سفيرُ سوريا لدى مصر يُغادرُها و أسرتِه

 يوسف أحمد السفير السوري لدى مصر

يوسف أحمد السفير السوري لدى مصر

غادر القاهرة يوسف أحمد سفير سورية لدى مصر متوجها بصحبة أسرته إلي دمشق غير أنه رفض التصريح عما إذا كانت مغادرته لقضاء اجازة اعتيادية أو لأي سبب آخر، بعد أن كانت مظاهرات صاخبة قد اندلعت أمام مقر السفارة للمطالبة بطرده من مصر.

وقام مندوب السفارة السورية بإنهاء إجراءات سفر السفير والذي انتظر في صالة كبار الزوار بصحبة زوجته.

غير أن السفارة السورية في القاهرة أعلنت أن السفير يوسف أحمد غادر إلى دمشق في إجازة اعتاد أن يقضيها في بلاده في مثل هذا الوقت من كل عام.

ونفى الناطق باسم السفارة عمار العرسان  أن تكون مغادرة السفير مرتبطة بأي تظاهرات جرت مؤخراً أمام مقر السفارة احتجاجاً على الأحداث الحالية في سوريا.

وأشار إلى أن السفير السوري أبلغ وزارة الخارجية المصرية بأنه مغادر إلى بلاده في إجازته السنوية الاعتيادية.

وكانت مظاهرات صاخبة قد استمرت منذ عدة أيام أمام مقر السفارة للتنديد بالعمليات العسكرية التي يشنها الجيش السوري في حماة والبوكمال ودير الزور.

وطالب المحتجون المشير حسين طنطاوى رئيس المجلس العسكري في مصر بطرد السفير السوري وقطع العلاقات الدبلوماسية مع النظام السوري، بعد العمليات التي وصفوها بـ “المجزرة”، التي تتم بحق أبناء الشعب السوري الشقيق.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك