هولندا تخضعُ للمتطرفين و تمنعُ النقاب

منقبتان في أمستردام

منقبتان في أمستردام

أعلنت الحكومة الهولندية انها ستحظر النقاب الذي ترتديه بعض النساء المسلمات لانه يمثل استهانة باسلوب الحياة والثقافة الهولندية،في خطوة ترمي من وراءها قطع الطريق على اليمين المتطرف الذي حول ارتداء النقاب في البلاد إلى مزايدات سياسية.

وقالت الحكومة في بيان لها “تعتقد الحكومة أن ارتداء ملابس تغطي الوجه تماما او بشكل شبه تام يتعارض بشكل جوهري مع الحياة العامة حيث يتم التعرف على الناس من خلال وجوههم.”

واضافت “الملابس التي تغطي الوجه تحول دون هذا وتتعارض مع مباديء المساواة بين الرجال والنساء وخاصة النساء.”

وتعكس الاجراءات الجديدة نفوذ السياسي الشعبي خيرت فيلدرز الذي يشغل حزبه الحرية المناهض للاسلام والهجرة ثالث اكبر عدد من المقاعد في البرلمان.

ولفيلدرز اتفاق مع حكومة الاقلية الائتلافية بتقديم الدعم الاساسي في البرلمان في مقابل سياسات اكثر تشددا ازاء الاسلام والهجرة من الدول غير الغربية.

وقالت الحكومة انها لا تعتبر حظر النقاب الذي يغطي الوجه قيدا على الحرية الدينية حتى لو كان كذلك فانه “ضروري ومبرر لصالح حماية الهوية وطريقة الحياة في هولندا.”

وسوف تعرض الاقتراحات اولا على مجلس الدولة والمحكمة الادارية ثم تطرح امام البرلمان.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك