أنصارُ الأسد يَرشقون السفيرَ الأمريكي بالحجارةِ و الطماطم بعدَ زيارتهِ لشخصية معارضة

السفير الامريكي في دمشق روبرت فورد يغطي أنفسه بعد زيارته لمدن ملتهبة في سوريا

السفير الامريكي في دمشق روبرت فورد يغطي أنفسه بعد زيارته لمدن ملتهبة في سوريا

رشق سوريون موالون للرئيس بشار الأسد السفير الأمريكي في دمشق روبرت فوردو وفدا دبلوماسيا أمريكيا كان يرافقه،أثناء قيامه بزيارة إلى المعارض السوري حسن عبد العظيم.

و قال شاهد عيان ومصادر دبلوماسية ان مؤيدين للرئيس السوري بشار الاسد ألقوا حجارة وبندورة (طماطم) على السفير الامريكي روبرت فورد ودبلوماسيين أمريكيين اخرين كانوا يزورون شخصية معارضة في دمشق .

وقال الشاهد “لحقت أضرار بسيارتين من سيارات السفارة. لايزال الوفد الامريكي هناك والجمع يحيط بالمبنى.”

وقال الشاهد ان الدبلوماسيين كانوا يزورون حسن عبد العظيم وهو سياسي من تيار الوسط يطالب بانهاء حملة القمع الرامية لانهاء الانتفاضة المطالبة بالديمقراطية قبل اجراء أي محادثات مع الاسد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك