مقتل العشرات في أعمال عنف طائفية بين سنيين و علويين في حمص وسط سوريا

كشف نشطاء ان عشرات الأشخاص قتلوا في مدينة حمص بوسط سوريا في انفجار اشتباكات طائفية زادت التوتر بين السكان من الاغلبية السنية والاقلية العلوية.

وقال شاهد عيان طلب عدم نشر اسمه انه شاهد عشرات من جثث المدنيين في المستشفى الوطني الذي تسيطر عليه قوات الأمن.

وينتمي الاسد الى الاقلية العلوية التي تهيمن على السلطة في سوريا ذات الاغلبية السنية.

ولم يرد تأكيد مستقل لاعمال القتل لكن التقارير بشأنها جاءت بعد ان قال ناشط في حمص ان تسعة علويين انزلوا من حافلة وقتلوا بالقرب من المدينة.

ومنعت سوريا وسائل الاعلام المستقلة من دخول حمص مما جعل من الصعب التأكد من الاحداث على الارض والتقارير عن اراقة الدماء.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. Abu Ahmad:

    ولم يرد تأكيد مستقل لاعمال القتل لكن التقارير بشأنها جاءت بعد ان قال ناشط في حمص ان تسعة علويين انزلوا من حافلة وقتلوا بالقرب من المدينة
    I don’t support the Fascist B Al Asad and wish to see him leaving ASAP with his family and billions to hell or inferno,but the above news has made me feel disgusting from those fucking rebels,who are worst than the Fascist B Al Asad

    تاريخ نشر التعليق: 04/11/2011، على الساعة: 3:33

أكتب تعليقك