دمية جنسية تغنيكَ عن امرأة حقيقية

الدمية الجنسية لها خصائص قريبة جدا من امرأة حقيقية

الدمية الجنسية لها خصائص قريبة جدا من امرأة حقيقية

بدأت شركات صينية في تسويق دمية جنسية إلى العديد من دول العالم من بينها دول عربية، مصنوعة بمواصفات قريبة جدا من امرأة حقيقية،تمكن راغبي المتعة من ممارسة الجنس معها،حيث يصل سعر العروسة الدمية إلى حوالي 3 آلاف دولار للواحدة،و يمكن أن تكون على هيئة ملكات جمال العالم و نجمات الغناء و المشاهير إن رغب صاحبها.

و يقول مدير الشركة المصنّعة “لي جيان” أن العروسة الدمية مصنعة للرجال المنزوين وغير الاجتماعيين ، وبعض الرجال من أصحاب المراكز الكبيرة والذين لايجدون  وقتا للتعرف على امرأة حقيقية  أو التورط بعلاقة معها .

والطريف في الأمر أن الدمية الجنسية لا تلبي رغبات أي شخص يريد مضاجعتها، بل تلبي رغبات مشتريها فقط ،ولو جاءها شخص غريب لا تتعاطى معه .

وعن مميزات الدمية قال مدير الشركة المصنعة أن ملمس الجلد المصنوعة منه يوحي إلى أقرب ما يمكن من جلد المرأة الحقيقية، وهيكلها وتفاصيل جسدها مصممة على الكمبيوتر بحيث يصعب التفريق بينها وبين امرأة عادية خاصة في الظلام.

و حسب صاحب الشركة المصنعة للعروسة الجنسية انه يمكن أن تصنع العروسة على حسب ما يريد مشتريها مثل الصوت وطبيعة الكلام و شكل وجهها ويمكن لمشتريها أن يتحكم بحركتها وجلستها ووقوفها بالريموت كونترول،بل و يمكن أن تكون على شكل المشاهير و المغنيين و ملكات الجمال أو أي شخصية يريدها صاحبها.

ويتم تصنيع العروسات الجديدات من مادة السليكون الناعمة التي استخدمت من قبل في زراعة الاثداء وتكبيرهن،كما أن كل دمية مزودة بجهاز تناسلي نسوي  يقول مدير الشركة المصنّعة لي جيان – الذي يظهر هنا وفي حضنه نماذج منها.

مدير الشركة المصنعة رفقة بعض "منتوجات" شركته النسائية

مدير الشركة المصنعة رفقة بعض "منتوجات" شركته النسائية

وتشير المعلومات إلى أن “العروسة الجلدية” ليست عروسة عادية وإنما عروسة بحجم فتاة بالغة ،مصممة بنفس ملمس الفتيات الجسدية ومن ثم تعد بديلاً للمرأة في العملية الجنسية !!

وأوضحت شركة “تروكمبانيون” وترجمتها “الرفيق الحقيقي” المنتجة للدمية، أنها مزودة بذكاء صناعي وبشرة مطابقة لملمس وبشرة الإنسان،و يمكن لزبون اختيار اختيار لون البشرة والشعر وحتى مقاييس الدمية.

و حسب الشركة دائما فإن هذه الدمى الجنسية تضم حلولا ذكية للمشكلات الجنسية المؤرقة وعلى رأسها ظاهرة الخجل من المرأة التي يعاني منها كثير من الرجال ، في إشارة إلى أن هذه الألعاب تعد تمهيدا جيدا لكل من يجد “غضاضة” في الممارسة الجنسية أو كحل طبي لبعض الأمراض مثل ضعف الانتصاب أو سرعة القذف، تبعا للخصائص المتوفرة بها أو طبقا للمواصفات الطبية المتاحة.

وتتوافر الدمية بشخصيات خمس منها “وايلد ويندي” المغامرة و”فريجيد فرا” المتحفظة والخجولة، فضلاً عن “ماتشور مارتا” المتمتعة بشخصية الأم و”اس اند ام سوزان” المسيطرة، وتعمل الشركة على إنتاج دمية ذكورية قريباً.

وكان مؤسس شبكة الأبحاث الروبوتية الأوروبية، هنريك كريستينسن، قد تنبأ في العام 2006 أن الناس يمكنهم ممارسة الجنس مع الروبوت في غضون خمس سنوات.

..و للشركة الصينية في "خلقها" شؤون !!!

..و للشركة الصينية في "خلقها" شؤون !!!

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

التعليقات: 54

  1. بشرى للعرب الدمية الجنسية افضل من الاستمناء:

    ونسال فقهاءنا وعلماءنا في الدين ل هي حرام شرعا ام حلال قطعا وهلم جرا للمكبوتين منا

    تاريخ نشر التعليق: 07/16/2011، على الساعة: 18:33
  2. Bouchta EL AMRANI:

    C’est tellement drôle, Je ne sais pas est ce que ce produit est pour ou contre l’humanité……

    تاريخ نشر التعليق: 07/17/2011، على الساعة: 17:54
  3. elmontasir bilah:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ان الحمد لله تستعينه ونستهديه ز نعود بالله من شرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا من يهديه الله فهو المهتدي و من يضلل فلا هاديه له ونصلي ونسلم على سيدنا و نبينا محمد عليه افضل الصلاة و ازكى التسليم .فيما يخص هذا الموضوع فالدمية الجنسية لا تحقق ما جعله الله سكنا للجسد و طمانينة للروح حيث قال عز وجل “و من آيته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا اليها ” فهي بلامشاعر ولا احاسيس ولاحنان ولا رقة ولا ادب و لا راي و لا رغبة ولا تفاعل في العلاقة الجنسية حيث تكون هذه العناصر ضرورية لاستكمال هذه العلاقة و الوصول بها الى اللذة المنشودة .لذالك اخي المسلم لا بديل لك من جسد فيه روح احله الله لك بالقران و السنة ونهاك عن اتباع غير ذالك حيث قال ” فمن ابتغى غير ذالك فؤولائك هم العادون ‘ صدق الله العظيم.
    ثم ان الذين يخترعون هذه الدميات سيحاسبون امام الله وسيامرهم الله بان يبتوا فيهن الروح ولن يقدروا فاتقوا الله ايها الشباب المسلم واقول بان الذين يفضلون هذه الطرق هم من ضعاف الشخصية ومرضى النفوس والمكبوتين و المنعزلين و الذين ليست لهم القدرة على اثبات شخصيتهم للطرف الاخر او اولائك الذين يفضلون الانزواء بميولاتهم الشاذة وراء الابواء مع دمية بريئة بعيدا عن اعين الناس متناسين مراقبة الله لهم في السر و العلن …الا فاتقوا الله .و اخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

    تاريخ نشر التعليق: 07/18/2011، على الساعة: 0:50
  4. abdel:

    ils sont droles ces chinois hhhhhhhhhhhhhhh wallah mais faites attention s`ils ont invente cette poupee c`est que leur societe en demande .En chine c`est tres difficile de trouver une fille pour le mariage question de demographie les femmes sont moins nombreuses que les hommes la bas pour 3 hommes ilya une fille on peut donc comprendre le motif de cette entreprise.

    تاريخ نشر التعليق: 07/18/2011، على الساعة: 21:08
  5. الدمية الجنسية حل ناجح للفقراء امثالي:

    وهانحن مجبرون على الصوم لاننا ولدنا في بلاد الاسلام الشكلي حيث لايختار الفرد حياته بل تفرض عليه قسرا وليس لدينا نقود كي نهاجر ولو في رمضان مثلما يفعل اللبراليين الاغنياء حيث يقضون رمضان والاعياد الدينية المفروضة وخاصة عيد الاضحى حيث تتحول مدننا الى مدن ملوثة بالادخنة وبقايا الجثث والدماء واسواق البيع للمواشي ومظاهر اخرى لاانسانية ,,,,انهم اغنياء ونحن فقراء واعز الله الصين الشعبية التي فكرت فينا وقدمت حلا ناجحا ورخيصا للحصول على امراة وتلبية رغبات الفقراء المكبوتة

    تاريخ نشر التعليق: 07/19/2011، على الساعة: 18:49
  6. ابو غزالة:

    هكذا يفكر البشر بحلول سطحية قصيرة ناقصة وعاجزة ….وغدا يصنعون للنساء ….هذا هو منتهى الانحطاط …..ماأسوأ الانحطاط الخلقي والاخلاقي اذا انطلق الانسان من الحرية الفكرية ….
    الانسان رجل وأمرأة خلقوا لكي يتزاوجوا لتحقيق الهدف الاسمى وهو الحفاظ على على النسل البشري ومن ثم التمتع الجنسي ….النظام الوضعي البشري هو الذي ينتج المشاكل ويضع حلول سيئة لاتراعي كرامة الانسان …..ان اهانة المرأة وصل لدرجة الاستغناء عنها بدمى ….بئس مايفكرون

    تاريخ نشر التعليق: 07/19/2011، على الساعة: 22:44
  7. بيبي:

    هناك شيء مهم اين الاحاسيس واين المشاعر .

    تاريخ نشر التعليق: 07/20/2011، على الساعة: 12:50
  8. وردة:

    هدا الاختراع يؤكد ان الرجال حيوانيين في رغبتهم ..على الاقل دعنا نحلم بان يوقف هذا الاختراع استهلاك المرأة في الدعارة …ولدي سؤال لماذا لم تخترع بعد دمية جنسية للمراة بعد ,,اعتقد انه سيقضي على فرص الرجال في الزواج من امراة طبيعية وخلي الدمى تنفعهم

    تاريخ نشر التعليق: 07/21/2011، على الساعة: 12:51
  9. اخي المنتصر بالله:

    جزاك الله خير اخي المنتصر بالله فقد اوجزت وافدت بارك الله فيك اسال الله ان يجعلنا وإياك من اهل الخيرية اللذين قال فيهم المولى سبحانه : (( كنتم خير أمةٍ اخرجت للناس تأمورن بالمعروف وتنهون عن المنكر)).  

    تاريخ نشر التعليق: 07/22/2011، على الساعة: 13:32
  10. John J. Hurt:

    LA HAWLA WA LA QOUATA ILLA BILLAH.ALLAHOUMMA LTOF BIMA JARAT BIHI LMAQADEER

    تاريخ نشر التعليق: 07/22/2011، على الساعة: 21:11

أكتب تعليقك