شقيقة ملك السعودية تطالب بالحرية

الأميرة بسمة بنت عبد العزيز آل سعود شقيقة ملك السعودية

الأميرة بسمة بنت عبد العزيز آل سعود شقيقة ملك السعودية

دعت الأميرة بسمة بنت عبد العزيز آل سعود الى منح الحريات قبل ان تتحول الى تحديات، مؤكدة في الوقت ذاته الا احد يتمتع بحصانة تجاه رياح التغيير التي تهب على العالم العربي.

وقالت الاميرة وهي احدى بنات الملك المؤسس و شقيقة الملك عبد الله بن عبد العزيز : “يجب ان ندرك اننا بحاجة الى فتح حوار وطني وعدم انتظار التحديات تكبر، يجب علينا منح الحريات قبل ان تتحول الى تحديات”.

واضافت “لا احد يتمتع بحصانة من رياح التغيير التي تهب على العالم العربي ومخطئ من يقول ان لديه مناعة”.

من جهة اخرى، أوضحت الاميرة بسمة ردا على سؤال حول هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر “عندما اسسها والدي الراحل كان الهدف منها مراقبة المجتمع لكي يتمكن المواطنون من العيش بشكل مشرف وكرامة بعيدا عن الرشوة والفساد”.

وتابعت “لكن الامور تغيرت باتجاه ممارسة ضغوط اجتماعية على المرأة التي اصبحت هدفا للهيئة “.

و أكدت الاميرة بسمة أن “أعضاء الهيئة صاروا مهتمين بوجه المرأة والكفوف التي تضعها والاختلاط مع الجنس الاخر”.

ورأت ان الهيئة “باتت منهمكة في قضايا تؤدي الى منزلقات خطرة نشاهدها في مجتمعنا اليوم، الى درجة اننا اصبحنا مجتمعا يعيش في الخوف”.

وتقوم هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بالسهر على تطبيق الشريعة الاسلامية وتسير دوريات لاغلاق المحلات التي لا تغلق ابوابها خلال اوقات الصلاة ولرصد الخلوات غير الشرعية بين رجال ونساء.

ويسلط دعاة الاصلاح في المملكة منذ مدة الضوء على هذه الهيئة ويتم اتهامها احيانا بانتهاك الحقوق الفردية، الا ان الهيئة ما زالت تتمتع بدعم المؤسسة الدينية وبدعم شريحة واسعة من الرأي العام.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 6

  1. مايسترو1:

    وهاهو اكبر مثال حى من الاميره ومطالب الحريه المزعومه كذبا لاشك لان الامر لايعدو كونه التلاعب الحكومى من دون ادنى شك لعب وتصريح حكومى باخطر امر بسببه قامت الحربين العالميتين وهو ملف حقوق الانسان والاستقلاليه الممنوع دوليا على الانظمه والحكومات والاحزاب بجميع العالم ان يتحدثو او يلعبو سرا خلف الكواليس بتحريك او انتقاد او المطالبه الحقوقيه والحريات وخلافه حكوميا باسم المجتمع المدنى والغير حكومى و على حساب مؤسسات حقوق الانسان المستقله فعليا على الارض وصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى المستقل والاممى-

    اليكم الاقتباس الموزع دوليا ردا على التراشق الحكومى الغربى وخاصه التصريح الاعلامى البريطانى باسم حقوق الانسان مؤخرا ومنع الخليج والامارات بشكل خاص كما هو متداول اعلاميا لبعض الشركات البريطانيه وغيرها من شراء اى صفقه تسلحيه ان جرى فتح اى نقاش بملف حقوق الانسان غربيا بخصوص الخليج وحكوماته التى تتلاعب باسم المجتمع المدنى كما تفعل بريطانيا وغيرها ايضا-باسم حقوق الانسان -فالدول تنتهك الحقوق وتراقب نفسها بنفس الوقت وتلعب مع الحكومات على حساب حقوق الانسان بالخليج لضمان الصفقات التسلحيه وشراء الاسلحه من الغرب فقط-

    وكالات الانباء العالميه والدوليه
    الامم المتحده
    مجلس الامن الدولى
    الهيئات والمنظمات والاحزاب العالميه والدوليه
    حقوق الانسان-دوليه-ساميه-مستقله-امميه-مفوضيه عليا-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى-دولى مستقل-مؤسسى-
    الاقليميه لحقوق الانسان وحماية المستهلك بدول الخليج العربى والشرق الاوسط-مستقله-
    المجتمع الدولى
    الشرق الاوسط
    الخليج العربى
    الرياض-

    ادانة المقرر الاممى السامى لحقوق الانسان والقيادى الدولى المؤسسى الكبير والمستقل بصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى محامى ضحايا سبتمبر9-11 وامين السر السيد-
    وليد الطلاسى
    للولايات المتحده الامريكيه والدول الاوروبيه التى تتلاعب بملف حقوق الانسان بمحاكم مثل المحكمه الاوروبيه وغيرهابشكل ممنوع دوليا ومرفوض ومدان كما اتى بالبيان الدولى الذى اورده المصدر
    الذى ذكر عن الرمز المايسترو الثائر الحقوقى العالمى والمقرر الاممى السامى السيد
    وليد الطلاسى
    الذى اشار لتصريحات حكومة بريطانيا وردود فعل الامارات والخليج بموضوع حقوق الانسان مؤخرا مع الصفقات التسلحيه لبريطانيا واميركا اذ تم هنا نسف الامم المتحده ومجلس حقوق الانسان العالمى المنقسمه دوله قسمين ووضع المراقبه الحقوقيه على الدول والشرعيه الدوليه بالامم المتحده خارج اى معادله لتصبح الحكومات هى الحكم والجلاد بنفس الوقت وتصبح الحكومات فى مناى عن اى اتهامات بل واى مراقبه حقوقيه مستقله دوليا لتلك الدول الغربيه والعربيه والخليج كذلك-ولم نجد اى ردود فعل على سبيل المثال لما اعلنته اميركا مؤخرا عن طلب حضور للرئيس بوش والرئيس اوباما للمحكمه فى محاكمة المعتقل الارهابى بغوانتنمو المدعو سيد خالد شيخ محمد باكستانى الجنسيه والمتهم بانه العقل المخطط والمفكر والمدبر لاحداث 9-11سبتمبر-

    حيث قدم المصدر عن امانة السر بالرياض ادانة المقرر الاممى السامى المستقل عالميا لحقوق الانسان والقيادى الاممى بصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى محامى ضحايا سبتمبر9-11وامين السر السيد –
    وليد الطلاسى
    كما هو فى
    هذا الاقتباس المقتطف هنا والموزع دوليا-

    اقتباس-
    عفوا نقطة اعتراض حقوق الانسان ليست من ضمن عمل ومهام الحكومات والاحزاب بموجب القانون الدولى والامم المتحده والمواثيق والتشريعات والبروتوكولات الدوليه–

    الامر اذن
    حقوق الانسان والاستقلاليه بالمجتمع المدنى الغير حكومى والحكومات والاحزاب التى تتلاعب بكل خطوره واجرام بتلك الانتقادات الحقوقيه لاجل المصالح-
    ولا تراجع اطلاقا فى منع الحكومات والاحزاب مهما بلغ الثمن عالميا ودوليا من ان يلعبو باسم الحزب والحكومه وايضا باسم حقوق الانسان لاوزير ولابقالات ولعب مدعوم غربيا او محليا من خلال حكام الخليج-

    والصراع مستمر وقائم وخاصه ولايزال وسيبقى حيث الحكومات عليها بحث ايضا ماهو متعلق بالارهاب وتلاعب الحكومات واجهزتها بملفه كما بملف حقوق الانسان وصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى حيث تلك من اخطر مايمنعه القانون الدولى الذى يقرر انه بسبب تدخل الحكومات والاحزاب بحقوق الانسان وباسم المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل تنتفى فورا هنا صفة حكومه او دوله —
    وهكذا

    فقد تاخرت بريطانيا اذن وغيرها كذلك جدا جدا لتبادل الاتهامات ولعبة التعالى وخلافه انما هى مجرد هرطقات حكوميه مرفوضه فالحكومات تلتزم المراقبه الحقوقيه وليس الحكومات من تقوم بالانتقاد الحقوقى المؤسسى والمستقل والغير حكومى–
    وعليه
    فالامارات بالامس فقط افتتحت بقاله باسم حقوق الانسان الاماراتيه وباسم الاستقلاليه الكاذبه والغير قائمه حتى ببريطانيا نفسها وطبعا نفس الحال بالخليج-
    يوجد فقط بقالات حكوميه باسم جمعيه او هيئه و باسم حقوق الانسان والزعم زورا وكذبا بانها مستقله وصمتت بريطانيا وقبلها الامم المتحده بكل الاسف حيث تتلاعب الدول بتعيينات امميه لعاملين سابقين بتلك الدول الغربيه حكوميين وعقب التقاعد نجد المتقاعدين من المخابرات الغربيه بمناصب عليا بالامم المتحده ويتم الباسهم وصبغهم بصبغة المفوضين والاستقلاليه —

