في تونس حكومة جديدة بوجوه قديمة..استحداث وزارات جديدة و تعيين وزراء جدد

الباجي القائد السبسي يضبط ساعته على الزمن التونسي الجديد

الباجي القائد السبسي يضبط ساعته على الزمن التونسي الجديد

أجرى الرئيس التونسي الموقت فؤاد المبزع تعديلا وزاريا جزئيا على الحكومة الانتقالية استحدث بموجبه وزارات ومناصب وزارية وضم الى الحكومة ستة وزراء جدد، كما افادت وكالة الانباء الرسمية.

وقالت الوكالة ان التعديل الذي تم باقتراح من رئيس الوزراء الباجي قائد السبسي، قضى بتقسيم وزارة النقل والتجهيز الى وزارتين، وقد عين على رأس الاولى سالم الميلادي, المدير العام السابق للمعهد التونسي للقدرة التنافسية والدراسات الكمية، فيما عين على رأس وزارة التجهيز محمد رضا فارس،وهو مهندس كان مكلفا بمهمة في 2010 في ديوان وزير التجهيز والاسكان والهيئة الترابية في حكومة الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

كما شمل التعديل الوزاري تعيين وزير معتمد لدى وزير الداخلية مكلف بالاصلاحات هو المحامي الازهر العكرمي, عضو “الهيئة العليا للاصلاح السياسي” المكلفة الاعداد للانتخابات المقبلة.

وبموجب التعديل بات هناك وزيران معتمدين لدى رئيس الوزراء بدلا من وزير واحد. وقد عين في هذا المنصب المستحدث المحامي المستقل والمرموق رضا بالحاج، في حين احتفظ الحقوقي والاستاذ الجامعي سابقا رافع ابن عاشور بمنصبه كوزير معتمد لدى الوزير الاول.

كما دخل الحكومة الانتقالية وزير جديد هو الاختصاصي في الرياضيات وكاتب الدولة لدى وزير السياحة سابقا سليم شاكر الذي عين وزيرا للشباب والرياضة مكان محمد علولو.

ومن الوزراء الجدد ايضا استاذ الطب صلاح الدين السلامي الذي عين وزيرا للصحة العمومية بدلا من حبيبة الزاهي بن رمضان.

أما التعديل الاخير فكان في منصب كاتب الدولة لدى وزير الشباب والرياضة المكلف بالرياضة, وهو المركز الذي كان يشغله سليم عمامو, المدون الشاب الذي نشط كثيرا خلال الثورة والذي قدم استقالته لان مهمته في الحكومة “انتهت”. وقد عينت مكانه مريم الميزوني الشارني وهي سباحة سابقة كانت عضوا في اللجنة الاولمبية.

وبنتيجة التعديل الجديد باتت الحكومة التونسية تتألف من 25 وزيرا وثمانية كتاب دولة.

وفي ما يلي لائحة أسماء أعضاء الحكومة الجديدة.

– رئيس الوزراء: الباجي قائد السبسي
– وزير العدل : الازهر القروي الشابي
– وزير الدفاع الوطني: عبد الكريم الزبيدي
– وزير الداخلية:الحبيب الصيد
– وزير الشؤون الخارجية:المولدي الكافي
– وزير الشؤون الاجتماعية: محمد الناصر
– وزير الثقافة: عزالدين باش شاوش
– وزير المالية: جلول عياد
– وزير الشؤون الدينية: العروسي الميزوري
– وزير التربية:الطيب البكوش
– وزير التعليم العالي والبحث العلمي: رفعت الشعبوني
– وزير التجارة والسياحة: مهدي حواص
– وزير الفلاحة والبيئة: محمد مختار الجلالي
– وزيرة شؤون المرأة: ليليا العبيدي
– وزير التشغيل والتكوين المهني: سعيد العايدي
– وزير التخطيط والتعاون الدولي: عبد الحميد التريكي
– وزير الصناعة والتكنولوجيا: عبد العزيز الرصاع
– وزير املاك الدولة: احمد عظوم
– وزير التنمية الجهوية: عبد الرزاق الزواري
– وزير معتمد لدى الوزير الاول: رافع ابن عاشور
– وزير معتمد لدى الوزير الاول: رضا بالحاج
– وزير الشباب والرياضة: سليم شاكر
– وزير الصحة العمومية: صلاح الدين السلامي
– وزير النقل: سالم الميلادي
– وزير التجهيز: محمد رضا فارس
– وزير معتمد لدى وزير الداخلية مكلف بالاصلاحات: الازهر العكرمي
– كاتب عام للحكومة: محمد صالح بن عيسى
– كاتب دولة لدى وزير الشؤون الخارجية: رضوان نويصر
– كاتب دولة لدى وزير الشؤون الخارجية: خميس الجهيناوي
– كاتب دولة لدى وزير التنمية الجهوية: نجيب قرافي
– كاتب دولة لدى وزير الفلاحة والبيئة مكلف بالبيئة: سالم حمدي
– كاتب دولة لدى وزير الصناعة والتكنولوجيا مكلف بالتكنولوجيا: عادل قعلول
– كاتب دولة لدى وزير التربية: حسن العنابي
– كاتبة دولة لدى وزير الشباب والرياضة

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. صالح رحماني:

    أهم إجراء في التعديل الوزاري الأخير هو عملية الفصل بين وزارتي النقل والتجهيز نظرا لتباين نشاط كل منهما وإتساع تدخلها، لكن المهم أن يتم تجاوز سلبيات المرحلة السابقة (فترة إشراف السيد ياسين إبراهيم) بإرجاع الأمور إلى نصابها ومراجعة ملفات المؤآخذات وإنصاف من يثبت أنه تم النيل منه كيدا وظلما دون حق……………

    تاريخ نشر التعليق: 02/07/2011، على الساعة: 11:41

أكتب تعليقك