هولاند يضعُ رجلاً في طريقهِ نحوَ الإيليزي

المرشح الإشتراكي فرانسوا هولاند لحظة إعلان نتئج الدور الأول من الإنتخابات التمهيدية

المرشح الإشتراكي فرانسوا هولاند لحظة إعلان نتئج الدور الأول من الإنتخابات التمهيدية

أظهرت نتائج رسمية تفوق فرانسوا هولاند المنتمي لليسار المعتدل في الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي الفرنسي لاختيار مرشح الحزب في الانتخابات الرئاسية القادمة.

وأظهرت النتائج النهائية تصدر هولاند النتائج بحصوله على 39 في المائة من الأصوات ،تليه رئيس الحزب السابقة مارتين أوبري ب31 في المائة.

أما المفاجأة فكانت تقهقر المنافسة السابقة لساركوزي سيغولين روايال إلى المرتبة الرابعة حيث لم تحصد سوى 7 في المائة من الأصوات،خلف المرشح أرنود مونتيبورغ الذي احتل المرتبة الثالثة ب17 في المائة من الأصوات،ليتأجل الحسم إلى الجولة الثانية التي تقام الأحد المقبل و يتنافس فيها فرانسوا هولاند مع مارتين أوبري.

والفائز في الانتخابات التمهيدية للاشتراكيين في الدورة الثانية سيواجه في ربيع 2012 على الارجح الرئيس نيكولا ساركوزي ومارين لوبن مرشحة الجبهة الوطنية.

وعلى مدى الحملة حرص المرشحون اليساريون على الا يهاجموا بعضهم للمحافظة على وحدة الحزب الذي لم يفز بالانتخابات الرئاسية منذ 1988.

لكن هولاند تعرض في الاونة الاخيرة لانتقادات من منافستيه الرئيسيتين بسبب عدم خبرته الوزارية.

وسعى هولاند منذ انطلاق حملته عام 2010 الى رسم صورة له كرئيس يتعالى على الفوضى، فجاب الارياف وبذل كل ما في وسعه لتغيير صورته كقيادي اشتراكي ليبدو قائدا ديناميكيا يتمتع بمصداقية في مواجهة الازمة الاقتصادية.

وأقبل اليساريون الفرنسيون بكثافة على صناديق الاقتراع، للادلاء بأصواتهم في الدورة الأولى من انتخابات تمهيدية لاختيار مرشحهم للانتخابات الرئاسية عام ،2012 حيث اقترب عدد المشاركين في هذه الانتخابات من المليونين، ما اعتبر نجاحاً كبيراً لليسار الفرنسي .

و ترجح استطلاعات الرأي فوز مرشح الحزب الإشتراكي المعارض على الرئيس الفرنسي الحالي نيكولا ساركوزي في الإنتخابات الرئاسية التي تقام الرئيس المقبل.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك