بتهمة تبديد المال العام..مصر تعتقلُ أحمد نظيف رئيس الوزراء في عهد مبارك

رئيس الوزراء الاسبق احمد نظيف

رئيس الوزراء الاسبق احمد نظيف

أمر النائب العام المصري بحبس رئيس الوزراء الاسبق احمد نظيف 15 يوما في اطار التحقيقات في تبديد المال العام.

وقال البيان الذي أصدره المتحدث باسم النائب العام ان القرار صدر بشأن تصنيع لوحات معدنية جديدة لترخيص السيارات.

وأضاف أن التحقيقات كشفت قيام نظيف ويوسف بطرس غالي وزير المالية السابق وحبيب العادلي وزير الداخلية الاسبق باهدار 92 مليون جنيه (9 ر14 مليون دولار) بسبب اسناد العملية بدون مناقصة لاحدى الشركات.

وقال مصدر قضائي ان نظيف خضع يوم الاحد لتحقيقات استمرت ساعات.

وقالت صحف محلية ان غالي الذي غادر البلاد شريك في الشركة التي أسندت اليها عملية تصنيع اللوحات المعدنية.

والعادلي قيد الحبس بتهم تتعلق بغسل الاموال والتربح والتسبب في قتل واصابة متظاهرين خلال الاحتجاجات التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وتحقق النيابة العامة في بلاغات تتضمن تهم فساد ضد مسؤولين سابقين ورجال اعمال على صلة بنظام الرئيس السابق في محاولة لتلبية مطلب شعبي بالاسراع بالتحرك ضدهم.

وصدرت قرارات بحبس عدد من الوزراء والمسؤولين السابقين وقدم بعضهم الى المحاكمة.

وقالت مصادر قضائية ان النائب العام أمر يوم الاحد بحبس ماجد الشربيني العضو القيادي في الحزب الوطني الديمقراطي الذي ظل يحكم مصر لحين تنحي مبارك يوم 11 فبراير شباط. ووجهت للشربيني تهم تتصل بقتل واصابة متظاهرين

وقالت المصادر ان النائب العام أمر بالتحفظ على أموال نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة واستصلاح الاراضي الاسبق يوسف والي الذي شغل أيضا منصب نائب رئيس الحزب الوطني الديمقراطي.

كما أصدر النائب العام قرارا بالتحفظ على أموال وزير البترول والثروة المعدنية الاسبق سامح فهمي بحسب المصدر القضائي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك