الجنسُ يطيحُ بوزير في حكومةِ ساركوزي

جورج ترون وزير دولة في الحكومة الفرنسية قبل أن يطيح به الجنس منها

جورج ترون وزير دولة في الحكومة الفرنسية قبل أن يطيح به الجنس منها

قدم وزير الدولة الفرنسي للشؤون الإدارية جورج ترون استقالته من الحكومة الفرنسية،على خلفية متابعته قضائيا بتهمة الإتداء جنسي على عدة موظفات و مواطنات جنسيا و تحرشه بهن،في ثاني فضيحة جنسية تهز فرنسا في أقل من أسبوعين.

ولم تكد الضجة الإعلامية التي صاحبت اتهام مدير صندوق النقد الدولي السابق، دومينيك شتراوس بمحاولة اغتصاب خادمة في فندق بنيويوك، لم تكد تهدأ حتى نقلت وكالات الأنباء خبر استقالة الوزير الفرنسي الذي يواجه اتهامات بالاعتداء الجنسي على موظفتين بلديتين سابقتين في درافاي جنوب باريس التي يتولى فيها منصب رئيس بلدية.

وفتح تحقيق قضائي منذ أسبوع وأكدت الشاكيتان إصرارهما على دعواهما أمام المحققين.

و قالت مستشارة بلدية درافاي تدعى فابيان سورولا لقناة “إي تي لي” الفرنسية إن الوزير الفرنسي تحرش بها جنسيا مرتين،مرة داهمها في حفل رسمي حينما كانت منحنية على طاولة في حفل عشاء من الخلف،و مرر عضوه التناسلي بين مؤخرتها،و حينما احتجت عليها تعامل معها و كأن شيئا لم يحدث و مرة كرر نفس الشيء أمام زوجها.

السيدتان اتهمتا ترون الذي ينتمي ليمين الوسط الفرنسي، أيضا بقيامه باعتداءات ضدهما تتجاوز التحرش الجنسي، بحسب تصريحات أدليتا بها لصحيفة لو باريزيان الفرنسية، وهي محل تحقيق من مكتب المدعي العام الفرنسي.

وكما كان شتروس كان نفي في خطاب بعث به إلى الصندوق الدولي “بكل حزم ممكن” الاتهامات الموجهة إليه، يصر الوزير ترون هو الآخر عبر محاميه على نفي الاتهامات الموجهة إليه.

وكان الوزير الفرنسي قد سارع إلى الإدعاء بأنه يتعرض لمحاولة من جانب خصومه السياسيين لتشويه صورته، اعتمادا على الزخم الذي أحدثه القبض على شتروس كان، الذي قررت السلطات الأمريكية في 19 مايو الحالي الإفراج عنه مؤقتا بكفالة قدرها مليون دولار وضمان بنكي يصل إلى خمس مليارات دولار،و وضعه رهن الإقامة الجبرية في منزله بانتظار محاكمته بتهمة الاعتداء الجنسي ومحاولة اغتصاب عاملة في فندق بنيويورك.

وحاول ترون كذلك ربط القضية بخلاف بينه أقارب زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليميني، مارين لوبان، وهو ما دفعها لمقاضاته بتهمة التشهير.

مستشارة بلدية تشرح على شاشة قناة فرنسية كيف تحرش الوزير بها جنسيا

و قال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون ان جورج ترون وهو وزير دولة في حكومة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي اتهمته امرأتان بالتحرش الجنسي استقال يوم الأحد.

وقال مكتب رئيس الوزراء في بيان “أبلغ السيد جورج ترون… رئيس الوزراء فرانسوا فيون اليوم باستقالته من الحكومة.”

وأجرى الادعاء في فرنسا تحقيقا في الاتهامات ضد ترون التي وصفها بأنها “لا يمكن تصديقها”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. مكسار زكريا : كاتب و شاعر جزائري Mekesser zakaria : Author:

    غريبة …. ،

    تاريخ نشر التعليق: 05/06/2011، على الساعة: 13:25

أكتب تعليقك