النيران الصديقة تقتل في ليبيا..طائرات الناتو تقتل 10 من مقاتلي المعارضة بالخطأ

ليبيون يحملون نعش أحد مقاتلي المعارضة الليبية قتل تحت القصف

ليبيون يحملون نعش أحد مقاتلي المعارضة الليبية قتل تحت القصف

قتل عشرة مقاتلين من المعارضة الليبية،حينما استهدفت مقاتلات حلف شمال الاطلسي عن طريق الخطأ رتلا من العربات كانت تقلهم في معاركهم ضد قوات القذافي قرب منطقة بدر في الشمال الغربي من ليبيا.

و قال أحد القياديين الميدانيين في اتصال هاتفي مع الدولية من مدينة الزاوية “لقد جرى التعرف حتى الآن على أسماء ثمان جثث،فيما تعذر عليهنا حتى الآن التعرف على جثثين”.

و حسب المصدر الذي فضل تقديمه باسمه الحربي “أبو ليث” فان حالة كبيرة من الإستياء و التذمر عمت مقاتلي المعارضة بعد الحادث على حد تعبيره.

و أبلغ ذات المصدر الدولية بأسماء القتلى الذين سقطوا بنيران مقاتلات الأطلسي و هم على التوالي : عياد ماقورة “آمر سرية وقائد ميداني”،خالد أبو فالغة “آمر سرية بجادو وقائد ميداني”،عادل يوسف أبو جناح،أشرف التاجر،أحمد ساسي أبو جناح،حاتم أبو دينة،وسام محمد قدوار و عمرو الهوش،فيما لا يتم حتى الآن التعرف على جثث مقاتلين اثنين.

و لم يصدر حتى الآن أي تأكيد للخبر من جانب حلف شمال الأطلسي و لا من المجلس الإنتقالي الليبي في بنغازي.

و كان حلف شمال الأطلسي «الناتو» قد أقر قبل شهرين بأن طائراته قصفت عن طريق الخطأ رتلا من العربات التابعة للثوار قرب مدينة أجدابيا شرقي ليبيا، وسقط في الهجوم 16 قتيلا،

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. ابو يوسف:

    ولاتحسبن الدين قتلوا فى سبيل الله اموات بل احياء عند ربهم يرزقون
    انتم السابقون ونحن بكم انشاء الله لاحقون

    تاريخ نشر التعليق: 17/08/2011، على الساعة: 22:19

أكتب تعليقك