قرارٌ أمريكي في مجلس الأمن..لنشر 4200 جندي إثيوبي في أبيي السودانية النفطية

السفيرة الامريكية في الأمم المتحدة سوزان رايس أثناء زيارتها لمنطقة أبيي السودانية

السفيرة الامريكية في الأمم المتحدة سوزان رايس أثناء زيارتها لمنطقة أبيي السودانية

أعلنت الولايات المتحدة انها قدمت مشروع قرار الي مجلس الأمن التابع للامم المتحدة يجيز نشر 4200 جندي اثيوبي في منطقة أبيي السودانية المتنازع عليها.

وقالت السفيرة الامريكية لدى الامم المتحدة سوزان رايس أيضا ان واشنطن تشعر “بقلق بالغ بخصوص الوضع الانساني في جنوب كردفان” وهي ولاية تقع في شمال السودان على حدود جنوب السودان.

وقال الرئيس الامريكي باراك اوباما ان الوضع في جنوب كردفان بالغ الخطورة.

وأبلغت رايس الصحفيين “الولايات المتحدة قدمت… مشروع قرار لانشاء القوة الامنية المؤقتة لابيي مثلما طلبت حكومة السودان وحكومة جنوب السودان.”

واضافت ان المشروع “يدعو الي نشر 4200 فرد من قوة الدفاع الوطنية الاثيوبية تحت علم الامم المتحدة.” ويدعو المشروع ايضا الي نشر قوة من الشرطة قوامها 50 فردا.

ووفقا لنص المشروع  فان القوة الاثيوبية سيطلق عليها القوة الامنية المؤقتة للامم المتحدة في أبيي (يونيسفا) وستكون مخولة “لضمان الامن في منطقة أبيي”.

وقالت رايس “نحن نتطلع الي مناقشات مع اعضاء المجلس من اجل اعتماد قرار بسرعة… حتى يمكن تنفيذ الاتفاق الذي توصل اليه الطرفان… على الفور وبفعالية.”

ووقع شمال وجنوب السودان اتفاقا في اديس ابابا لجعل أبيي منطقة منزوعة السلاح والسماح بوجود الجنود الاثيوبيين.

وامتنعت رايس عن التكهن بالفترة التي قد يستغرقها اقرار القرار. وقالت ان هذا لن يحدث بين عشية وضحاها.

ويقول دبلوماسيون في مجلس الامن ان القوة الاثيوبية ستكون منفصلة عن بعثة الامم المتحدة في السودان التي تضم عشرة الاف فرد والتي تقول الخرطوم انها تريد خروجها من البلاد بحلول التاسع من يوليو تموز موعد انفصال جنوب السودان.

ونشرت بعثة الامم المتحدة في السودان بعض القوات في أبيي التي يتنازعها الجانبان لكن مسؤولين ودبلوماسيين بالامم المتحدة قالوا ان هذه القوات فشلت في توفير الحماية الكافية للمدنيين في المنطقة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. فريد اسد الحوطي:

    مجلس الامن القذر المجرم الذي يأتمر بأمر امريكا القذرة المجرمه واذنابها القذرين المجرمين الذين يأتمرون بأمر الصهاينة لعنهم الله اجمعين واخزاهم وجعل جهنم مثواهم أسأل الله عز وجل ان يحصيهم عددا وان يقتلهم بددا وان لايبقي منهم احدا فهو ولي ذلك والقادر عليه سبحانه وتعالى نبرء من حولنا وقوتنا الى حوله وقوته فهو الله ربنا وليس لنا رب سواه ندعوه ويستجيب لنا وقد قال وقوله الحق ياعبادي ادعوني استجب لكم اللهم فهذا الدعاء وعليك الاجابة وصل اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين .
    لايجب ان يستمع السودان لهذا القرار ولايجب ان ينفذوه ويجب ان يقاوموه بشتى الوسائل وسينصرهم الله عز وجل ان هم نصروه سبحانه وتعالى بالدفاع عن حقوقهم والا فقد جنت على نفسها براقش .

    تاريخ نشر التعليق: 24/06/2011، على الساعة: 14:11

أكتب تعليقك