استسلام حرس القذافي لمقاتلي المعارضة..وواشنطن و الأطلسي يغازلان الثوار

مقاتلو المعارضة في طرابلس بعد السيطرة عليها..استراحة محاربين

مقاتلو المعارضة في طرابلس بعد السيطرة عليها..استراحة محاربين

أعلن المجلس الوطني الانتقالي الليبي ان حرس معمر القذافي استسلم لمقاتلي المعارضة و ان مقاتليها باتوا يسيطرون على جل العاصمة الليبية ما عدا مجمع باب العزيزية الرئاسي.

و قال المجلس ان القوات المسؤولة عن حماية الزعيم الليبي معمر القذافي القت اسلحتها و استسلمت للمعارضة.

و كانت وزارة الخارجية الامريكية أعلنت ان الولايات المتحدة ترى ان هجوم مقاتلي المعارضة للسيطرة على طرابلس يسير في مجراه بكل وضوح وانها تحث المجلس الوطني الانتقالي على البدء في التخطيط لفترة ما بعد القذافي في ليبيا.

وقالت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية في بيان “من الواضح ان الهجوم المتعلق بالسيطرة على طرابلس جار.”

وأضافت “نواصل الجهود الرامية الى تشجيع المجلس الوطني الانتقالي على الحفاظ على اتساع رقعة التواصل مع جميع العناصر في المجتمع الليبي والتخطيط لليبيا ما بعد القذافي. ايام القذافي اصبحت معدودة. اذا كان القذافي يعبأ بصالح الشعب الليبي فعليه التنحى الان.

كما دعا الامين العام لحلف شمال الاطلسي فو راسموسن الى انتقال سلمي وفوري للسلطة في ليبيا قائلا ان الحلف مستعد للعمل مع المعارضين الذين يقاتلون معمر القذافي لتحقيق ذلك.

وقال راسموسن في بيان ان “حلف شمال الاطلسي مستعد للعمل مع الشعب الليبي ومع المجلس الوطني الانتقالي الذي يتولى مسؤولية كبيرة.

“عليهم ان يتأكدوا من ان الانتقال سلس وشامل وان تبقى البلاد موحدة وان المستقبل يؤسس على المصالحة واحترام حقوق الانسان.”

واضاف ان حلف الاطلسي سيواصل مراقبة المنشات العسكرية في ليبيا لضمان عدم تعرض المدنيين لتهديد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك