مغاربة إيطاليا ينقضون على وزير مغربي

 محمد عامر زير الجالية المغربية بالخارج

محمد عامر زير الجالية المغربية بالخارج

رفض آلاف المهاجرين المغاربة في مدينة ميلانو الإيطالية سماع كلمة كان يريد أن يوجهها لهم وزيرا من الحكومة المغربية خلال حفل فني،فأجبروه تحت الصفير و الإستهجان على مغادرة المنصة و طرده منها دون إلقاء كلمته على هامش معرض عقاري مغربي في العاصمة الإيطالية.

و كان الآلاف من أفراد الجالية المغربية الكبيرة في إيطاليا يتابعون حفلا فنيا مغربيا في العاصمة الإيطالية،حينما فوجؤوا بوزير الجالية المغربية بالخارج محمد عامر،يصعد إلى منصة الحفل قبيل بدء المغني الشعبي المغربي عبد العزيز الستاتي في تقديم وصلته،حيث نزع منه الميكروفون،لتوجيه كلمة للجمهور بشأن التعديلات الدستورية التي يريد إقرارها ملك المغرب محمد السادس،و هو ما رفضه الحاضرون.

و تقول مصادر الدولية إن الوزير المغربي عانى كثيرا أمام صفير و استهجان و سخرية المهاجرين المغاربة منه و من الحكومة التي ينتمي إليها،فيما تعالت أصوات السب و الشتم ضده من كل حدب و صوب ما جعلته يقرر مغادرة المنصة،قبل تطور الأمور إلى ما لا تحمد عقباه.

و حاول الوزير المغربي استغلال تواجد المغني الشعبي عبد العزيز الستاتي الذي يتمتع بشعبية واسعة لدى المغاربة،و حضور جمهور واسع لمتابعة سهراته،لتوجيه كلمة إلى أفراد الجالية المغربية في إيطاليا،قبل أن يواجه بسخط و غضب كبيرين،جعلاه يفر بجلده قبل انقضاضهم عليه.

و سارع الحرس الخاص للوزير المغربي إلى حماية منصة الحفل،خوفا من صعود غاضبين إليها للإعتداء عليه أو مهاجمته مع تواصل الهتافات الغاضبة ضد الحكومة المغربية برمتها ممثلة في الوزير،احتجاجا على إقصاء مغاربة المهجر من التعبير عن رأيه فيما تشهده المملكة المغربية من مخاض.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 32

  1. ka3i mazyan:

    والله إلى يتوب على خوتنا في إيطاليا هذا الوزير راه تلقاه كان سكران مالقى مايدير قال أرا نجي نقصر أونلقي شي كلمة ساعة لقى خوتنا لمغاربة أحرار لكان يموت حنا في الغربى شي مغربي والله ما يديوها فيه راحنا عقنا أو فقنا بيكم يا الشفارا

    تاريخ نشر التعليق: 27/04/2011، على الساعة: 1:33
  2. نزهة/المملكة المغربية:

    تحية اخي “ملاحظ”
    كثير ما اتفقت معك في هذه الجريدة المحترمة لكن ان الاوان ان نتحلى ببعض الشجاعة-اتكلم عن نفسي طبعا- .الاشكالية ان المقال لم يفسر لماذا تصرف الشباب المغربي بهكذا طريقة. تصور قيل لي ان الوزير اعتلى المنصة بدون سابق انذار-و هم اصلا في حفل لا في مؤتمر او اجتماع- واخذ الميكروفون من الستاتي كي يفرض خطابه على الحضور. شخصيا لو كنت هناك لشاركت المحتجين لان الوزير بهكذا طريقة احتقر المغاربة و استحمرهم… النقاش يا اخي لا يكون مع العيطة و الجرة… اي قيمة مضافة منحها هذا الوزير للاصلاح الهائل الذي تعرفه بلادنا الحبيبة؟ زد على ذلك ان هناك اناس مثقفون غضبوا من تصرف الوزير و ارسلوا احتجاجهم للممكلة المغربية لانه لم يشرف الديبلوماسية المغربية.
    بالنسبة للقرعة و الكاس-اعزك الله- فرغم انك لم تستهدف الا عنوان الاغنية لكن السياق واضح.
    دمت اخا عزيزا. لا تنس ان دورنا هو النقد البناء لاننا لا نحب فقط هذا الوطن بل نعشقه. و ما مساهمتنا هنا الا تعبيرا عن هذا الحب.
    ان الاوان يا اخي ان نقوم بنقد ذاثي ونقول للاسود انت اسود و للابيض انت ابض و ما بينهما…املا في غد افضل.الوزير غير منزه و غير مقدس.اذا اخطا اعلنا احتجاجنا كي لا يعيد الكرة.
    تحية مرة اخرى.

    تاريخ نشر التعليق: 27/04/2011، على الساعة: 0:31
  3. ملاحظ:

    اود ان اشكر الاخت نزهة عن تعقيبك موضحا ان القرعة و الكاس من الاغاني المعروفة عند الستاتي و ليس اتهاما لنصف المغاربة. اما انتقادي فعن الطريقة التي ووجه بها الوزير من طرف ابناء بلده في المهجر و اظن انك سمعتي السب و اللعن. و لا اود ان تركبي حتى انت على تعليقي و و تحليله بمنظور سلبي . لي عودة.

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 19:01
  4. نزهة/المملكة المغربية:

    كي اوضح للاخ “ملاحظ” ان المغاربة اذكياء اقسم لك انني كتبت لك تعليقي هذا منذ ساعات و انا الان بصدد قراءة مقال يفسر ما وقع هناك… التفسير يسير فس نفس اتجاه ملاحظاتي و الحمد لله.
    اليك المقال :

    طارق العاطفي:

    طلبت “هيئة مغاربة الخارج لتعديل الدستور” من الملك محمد السادس إقالة كاتب الدولة المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، محمد عامر.. وردت ذات الهيئة مطلبها إلى ما تعرض له عامر من طرد على أيدي مغاربة إيطاليا، بميلانو نهاية الأسبوع الماضي، بعد أن اعتلى منصة حفل مغني الشعبي “الستاتي” في محاولة منه للخطابة.

    وأوردت ذات الوثيقة بأن الوزير محمد عامر، الموصوف ضمنها بـ “المتنطع”، قد “وصل قمة الاستهتار، وقمة تحقير عقول المغاربة القاطنين بالخارج، عندما حاول استغلال تجمعهم في حفل غنائي ليلقي عليهم خطابا ذا حمولة سياسية.. لها علاقة بالحراك السياسي الذي يعيشه الشعب المغربي في الداخل والخارج”.

    وأردف: ” فوجئ أفراد الجالية المغربية الذين كانوا يتابعون حفلا لأحد المغنيين الشعبيين في إطار فعاليات أحد المهرجانات التجارية بمدينة ميلانو الإيطالية، عندما صعد الوزير المذكور ودون سابق إشعار إلى منصة الحفل وانتزع الميكروفون من يد المغني قصد توجيه كلمة للجمهور بشأن التعديلات الدستورية. لكن أبناء الجالية المغربية، وبحسهم السياسي العال، رفضوا استغلالهم بهذه الطريقة الوقحة وواجهوا الوزير اللامسؤول بالشعارات والصفير والإستهجان، فأجبروه على مغادرة المنصة”.

    هيئة مغاربة الخارج لتعديل الدستور عمدت إلى إدانة تصرف الوزير عامر، ضمن وثيقة بيانها، معتبرة إياه ” يمضي جل وقته في رحلات للاستجمام السياسي يدفع ثمنها أبناء الشعب المغربي في الداخل والخارج”. هذا قبل أن يوجه الخطاب إلى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية، وكذا مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، بمضمون داع إلى “فتح نقاش جاد ومسؤول حول صيغ وآليات إشراك خمسة ملايين مغترب مغربي ضمن الحياة السياسية المغربية، تنفيذا لتعليمات عاهل البلاد واستجابة لمطالب المهاجرين المغاربة، بدل سياسة التجاهل والأذن الصماء التي انتهجتها إلى حدود الساعة”.. وذلك وفقا لصيغة البيان المذكور.

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 17:28
  5. محمد علي الجابري:

    يكفيكم الستاتي و القرعة و الكاس اضافة الى الصفير و الشتائم بكلمات نابية. رائع مستوى شباب الجالية الذي يعطي صورة متحضرة و يمثل وطنه احسن تمثيل. غنوا و ارقصوا مع الستاتي و جراته و اجدبوا مع نعراته. . . و لما لا و الوزير اراد ان يزيل عنكم نشوتكم و يذكركم ان بلدكم تعيش تغييرات مهمة و في حاجة الى وعيكم و نضجكم . . لكن على ما يظهر انه كان من المفروض على ذلك الوزير ان يكتب خطابه و يسلمه للستاتي ليضيف اليه لحن الجدبة حتى يتقبله الجمهور.
    شعب غبي همه الوحيد الخمر والرقص مع الشيخات لكنهم معذورين لان أغلبهم من البوادي (العروبية) باعوا البقروالغنم وحركوا للطليان

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 16:50
  6. نزهة/المملكة المغربية:

    لا يا اخ ملاحظ.انت لم تلاحظ شيئا.الوزير حاول ان يركب على حفل و الشباب المغربي ابان له انه ليس غبيا الى تلك الدرجة.شاهدت الشريط مرتين وخرجت بفكرة ان الوزير كان مخطئا لاسباب كثيرة.
    1-لم يعرف متى و اين يستقبل الشباب و كيف يحضر هذا اللقاء.و هذا استهتار وعدم مسؤولية… المسؤولية الملقاة على عاتقه تفرض عليه التاكد من كل خطوة يقوم بها بالخارج حتى لا تتاثر الديبلوماسية المغربية من اي تسرع.
    2- اخطا لانه وضع نفسه في موقف حرج حيث ان الشباب جاء لحفل و ليس لخطابات لغة الخشب.
    3- اخطا لانه لا زال يتعامل بالطرق اياها التي تتلخص في لعبة من يقبض على الاخر اولا “حصلتوا هنا يالله اسمعوا بزز منكم”.
    اما الوعي فيمكن ان يكون مع الستاتي او عبد الوهاب الدكالي.الاذواق لا تناقش… من يحب الستاتي لا يتعاطى للقرعة و الكاس.ولا فستكون يا اخ ملاحظ اتهمت اكثر من نصف الشعب المغربي الذي يحب الاغاني الشعبية بالسكر و الفسوق.و لا اظنك تعني ذلك.
    ان الاوان ان نطلب من الوزراء النزول من المنصة.المغاربة ديوموقراطيون بطبعهم و لا يحبون الوصاية.فلا تكن وصيا عليهم.
    تحية.

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 12:32
  7. ملاحظ:

    يكفيكم الستاتي و القرعة و الكاس اضافة الى الصفير و الشتائم بكلمات نابية. رائع مستوى شباب الجالية الذي يعطي صورة متحضرة و يمثل وطنه احسن تمثيل. غنوا و ارقصوا مع الستاتي و جراته و اجدبوا مع نعراته. . . و لما لا و الوزير اراد ان يزيل عنكم نشوتكم و يذكركم ان بلدكم تعيش تغييرات مهمة و في حاجة الى وعيكم و نضجكم . . لكن على ما يظهر انه كان من المفروض على ذلك الوزير ان يكتب خطابه و يسلمه للستاتي ليضيف اليه لحن الجدبة حتى يتقبله الجمهور.

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 10:02
  8. hosyma@hotmail.com:

    مغربي حر في مصر
    شكرا لمغابتنا الأحرار ، نفتخر بكم في كل مكان ، أطردوا هذا الوزير الذي يجول العالم ويركب افخم السيارات ، وينام في أفخم الأطيلات ، وهذا كله على حساب الشعب المغربي ، تبا له وللأمثاله ، الميزانية التي يأخذها كل سنة 194 مليون درهم ، على اساس أنه ينظم أنشطة ثقافية للمغاربة المهاجرين ، ونحن لم نر منه اي نشاط ول حتى وجهه الالنحس ، كنا قابلناه مرة في القاهرة ، وألقى كلمة ثم على هامش الكلمة فتح مجالا للأسئلة ثم طرحنا عليه بعض المشاكل التي نعاني منها ، فرحب ووعد ، لكنه للأسف أخلف وعده ، وكذب علينا ، سحقا له ومنذ ذلك الوقت لم نره إلا في شاشة التلفاز

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 9:49
  9. مغربي و سأموت مغربياً:

    برافو.المغاربة رجال

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 7:50
  10. فضيحة طرد ممثل المخزن المغربي دليل على الرفض المطلق:

    هم مغاربة تحرروا من المخزن وسجونه واما نحن في الداخل فسنواجهه ليس بالصفير فقط

    تاريخ نشر التعليق: 26/04/2011، على الساعة: 3:30

أكتب تعليقك