بوتفليقة يظهرُ فجأةً أمامَ عدساتِ الكاميرا..لتبديدِ شائعاتِ وفاتهِ و نفي أخبار مرضِه

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة خلال استقباله رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة خلال استقباله رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني

استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية لدولة قطر الشيخ حمد بن جاسم بن جابر آل ثاني الذي بدأ زيارة عمل تدوم يومين.

و هذا هو ظهور علني للرئيس الجزائري بعد عودته من فرنسا،حيث خضع لعلاج من مضاعفات داء سرطان المعدة في إحدى المصحات الباريسية استمر لأكثر من أسبوع،بعد إصابته بإغماء مفاجئ في الجزائر.

و أبلغت مصادر جزائرية الدولية أن بوتفليقة (74 عاما) نقل سرا على متن طائرة خاصة من الجزائر إلى فرنسا،ما جعله يغيب عن أشغال الدورة الـ66 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وعن افتتاح الصالون الدولي للكتاب بالجزائر العاصمة بعد أن كان مقررا أن يفتتحه شخصيا.

ورفضت متحدثة باسم الرئاسة الجزائرية تأكيد أز نفي نبأ سفر الرئيس إلى فرنسا للعلاج،رغم شائعات سرت في البلاد أفادت بوفاة بوتفليقة.

وأكد بعض المراقبين أن لقاء بوتفليقة مع المسؤول القطري أمام عدسات الكاميرا يأتي فقط للتأكيد على أن الرئيس الجزائري بخير، مدللين على ذلك بتصريحات الوزير القطري الذي أكد أن زيارته الى الجزائر جاءت بدعوة من رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيى وتندرج “في إطار التواصل بين قطر والجزائر”، وهذا ما يؤكد –حسب المراقبين- أن الزيارة لا تحمل أي أهمية..

بوتفليقة خلال ظهوره العلني لتبديد شائعات وفاته

بوتفليقة خلال ظهوره العلني لتبديد شائعات وفاته

وحضر اللقاء رئيس الوزراء احمد اويحيى والوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والافريقية عبد القادر مساهل.

ووصل الشيخ حمد بن جاسم الى الجزائر في وقت متأخر يرافقه وفد مهم في زيارة عمل.

واوضح انه يزور الجزائر بدعوة من الوزير الاول اويحيى في اطار “التواصل بين قطر و الجزائر والتباحث حول مجالات تطوير التعاون” الثنائي.

واضاف ان “هناك الآن بعض الاتفاقيات التي بدأت تتبلور بشكل إيجابي في العلاقات الاقتصادية بين البلدين”، بحسب وكالة الانباء الجزائرية.

وكان امير قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني قام بزيارة للجزائر دامت بضع ساعات في ايار/مايو الماضي، وتحادث مع الرئيس الجزائري، الذي تقاسم بلاده حدودا طويلة مع ليبيا.

وقطر هي احد مع الامارات العربية المتحدة احد بلدين عربيينشاركا في العمليات العسكرية بقيادة حلف شمال الاطلسي في ليبيا.

واعترفت الجزائر عمليا بالمسؤولين الليبيين الجدد معربة الخميس عن عزمها على التعامل “بشكل وثيق” مع المجلس الوطني الانتقالي، والسعي لعودة التعاون الى وضعه “الطبيعي”.

وتملك قطر استثمارات في الجزائر في قطاع الغاز والاتصالات من خلال شركة الوطنية للاتصالات فرع”كيوتل”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. ربيعة:

    الرئيس العزيز عبد العزيز بوتقليقة رانا نحبوك بالزاف و نتمنى لك الشفاء العاجل الله يطول في عمرك حتى لو انتهى مدة حكمك نحنا معاك حتى آخر قطرة من دمنا

    تاريخ نشر التعليق: 20/10/2011، على الساعة: 21:26
  2. رحيمة:

    اريد ان اقول انني احب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة اكثر من نفسي و اتمنى له طول العمر انت سبب هذا الامان في الجزائر شكرا لك على كل شئ.

    تاريخ نشر التعليق: 02/10/2011، على الساعة: 13:54

أكتب تعليقك