الجيشُ السوري يُسيطرُ على 80 في المائة من الرستن بعد قتالٍ شَرسٍ مع جنودٍ منشقين

سوريون يسخرون من حادثة تعرض السفير الأمريكي للرشق بالحجارة في دمشق من قبل أنصار للأسد

سوريون يسخرون من حادثة تعرض السفير الأمريكي للرشق بالحجارة في دمشق من قبل أنصار للأسد

كشف الناشط الحقوقي السوري رامي عبد الرحمن المقيم في بريطانيا ان القوات السورية سيطرت على معظم بلدة الرستن التي تقاتل فيها جنودا منشقين ومسلحين منذ خمسة أيام.

وأضاف عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان ان الجيش انتشر في نحو 80 في المائة من البلدة بعد أن أرسلت قوة من 250 دبابة الى منطقة الرستن.

وقال ان الاتصالات مع الرستن التي تبعد 180 كيلومترا الى الشمال من دمشق صعبة لكن أحد السكان تمكن من الفرار من الرستن في وقت مبكر من صباح يوم السبت وأخبر بوقوع اطلاق كثيف للنيران طوال الليل.

و كانت قوات الجيش السوري مدعومة بأكثر من 250 دبابة وآلية عسكرية مدرعة قد اقتحمت الرستن في ظل استمرار الاشتباكات مع العناصر المنشقة عن الجيش منذ اربعة ايام.

في المقابل، ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا» أن «سبعة جنود قتلوا وجرح 32 من بينهم سبعة ضباط» في عملية عسكرية ضد من وصفتهم بـ«الإرهابيين» في الرستن.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك