه يشبه ما واجهه الأنبياء في دعواتهم.

وصدرت فتوى ضدها بحل دمها، ودافعت عن نفسها مستشهدة بالمطرب الكويتي عبد الله الرويشد الذي وجهت له نفس التهمة عندما لحن آية من القرآن الكريم.

و في واحدة من أبشع الجرائم التي شهدتها مصر وهزت الوسط الفني العربي كله،عثر على المغنية التونسية ذكرى مقتولة رفقة زوجها  رجل الاعمال المصري ايمن السويدي ، ومدير أعماله عمرو الخولي، وخديجة سكرتيرة شؤون الفنانة بالرصاص في الساعة السابعة صباحا.

و تقول تحريات الشرطة إن زوجها أطلق الرصاص عليها و على باقي الموجودين بعد مشاداة كلامية، ثم أطلق الرصاص على نفسه لينتحر.

وبدأ سيناريو غامض ينسج خيوطه حول ملابسات الحادث لا سيما أن الجاني والمجني عليهما قتلوا جميعاً.

بينما أكدت تحريات الشرطة من خلال معلومات أدلى بها سائق رجل الأعمال القاتل المنتحر ويدعى حسن أن المطربة ذكرى وزوجها أيمن السويدي كانا عائدين بصحبة مدير أعماله ويدعى عمرو الخولي وخديجة من سهرة في محل «بلوز» بالجيزة والذي يملكه أيمن السويدي نفسه. والسهرة استمرت حتى الساعة السادسة صباحا بينما كان رجل الأعمال المنتحر في حالة «سكر بيِّن».

وأثناء عودته إلى المنزل كان يتبادل الحديث في إطار الشد والجذب مع ذكرى، ولم تبد عليه ملامح الغدر، وفقاً لأقوال السائق.

وأضاف السائق في اعترافاته أمام مباحث القاهرة أنه بعد صعودهما إلى منزلهما لم يعرف عنهما شيئاً. فيما أكدت معلومات أخرى ـ وفقاً لمصادر أمنية ـ أنه كانت هناك خادمتان في انتظارهما. وبعد دخول الجميع إلى المنزل، خرج رجل الأعمال من حجرته وفي يده أربع قطع سلاح، ثم صرخ في وجه المطربة ذكرى ـ طبقاً لما ذكرته الخادمتان ـ ثم أطلق الرصاص على الجميع، ويرجح أنه أطلق رصاصة في فمه بعد ذلك لينتحر.

جثة المغنية التونسية ذكرى بعد مقتلها في شقتها في مصر

جثة المغنية التونسية ذكرى بعد مقتلها في شقتها في مصر

لكن الأكثر إثارة أن المعلومات الأولية للحادث أكدت أن كل قتيل أصيب بما يزيد على 15 طلقة وأن الاصابات جاءت معظمها في منطقة الصدر والبطن والذراعين.

و تطالب عائلة المغنية بإعادة فتح ملف القضية بعد سقوط النظامين المصري و التونسي،حيث كانت تتهمهما بطمس الحقائق لإبعاد الشبهة عن جمال مبارك نجل الرئيس المخلوع حسني مبارك و الذي تتهمه العائلة بتدبير عملية القتل الجماعي و حبك سيناريو لإخفاء الجريمة وفق تعبيرها.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 15

  1. ajana:

    الله يعطيكم الخراب الى كل من دنس عرظ امرأة مسلمة أو غير مسلمة كل ما تقولونه او تكتبوه يذكركم به الله .عوظا عن القدف أطلبو لها الرحمة,واذكروموتاكم بالخير.ولا تغركم الحياة الدنيا!!!!

    تاريخ نشر التعليق: 06/09/2012، على الساعة: 0:34
  2. ouissam:

    شيء لا يصدق

    تاريخ نشر التعليق: 25/03/2012، على الساعة: 16:24
  3. ouissam:

    ان شاء الله لجميع المطربات والمغنيات

    تاريخ نشر التعليق: 25/03/2012، على الساعة: 16:23
  4. sanae:

    natlobo mina lah an yarzo9ana 7oosen l5atima

    تاريخ نشر التعليق: 19/02/2012، على الساعة: 19:53
  5. محمد من درعا:

    ان شاء الله عقبال عند جميع المطربات

    تاريخ نشر التعليق: 19/03/2011، على الساعة: 21:11
  6. jawad:

    الي جهنم وبئس المصير

    تاريخ نشر التعليق: 17/03/2011، على الساعة: 19:34
  7. سلعة زبالة:

    رب عذر اكبر من ذنب سلعة زبالة

    تاريخ نشر التعليق: 17/03/2011، على الساعة: 16:32
  8. محمد الحضرمي:

    الي جهنم وبئس المصير

    تاريخ نشر التعليق: 16/03/2011، على الساعة: 1:52
  9. موفق محمد:

    مش لقيين حاجه يعملوها علشان الشهرة بعد انتحار دكرى

    تاريخ نشر التعليق: 14/03/2011، على الساعة: 21:45
  10. Dalia:

    ya alah lehh by3ml kda 3moman lzm n7a2a2 w nb7s m3ahom w bgd 2lbna m3a 2hlha w bgd kolna m3a Zekra mahma 7asal l7d ma nela2i el daleel

    تاريخ نشر التعليق: 14/03/2011، على الساعة: 12:03

أكتب تعليقك