وزيرُ خارجية القذافي في شِباكِ الثوار

عبد العاطي العبيدي وزير خارجية ليبيا في عهد القذافي

عبد العاطي العبيدي وزير خارجية ليبيا في عهد القذافي

اعتقل مقاتلو المعارضة الليبية وزير الخارجية في حكومة معمر القذافي عبد العاطي العبيدي في مزرعته في جنزور وهي ضاحية غربي طرابلس،بعد أن عثروا عليه صدفة داخلها و هم الذين كانوا يتوقعون أنه فر منها.

و هتف مقاتلو المعارضة حين رأوا وزير القذافي أمامهم “الله أكبر” وهم يلقون القبض على العبيدي الذي كان يرتدي الملابس التقليدية الليبية.

و كان القذافي قد عين عبد العاطي العبيدي الذي كان يشغل منصب نائب وزير الخارجية للشؤون الأوروبية، وزيرا للخارجية خلفا لموسى كوسا الذي استقال وانشق عن نظام معمر القذافي.

كما شارك العبيدي بوصفه نائبا لوزير الخارجية للشؤون الأوروبية،في المفاوضات التي أدت خلال السنوات الماضية إلى تطبيع العلاقات بين ليبيا والغرب بعد تداعيات ما يعرف بقضية لوكربي.

العبيدي شغل أيضا منصب رئيس للوزراء  (1979-1981) ووزيرا سابقا للخارجية (1982-1984)،وقد ولد في الجبل الأخضر عام 1939 ، وانخرط في العمل السياسي بعد قيام ثورة الفاتح.

كما شغل منصب أمين الشؤن الأوربية وأمريكا الشمالية باللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولي ، ومنصب المندوب السامي الليبي في تونس والمندوب السامي الليبي في إيطاليا .

وكان العبيدي من أوائل المدنيين الذين انضمو للنظام الجديد بعد الثورة ، وهو ينحدر من قبيلة العبيدات المنخرطة في العمل السياسي وتحرير ليبيا من الاستعمار الإيطالي مع الشيخ عمر المختار.

وقالت مصادر بالمجلس الوطني الانتقالي  ان قوات المجلس القت القبض ايضا على عبد الله الحجازي وهو احد المساعدين المقربين من القذافي في طرابلس.

وشهدت الدائرة الضيقة المحيطة بالقذافي انشقاق او اعتقال او مقتل عدة شخصيات بارزة منذ بدء الانتفاضة التي انهت حكم القذافي الذي استمر 42 عاما.

وقال المجلس الوطني الانتقالي  انه يعتقد ان قواته قتلت خميس القذافي ابن الزعيم الليبي وعبد الله السنوسي رئيس مخابراته خلال اشتباكات.

وقالت الحكومة الجزائرية ان زوجة القذافي وثلاثة من ابنائه فروا الى الجزائر .

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك