مصر تعتذر لتونس و هذه الأخيرة تقبل

شرطي مصري بلباس رياض يحاول إيقاف أحد البلطجية داخل ملعب القاهرة

شرطي مصري بلباس رياض يحاول إيقاف أحد البلطجية داخل ملعب القاهرة

قدم رئيس الوزراء المصري عصام شرف اعتذار مصر لشعب وحكومة تونس بعد أحداث شهدتها مباراة الزمالك ضد الافريقي في دوري أبطال افريقيا لكرة القدم .

ووصف رئيس الوزراء المصري الاحداث بأنها إهانة لاسم مصر من “بعض البلطجية”.

وتوقفت المباراة عندما كانت النتيجة تشير لتقدم الزمالك المصري 2 -1 على الافريقي التونسي في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني من اللقاء المقام في استاد القاهرة الدولي في جولة الاياب لدور 32 عندما اجتاح المشجعون الملعب واعتدوا على لاعبين.

وجاء نزول المشجعين لارض للملعب ومطاردتهم للاعبين بعد لحظات من الغاء الحكم لهدف احرزه أحمد جعفر مهاجم الزمالك بداعي التسلل. وكان الزمالك بحاجة لتسجيل الهدف الثالث ليتأهل لدور الستة عشر بعد انتهاء لقاء الذهاب في تونس بفوز الافريقي 4-2.

وقال شرف في تصريحات تلفزيونية بعد اللقاء “ما حدث اساءة بالغة لثورة الشعب المصري وستكون هناك عقوبات صارمة للمتورطين” في اشارة لثورة شعبية اندلعت في 25 يناير كانون الثاني الماضي وأطاحت بالرئيس حسني مبارك بعد أقل من شهر من اطاحة انتفاضة تونسية مماثلة بالرئيس زين العابدين بن علي.

واضاف “الحكومة المصرية لن تسكت على هذه البلطجة وستتعامل معها بكل حزم وحسم.. لا يمكن ان يكون من قاموا بهذه الاحداث ينتمون الى الشعب المصري.”

وتابع “سأطمئن بنفسي على لاعبي الفريق التونسي وأكرر اعتذاري للشعب التونسي وحكومته على ما حدث.”

وقال شرف انه تحدث الى وزير الداخلية وطلب منه سرعة اجراء تحقيق في أحداث استاد القاهرة كما أكد أنه سيتحدث الى المجلس القومي للرياضة من أجل عدم استئناف الدوري المصري الممتاز الذي كان من المقرر استئنافه يوم 13 ابريل نيسان بعد توقفه منذ اندلاع الثورة.

ومضى قائلا “يجب ان يتوقف الدوري حتى لا نعرض الناس للخطر” مضيفا أن التوقف سيكون حتى استعادة الهدوء واجراء الترتيبات اللازمة لاستئناف المنافسات.

وقال وزير الخارجية المصري نبيل العربي في مقابلة تلفزيونية انه أجرى اتصالا مع نظيره التونسي لتقديم اعتذار.

واضاف “وزير خارجية تونس تفهم الامر وتقبل اعتذاري.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 7

  1. فاطمة من الجزائر:

    فرحتي قلبي يا اختي المغريبية ، أدعو معكي آمين يا رب : أنا احبكي و أحب كل أمتي الاسلامية . حفظ الله المغرب و كل بلاد المسلمين آمين و صلى الله و سلم على سيدنا محمد.

    تاريخ نشر التعليق: 10/04/2011، على الساعة: 16:15
  2. مغربية وافتخر:

    والله يا اختي فاطمة انا كدلك اتمنى هدا لما لا نتفق ونحب بعضنا ونكن بلد واحد نخاف علي بعضنا ونساند بعضنا لمادا الكره والعداوة سال يحيرني اختي الجزائرية الشعب الجزائريوالشعب المغربي متحابان لكن الحكومة الله يهديها يارب

    تاريخ نشر التعليق: 06/04/2011، على الساعة: 11:47
  3. فلسطيني:

    اعتذار مصر يجب ان يكون لمبارك لا لتونس ، فلو بقي مبارك لما تجرء الحثالة والبلطجية على فعل ذلك

    تاريخ نشر التعليق: 04/04/2011، على الساعة: 23:20
  4. فاطمة من الجزائر:

    قلبي يؤلمني لما يحصل لأمتنا لنظع اليد في اليد و ننسا مافات لننهض بأمتنا الإسلامية * هذا هو الأساس*

    تاريخ نشر التعليق: 04/04/2011، على الساعة: 13:28
  5. فاطمة من الجزائر:

    أعتذر على الميم في الآية بل * و إعتصموا بحبل الله جميعا و لا تفرقوا * صدق الله العظيم .

    تاريخ نشر التعليق: 04/04/2011، على الساعة: 12:19
  6. فاطمة من الجزائر:

    رغم ما حصل مع الجزائر تبقي يا مصر شقيقتنا الحبيبة ولا نرضى على إخواننا في تونس , ما هذه إلا كرة و الاهم منها اننا إخوة يربطنا دين حنيف و مصير مشترك . حافظي يا مصر على إخوانك عربا كانوا أو مسلمين * و أعتصوا بحبل الله جميعا و لا تفرقوا * صدق الله العظيم .

    تاريخ نشر التعليق: 04/04/2011، على الساعة: 12:12
  7. رشيد:

    وتمتد مظاهرة 25 يناير في الملاعب …..

    تاريخ نشر التعليق: 03/04/2011، على الساعة: 3:06

أكتب تعليقك