إيطاليا تقايضُ نفطَ المعارضة الليبية بالغذاءِ و الدواء..و توفدُ مسؤولاً نفطيًا لها لبنغازي

باولو سكاروني رئيس شركة ايني الايطالية للنفط

باولو سكاروني رئيس شركة ايني الايطالية للنفط

كشف وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني أن رئيس شركة ايني الايطالية للنفط باولو سكاروني زار بنغازي في اليومين الماضيين لمناقشة التعاون في قطاع الطاقة مع المعارضة الليبية المسلحة.

و عرض المسؤول الإيطالي على المعارضة الليبية تزويدها بالأغذية و الأدوية مقابل مدها بكميات من النفط الذي يوجد في الأراضي الليبية التي تسيطر عليها المعارضة.

وقال فراتيني للصحفيين في روما بعد اجتماع مع علي العيساوي مسؤول الشؤون الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة المسلحة “الرئيس التنفيذي لشركة ايني الايطالية زار بنغازي قبل يومين.”

وأضاف “اتصل بالمجلس. وعقد اجتماعات مهمة بشأن استئناف التعاون في الطاقة مع المجلس الذي يتمتع بالمسؤولية والامكانية لاستئناف التعاون الاقتصادي.”

وتحتل دول اوروبية على راسها ايطاليا وفرنسا والمانيا المراتب الاولى على لائحة الدول المستهلكة للانتاج الليبي من النفط، وكذلك للغاز المنقول عبر خط انابيب يمتد على طول الحدود التونسية ويصل ايطاليا عبر مياه البحر المتوسط.

وكان متحدث باسم الثوار الليبيين اعلن الاحد ان حقول النفط الواقعة في المناطق التي يسيطر عليها الثوار من البلاد تنتج ما بين 100 الى 130 الف برميل في اليوم.

و تعهد مسؤول بارز من المجلس الوطني الانتقالي المعارض في ليبيا يوم الاثنين باحترام الحقوق الشرعية للشركات الاجنبية العاملة في ليبيا اذا نجحت حركته في ازاحة العقيد معمر القذافي عن الحكم.

وسعى علي العيساوي مسؤول الشؤون الخارجية بالمجلس الذي تحدث بعد اجتماع مع فرانكو فراتيني وزير الخارجية الايطالي الى طمأنة المستثمرين في ايطاليا التي كانت أحد أقرب الشركاء الاقتصاديين لليبيا قبل الاضطرابات الراهنة.

وقال ان الحقوق الشرعية للاجانب والشركات الاجنبية في ليبيا ستحترم من قبل الحكومة المستقبلية التي ستشكلها حركة المعارضين.

وتابع كذلك أن المقترحات الخاصة بتشكيل حكومة مؤقتة يرأسها أحد أبناء القذافي ليست خيارا مطروحا.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك