زوجة القذافي صفية و ابنته عائشة في تونس

صفية القذافي زوجة الزعيم الليبي معمر القذافي

صفية القذافي زوجة الزعيم الليبي معمر القذافي

كشفت مصادر تونسية أن زوجة الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي صفية، وابنته عائشة تقيمان حاليا في أحد الفنادق بجزيرة “جربة” جنوب شـــرق تونس العاصمة.

وذكرت مصادر من إذاعة تطاوين التونسية المحلية التي تبث برامجها من الجنوب التونسي، أن صفية وعائشة دخلتا مساء السبت الماضي إلى تونس عبر معبر رأس جدير الحدودي.

وكان مصدر رسمي تونسي قد أكد في وقت سابق أن محمد القذافي النجل الأكبر للعقيد معمر القذافي الذي يشرف على قطاع الاتصالات في ليبيا، قد وصل إلى جزيرة ‘جربة’ التونسية (550 كيلومترا جنوب شرق تونس العاصمة) لتلقي العلاج.

ويأتي الكشف عن وصول زوجة القذافي وابنته إلى جزيرة ‘جربة’ التونسية، فيما أكد مصدر رسمي أن عددا من كبار المسؤولين الليبيين عبروا امس الثلاثاء إلى تونس عبر منفذ ‘رأس جدير’ الذي أصبح النقطة الوحيدة التي من خلالها يتحرك مسؤولو ليبيا باتجاه الخارج.

ونقلت وكالة الأنباء التونسية الرسمية عن مصدر أمني قوله إن من بين المسؤولين الليبيين الذين دخلوا تونس امس، عبد الله محمود الحجازي المستشار السابق في الأمانة العامة للشؤون الخارجية ومساعد مدير الاستخبارات العسكرية الليبية مع 4 موظفين.

وأشار المصدر إلى أن هؤلاء توجهوا جميعهم إلى جزيرة “جربة” التي غادرها باتجاه تونس العاصمة محمد شكري غانم رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للنفط الذي قالت مصادر من المعارضة الليبية انه انشق عن نظام القذافي.

غير أن مسؤولا ليبيا استبعد هذا الانشقاق، حيث قال “إن من صميم عمل شكري غانم السفر والتعامل مع شركات النفط في الخارج، ولم نسمع شيئا خلاف ذلك”.

يشار إلى أن جزيرة “جربة” تحولت منذ فرض حظر الطيران في ليبيا إلى محطة أساسية يقصدها المسؤولون الليبيون للانتقال منها جوا إلى دول أخرى عبر مطارها الدولي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. oooalgdk:

    اللهم لاشماته
    كهذا نهاية كل حاكم ظالم وأسرته تشرد لاوطن
    وخوف لاأمن
    وذل بعد عز وكره ومقت من شعبهم بعد محبه كاذبه من شعبهم
    وتحقير بعد إحترام وتقدير زايف
    وماجرهم إلى هذه النهايه المؤلمه غير غرورهم وتكبرهم وتجبرهم وظلمهم لشعب مسلم
    جهلوا أن عملهم الصالح يضمن لهم الحياة الطيبه وأن بقدر محبتهم وتقديرهم وطاعتهم لله وخوفهم منه يجعل لهم قدر ومحبه وتقدير في قلوب شعوبهم وعندالآخرين
    ولنتذكر قوله تعالى [[ من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون ]] سورة النحل

    تاريخ نشر التعليق: 22/05/2011، على الساعة: 7:53

أكتب تعليقك