تراجعَ 3 مراتٍ عن توقيع اتفاق التنحي..صالح يعلنُ تخليه عن منصبه خلال أيام قليلة

الرئيس اليمني المصاب علي عبد الله صالح يتحدث على شاشة التلفزيون الرسمي بقفازتين تخفيان جروحا في يديه

الرئيس اليمني المصاب علي عبد الله صالح يتحدث على شاشة التلفزيون الرسمي بقفازتين تخفيان جروحا في يديه

أعلن الرئيس اليمني علي عبد الله انه سيترك السلطة خلال ايام،وهي المرة الاولى التي يقترب فيها من اعلان أنه يعتزم التنحي عن منصبه، وذلك بعد تسعة اشهر من احتجاجات واسعة مطالبة بانهاء حكمه الذي مضى عليه 33 عاما.

وقال صالح في كلمة عبر التلفزيون اليمني انه يرفض السلطة وسيستمر في رفضها وانه سيترك السلطة في الايام المقبلة.

و علمت الدولية أن تنحي الرئيس اليمني سيتم بموجب المبادرة الخليجية،من خلال حفل توقيع عليها صباح الإثنين في صنعاء، بحضور أعضاء من حزب المؤتمر الحاكم و المعارضة و السفير الامريكي في اليمن.

وتشبث صالح بموقفه بينما كان ممثلون من المعارضة والحزب الحاكم يبحثون صيغة يتوصل من خلالها الى اتفاق على نقل السلطة.

ودعا صالح أنصاره الى المثابرة والتصدي لأي تحدي.

وأصابت الاحتجاجات المناهضة لصالح اليمن بالشلل.

وتراجع صالح ثلاث مرات عن التوقيع على اتفاق لنقل السلطة تم التوصل اليه بوساطة خليجية.

وتتهم المعارضة الحكومة بتعطيل المفاوضات بعد عودة صالح من السعودية الشهر الماضي حيث كان يعالج من جروح اصيب بها في محاولة اغتيال في يونيو حزيران الماضي.

ووصف المحلل السياسي اليمني عبد الغني الارياني كلمة صالح بانها لا تعدو ان تكون استمرارا لموقفه قائلا “لا أعتقد انها تأتي بأي جديد.. أتذكر انه قال ذات مرة انه مستعدا للرحيل في أي يوم.. ولهذا لا اعتقد انه يعني حقا ما قاله.”

وقدم صالح الكثير من التنازلات الشفوية أثناء الاحتجاجات التي بدأت في يناير كانون الثاني بما في ذلك وعد بالتنحي في مقابل حصانة من المحاكمة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك