المغاربة يُديرون ظهورَهم لخطابِ الملك..و ينزلونَ بالآلاف إلى شوارع المدنِ المغربية

شوارع المغرب غصت بالمتظاهرين رغم حملة التخوين ضدهم التي أطلقتها الأجهزة المغربية

شوارع المغرب غصت بالمتظاهرين رغم حملة التخوين ضدهم التي أطلقتها الأجهزة المغربية

تظاهر عشرات الآلاف من المغاربة في أكثر من ستين مدينة مغربية بينها الرباط و الدار البيضاء للتعبير عن رفضهم لما جاء في خطاب الملك محمد السادس الأخير،و اعتباره غير كاف و لا وجود لضمانات له.

وردد المتظاهرون في الرباط “الشعب المغربي يريد التغيير” مطالبا “باستقالة الحكومة”،فيما ردد بعضهم شعار “الشعب يريد إسقاط النظام”،
ورفعت لافتات كتب عليها :من أجل حرية وكرامة الشعب المغربي”.

ولم تنشر قوات أمن كبيرة في العاصمة حيث تجمع آلاف المتظاهرين بينهم عدد كبير من الاسلاميين،خوفا من وقوع اشتباكات بين المتظاهرين و قوات مكافحة الشغب،حيث يحملها المتظاهرون المسؤولية عن الأحداث الدموية التي شهدتها بعض المدن المغربية في الأيام الأخيرة.

و تظاهر الآلاف في الدار البيضاء أيضا مرددين هتاف “لا للفساد لا للمحسوبية” ،كما هتفوا “ملك يملك ولا يحكم”.

وتأتي هذه التظاهرات التي دعت إليها حركات 20 فبراير و صرخة مغربية على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، على الرغم من إعلان العاهل المغربي الملك محمد السادس اخيرا عن اصلاحات سياسية عميقة.

الآلاف تظاهروا في المغرب رغم خطاب الملك محمد السادس المهادن

الآلاف تظاهروا في المغرب رغم خطاب الملك محمد السادس المهادن

و يعيب المتظاهرون على الملك اختيار أشخاص مقربين من القصر لتقديم اقتراحات من أجل تعدير الدستور الذي اعتبروه غير صالح بالكامل و يطالبون بإلغاءه و وضع دستور جديد عوض ترقيعه،إضافة إلى رفض الملك حل البرلمان و إقالة الحكومة و إجراء انتخابات سابقة لأوانها و عودة المعارضين في الخارج.

و نظمت المسيرات والتجمعات تلبية لدعوة “حركة 20 فبراير” التي انزلت عشرات الاف الاشخاص، الى شوارع المغرب قبل شهر تماما بعد دعوة على فيسبوك.

وبقيت الحركة التي اطلقها في الاساس شبان مغاربة على موقع التواصل الاجتماعي،مصممة على تظاهرات الاحد على الرغم من الخطاب الذي القاه الملك في التاسع من آذار/مارس.

واعلن العاهل المغربي الذي يتمتع حاليا بصلاحيات واسعة جدا و مطلقة، مراجعة الدستور على أساس عدة مبادىء بينها الفصل بين السلطات واستقلال القضاء وتشكيل “حكومة منتخبة منبثقة من الارادة الشعبية التي يتم التعبير عنها عبر صناديق الاقتراع” وتعزيز سلطات رئيس الوزراء.

وكانت حركة 20 فبراير أخذت على السلطات قمعها تظاهرة الاحد الماضي في الدار البيضاء ما ادى الى اصابة عدد من الاشخاص بجروح.

واشارت منظمة العفو الدولية الى اصابة “عشرات الاشخاص بجروح في الدار البيضاء” الاحد الماضي معبرة عن قلقها من احتمال “لجوء السلطات الى وسائل قاسية لقمع التظاهرات”.

واعلن الشبان الاسلاميون في جمعية العدل والاحسان التي تعد أكبر حركة اسلامية في المغرب، مشاركتهم في التجمعات وكذلك منظمات غير حكومية مثل الجمعية المغربية لحقوق الانسان.

اشتباكات بين الشرطة و متظاهرين غاضبين في مدينة مراكش

اشتباكات بين الشرطة و متظاهرين غاضبين في مدينة مراكش

كما شارك فيها قياديون في حزب العدالة و التنمية ذب التوجهات الإسلامية و العديد من أعضاءه،تمردا على رئيس الحزب عبد الإله بنكيران الذي أعلن رفض حزبه المشاركة في هذه المسيرات.

وقالت ناديا ياسين ابنة مؤسس جماعة العدل والاحسان  “سننزل الى الشارع معهم في العشرين من اذار/مارس”، معتبرة ان الوعود الواردة في الخطاب الملكي “غير كافية”.

من جهته, قال وزير الاتصال المغربي خالد الناصري ان هناك “تمييزا بين المطالب الحسنة النية” من جانب الشبان المغاربة “الذين يتجمعون حول حركة 20 فبراير” و”جهات اخرى”.

واضاف “ليست لدينا مشكلة مع الشباب بل مع الذين يستخدمونهم أداة” ملمحا بذلك الى جماعة العدل والاحسان “ويسار متطرف ما زال حالما”.

أما احزاب الاكثرية الحكومية فدعت من جهتها السكان الى التضامن مع المشروع الذي أعلنه الملك واعربت في بيان عن “تضامنها الصادق مع المطالب المشروعة التي اعرب عنها الشباب المغربي في 20 شباط/فبراير 2011”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 40

  1. مغربي حتى النخاع:

    لاحضت أن بعض الاشخاص في عدة مدن يقتحمون المضاهرات ويهتفون “””عاش الملك”””و هم تحت تأتير الكحول
    بلطجية الملك

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:10
  2. البقالي:

    كلنا ضد الدساتير الممنوحة، لقد وصلت الرسالة.
    الكرة الآن في ملعب من سعى لصدنا عن الخروج للشوارع للتعبيرعن حقوقنا،نقول لهم لقد خاب ظنكم وما اختفاء امنكم اليوم الا بداية الغيث ونحن لكم بالمرصاد كل يوم وكل أحد وكل يوم ٢٠ .لقد تعرف الشعب المغربي … على الأيادي التي خربت ممتلكاته كيف انها اختفت كالجرذان في الشوارع الضيقة واتسعت الساحات لنا ولاصحاب القضية العادلة.
    مطالب عاجلة :
    ـ استقالة الحكومة أواقالتها.
    ـ حل البرلمان بغرفتيه .
    ـ الترخيص للحركات المحظورة القديمة و الجديدة لتكوين حزب سياسي.
    ـ الدعوة لاتخابات تشريعيية يتمخض عنها حكومة تفعل مضامين الخطاب الملكي وخاصة صياغة الدستوروطرحه على البرلمان

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:08
  3. نور الهدى:

    أيها الجبان ملاحظ يجب أن تعرف من نحن نحن الدين قال فيهم خير الخلق “اشتقت الى إخواني” نحن الدين قالت فيهم أمنا زينب” قوم كتب الله عليهم القتل” نحن الدين نقول للجبناء بيننا و بينكم المستقبل!
    إقرأ عنا أيها الجبان…

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:08
  4. كمالي حمزة:

    المظاهرات المطالبة بتغيير تجوب مدن المغرب و ستقتلع هذا الملك السادس دار دار زانغا زانغا حي حي

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:07
  5. أناس:

    ســلام و شكرا للشباب المغربي المشارك في مسيرة 20 مارس التي كانت حضارية بكل المقاييس.فــقط لا أفهم حديث المخبر ملاحظ عن العدل و الإحسان أو المتعاطفين،فلهم الحق بالمشاركة و التعبيــــر و صراحة إذا كنا نود بناء مغرب الكرامــــــة و الحريات الشعبية الحقيقية،حيث يجب تجاوز هذا الخطاب المخزني الذي يمنح هذا و يمنع من يخالفه الرأي

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:05
  6. نادية:

    لعنة الله على المخزن الظالم واعوانه الى يوم الدين

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:03
  7. عمر رشدي:

    المخزن المغربي إنقض على مسيرة حياة كل مغربي ومغربية فجردها من معاني الحرية و الكرامة ثم إختزل الشعب إلى قطيع يوجهه الملك متى يريد و حيث يريد..الآن يقوم الشعب ليقول كفى كفى.. نريد حريتنا وكرامتنا..نريد دستوراً نختاره وحاكماً ننتخبه

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:02
  8. مغربي حر:

    القصف الإستخباراتي انطلق دائما نفس الأسماء و نفس الضباط السامين

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 2:02
  9. ملاحظ:

    الملك لم يمنع المغاربة من النزول كي تعلقوا بأن الشعب أدار ظهره له، المسيرة فضحت الكثير من أصحاب النوايا السيئة ومنهم صاحب هذا المقال. خروج أغلب فئات المجتمع ضبط الإيقاع و كسر شوكة الجماعة التي يترأسها عبد السلام ياسين التي كانت تريد أن تركب على ظهور ما سموا أنفسهم بشباب عشرين فبراير.

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 1:36
  10. Badr TOUASLI:

    هههههههههههههههههههههههههه يا له من عنوان ظالم وباطل
    صاحب المقال ذبح أخلاقيات مهنة الصحافة من الوريد إلى الوريد بدون تردد

    تاريخ نشر التعليق: 21/03/2011، على الساعة: 1:17

أكتب تعليقك