    ولاشك انه قد شاركت اميركا الخليج كما اوروبا بالصمت والتعتيم على الخليج وحقوق الانسان فيه بسبب استمرار صفقات التسلح التى تقوم بريطانيا وغيرها بتجريم العمولات للامراء الخليجيين الذبن ينهبون ويسرقون المليارات من تلك الصفقات التسلحيه مقابل الصمت عن ملف حقوق الانسان والاستقلاليه- وباقى الدول ايضا يدركون كل الادراك بالتضامن والتعتيم وتمرير تلك البقالات الحكوميه المزعومه انها حقوقيه ومستقله علما ان اغلب العاملين بها وهم الان على راس العمل حكوميين وموظفين وبعضهم وزراء كوزير الحج السعودى الحجار او الطبطبائى عضو حزبى برلمانى بالكويت ومن سبقه ايضا تلاعبو مع الحكومات والاحزاب الممنوع دوليا وبموجب القانون الدولى الذى يمنع وبكل شده اعتبار الحزب من ضمن المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل وممنوع لعب دور مؤسساتى لامعلن ولاخلف الستار باسم حقوق الانسان والاستقلاليه هذا متعلق بالاحزاب لانها قد تصل للحكم باى وقت فهل الحكومه او الحزب تعتبر دوليا من ضمن المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل–

    فكيف يصمت الغرب والامم المتحده ومجلس حقوق الانسان العالمى لحقوق الانسان بتلاعب الحكومات والاحزاب بملف حقوق الانسان وانشاء بقالات باسم منظمات وجمعيات مستقله غير حكوميه وهى حكوميه بل والعاملين بها استخباريين باحيان كثيره-

    لنرى اليوم تلك اللعبه بين بريطانيا والامارات والخليج وهاهى دول الخليج تتفق على حرمان الشركات البريطانيا من صفقات الاسلحه مالم تصمت بريطانيا وغيرها عن ملف حقوق الانسان والاستقلاليه وليس الامر معارضين بالخليج تخاف عليهم بريطانيا لان بريطانيا وغيرها يهمهم بالمقام الاول مصالحهم الاقتصاديه وايضا بالمقام الاخر و كما اتى بالخبر هنا اعلاميا بخصوص

    حقوق الوافدين بالخليج وكانه الوافدين ليس لهم حكومات وسفراء بالخليج ومكتب رعاية مصالح الوافدين من كل جنسيات العالم بالخليج اذن الامر وافدين تدافع عنهم بريطانيا وليس المواطنين بالخليج العربى-فهم خارج المعادله الانسانيه والحقوقيه لدى الغرب كما يبدو-
    وبالتالى
    فالمعركه مستمره بلا ربيع بلا غضب بلا لعب حكومات وطغاة فارغ
    فلا صوت يعلو صوت المعركه والحرب والصراع
    -وعليه
    فمسالة انقسام مجلس حقوق الانسان العالمى لحقوق الانسان بالامم المتحده واستبدال اوروبا محكمة حقوق الانسان الدوليه الامميه بالامم المتحده التى تحاربها اميركا وقامت اوروبا بلعب الدور الاقذر المتمثل بايجاد البديل عن الشرعيه الدوليه لاجل الهيمنه وابعاد شبح الاتهام لتلك الدول باى انتهاك حقوقى دولى فقامو بوضع محكمة حقوق الانسان الاوروبيه كبديل-عن مجلس حقوق الانسان العالمى ومراقبة الامم المتحده للدول ولكل انتهاكات حقوق الانسان بالعالم تجرى او تتم حكوميا لاشك-
    وهذا امر خطير لاشك دوليا –
    فهو يجعل بريطانيا واوروبا مجتمعين فى حال اتهام واضح جدا بانتهاك حقوق الانسان بل والاتهام الاخطر هنا هو الخروج على الشرعيه الدوليه المتمثله بالامم المتحده والبروتوكولات المتعلقه بحقوق الانسان وبعهديها القديم والحديث عقب الحربين العالميتين التى تمنع الاحزاب والحكومات من لعب اى دور باسم المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل وخاصه بحقوق الانسان لنجد ان الحكومات تنتقد بعضها البعض باسم حقوق الانسان وتضع البقالات والمحاكم باسم حقوق الانسان والهدف هو الضغط لكسب المصالحلتلك الحكومات الاجراميه المستبده وقد حان الوقت ليدفع الجميع والخليج على راس الهرم الثمن وايضا من يريد استبدال الشرعيه الدوليه الامميه وخاصه حقوق الانسان وصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات بتلاعب الحكومات وتقاريرها الحقوقيه الممنوعه دوليا ضد الدول الاخرى مما يتعارض مع اخطر بند اممى بالامم المتحده يمنع الدول من التدخل بشؤون الدول الاخرى الا من خلال الية بمجلس الامن والامم المتحده وهى الاهم هنا قبل مجلس الامن اما مسالة الوافدين فدولهم وسفارات دولهم اولى بالدفاع عن مصالح مواطنيهم وليست بريطانيا ولاغيرها
    تحيه
    نهاية الاقتباس المقتطف الذى تم نشره دوليا ورفعه للامم المتحده

    حقوق الانسان-امميه-دوليه-مستقله-مفوضيه عليا ساميه-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى-استقلاليه
    امانة المنظمه الاقليميه لحقوق الانسان وحماية المستهلك بدول الخليج العربى والشرق الاوسط-مستقله-
    الرياض
    2221 امانة سريعتمد النشر
    مكتب 756ب
    تم سيدى
    مكتب 654ك-
    منشور مقتطف من رد وتعليق على بريطانيا والغرب والولايات المتحده واوروبا بخصوص ملف حقوق الانسان بالخليج العربى والعالم-
    من الرمز العالمى الاممى و
    -المقرر الاممى السامى الدولى السيد-
    وليد الطلاسى
    مكتب ارتباط دولى 768ن22
    87خ
    منشور دوليا-
    انتهى

    تاريخ نشر التعليق: 06/11/2012، على الساعة: 2:08
  2. ألمى:

    النساء لن تتوقفن بكشف الوجه, بل تأتي بعدها من تطلب بكشف العورة, زعما أنه حرية.

    تاريخ نشر التعليق: 14/04/2012، على الساعة: 17:44
  3. الشعب يريد الخبز في نهار رمضان ولايريد جنة الاسلام:

    عن اية حرية تتحدثون والناس في البلدان العربية محرومون من الاكل طوال شهر رمضان واذا حدث ان قرر احد الناس ان ياكل او يشرب في الشارع تقبض عليه الشرطة وتسجنه عاما كاملا لمجرد كسرة خبز او شربة ماء كما هو الامر في بلدي المغرب مع العلم اننا لانريد دخول الجنة لاننا نعرف ان في بلداننا جنات خيالية مقصورة على الاغنياء والاجانب

    تاريخ نشر التعليق: 03/07/2011، على الساعة: 21:22
  4. ابو محمود:

    يرجى تصحيح الاسم الامير بسمه بنت سعود بن عبدالعزيز ابنة اخ العاهل السعودي حفظه الله يجب التيقن من الاسماء قبل انزالها في الصحيفه وبلاشي من اللخبطه

    تاريخ نشر التعليق: 01/07/2011، على الساعة: 14:29
  5. عمر:

    تصحيح فقط : هي ليست شقيقة الملك .. بل هي ابنة اخ الملك .. وهي بنت الملك سعود رحمه الله

    تاريخ نشر التعليق: 01/07/2011، على الساعة: 1:51
  6. الامواج الهادئة:

    فى الحقيقة كلام منطقى …فالاسلام اعطى الحرية للمرأة المسلمة بصفة عامة نعم بضوابط واعطى لها حقوق حق التملك والميراث والتجارة واختيار الزوج فمن من البشر يقوم بتعديل تلك الحقوق … وهيئة الامر بالمعروف والنهى عن المنكر جزاهم الله خير يبذلون جهد غير عادى وخاصة للجيليات الاخرة عربية او غير عربية….ولكن على المجتمع بصفة عامة ينظر للمرأة على انها اختنا وبنتنا وزوجتنا وعلينا الرفق بهن اكثر ولاننظر للمرأة على انها عورة وعار كما كان فى الجاهلية ابدا يوجد كثرات محترمات وعفيفات وطاهرات والمرأة التى تعصى الله على المجتمع نبذها ولكن أأمل عدم التعميم على المرأة بصفة عامة…وبالنسبة لشقيقة ملك الانسانية سمو الاميرة بسمة كلامها منطقى وعقلانى … بارك الله فيها وفى العائلة المالكة وحفظهم جميعا وعلى رأسهم حبيب القلوب….مصرى محب للمملكة ومقيم بها….حتى لايعتقد احد بأن هناك رياء او نفاق….كفنا الله واياكم شرة…وسلام من الله ورحمة وبركاتة

    تاريخ نشر التعليق: 30/06/2011، على الساعة: 22:32

أكتب تعليقك