رجل أعمال سعودي يشتري رونالدينيو

رجل أعمال سعودي يشتري رونالدينيو

- ‎فيرياضة
143
7
رونالدينيو في آخر مشاركته مع نادي فلامينجو البرازيلي
رونالدينيو في آخر مشاركته مع نادي فلامينجو البرازيلي

عرض رجل أعمال سعودي على مسئولي نادي الاتحاد فكرة التعاقد مع البرازيلي رونالدينيو (لاعب نادي فلامينجو) للعب ضمن صفوف الفريق بدايةً من الموسم المقبل، وذلك بعد أن حصل رجل الأعمال على موافقة اللاعب البرازيلي.

وذكرت صحيفة “الرياض” السعودية أن رونالدينيو أبدى موافقته للمفاوض الاتحادي، شريطة أن يحضر إلى جدة منتصف تموز (يوليو) الجاري للتعرف أكثر على مدينة جدة ونادي الاتحاد وإجراء الكشف الطبي قبل توقيع العقد النهائي معه.

وتم الاتفاق على أن ينتقل رونالدينيو لنادي الاتحاد لمدة 3 مواسم بداية من الموسم ومقابل 10 ملايين يورو، وقد توصل رجل الأعمال السعودي إلى اتفاق نهائي مع اللاعب.

وقرر رجل الأعمال السعودي تحمل نصف قيمة الصفقة بالكامل، على أن يقوم مسئولو الاتحاد بتحمل بقية القيمة الخاصة بالصفقة.

من جانب آخر، أوصى مدرب الفريق البلجيكي ديمتري باستمرار العماني أحمد حديد في صفوف الفريق، بعد فشل المفاوضات التي قادتها شخصية اتحادية مع لاعب السد القطري الجزائري نذير بلحاج، الذي كان ضمن الخيارات الاتحادية للموسم المقبل.

ويعود سبب فشل إتمام الصفقة إلى عدم التوصل لاتفاقٍ نهائي مع اللاعب نتيجة تمسك ناديه السد به.

7 Comments

  1. لاني محب للتحاد وللكوره السعوديه اتمنى انه تلغى صفقه الشايب هذا لانه مجرد صفقه فاشله واتمنى استغلالها ثلاثه لاعبين سعودين والله افضل بكثير

  2. المحترف الغربي لا يقدم الكتير للكرة العربية سوى سمعة التعقد مع النادي والدليل فريق الهلال و الاتحاد والسد القطري في الكور الاسيوي

  3. يجب التعاقد مع حاج عيسى و بلحاج احسن رونالدينو و نور للانهم بصراحة يلعبون با الانانية

  4. والله اني اتمنى رونالدينهو و نذير بلحاج ( يارب يتعاقد الاتحاد مع نذير بلحاج ) قوة ضاربة نور ورنالدينهو
    وااووو ياااربااااه

  5. والله اني كتبت بمنتدى الاتحاد اتمنى تعاقد مع نذير بلحاج لاعب السد القطري

  6. ربما يشتريه لممارسة شذوذه ومرضه الحيواني

    مثلما يشتري اطفالنا من المغرب ليمارس عليهم همجيته مستغلا فقرهم الذي سببه اللصوص لاموال المرضى والمعدمين وساكني اكواخ القصدير وهم بالملايين في المغرب

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *