حركةُ غير أخلاقية من زعيمِ حزبٍ مغربي

عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة و التنمية الإسلامي المغربي في حركة غير أخلاقية أثناء تجمع خطابي في مدينة الدار البيضاء أيام قليلة قبل موعد الإنتخابات التشريعية

عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة و التنمية الإسلامي المغربي في حركة غير أخلاقية أثناء تجمع خطابي في مدينة الدار البيضاء أيام قليلة قبل موعد الإنتخابات التشريعية

ذهل العديد من المغاربة من حركة غير أخلاقية صدرت عن زعيم حزب العدالة و التنمية ذي التوجهات الإسلامية عبد الإله بن كيران أثناء تجمع خطابي في مدينة الدار البيضاء قبيل أيام قليلة على موعد الإنتخابات التشريعية التي ستشهدها المملكة المغربية.

و لم يتمالك الأمين العام لحزب العدالة و التنمية الإسلامي المغربي نفسه و هو ينتقد خصومه في باقي الأحزاب،حينما أقدم على حركة غير أخلاقية تجاههم أمام جماهير غفيرة نساء و رجال جاءت لمتابعة كلمة زعيم الحزب الذي تتكهن له استطلاعات الرأي في المغرب بتصدر نتائج الإنتخابات البرلمانية المقبلة.

و قال مصدر إعلامي حضر التجمع في اتصال هاتفي مع الدولية إن الزعيم الإسلامي المغربي كان منتشيا بقناعة مفادها أن حزبه سيحصد أغلب المقاعد،فلم يتمالك نفسه تحت تصفيق أنصاره إلا و هو يقوم بهذه الحركة غير الأخلاقية.

و كان عبد الإله بن كيران قد ارتكب فلتة لسان كبيرة أمام حشد من أنصاره في تجمع خطابي حينما كان يرد على من يستفسر موقع حزبه من طريقة لباس الفتيات في الشارع،حينما قال إن حزبه “لن يترك قضايا المغرب الكبيرة كالقضاء و التعليم و السكن و الصحة و الشغل ليطلب من بنت أن تنزل سروالها”،قبل أن يتدارك الأمر مع انفجار القاعة ضحكا.

ويتعرض زعيم هذا الحزب عبد اللاه بن كيران للنقد بسبب تصريحاته المعارضة للعلمانية واللغة البربرية والمثلية الجنسية، وكان دعا في 2010 علنا الى حظر حفل المغني البريطاني التون جون بداعي “عدم تشجيع المثلية”.

و يعول حزب العدالة والتنمية على الافادة من فوز حزب النهضة الاسلامي في تونس في انتخابات 23 تشرين الاول/اكتوبر الماضي بـ89 مقعدا من مقاعد المجلس الوطني التاسيسي التونسي ال217.

وحزب العدالة والتنمية هو حاليا اول احزاب المعارضة المغربية ويملك 47 نائبا وسيفتح له الفوز بانتخابات الجمعة باب دخول الحكومة للمرة الاولى.

ورغم غياب استطلاعات الرأي التي منعت قبل اسبوعين من انطلاق الحملة الانتخابية، إلا ان غالبية الخبراء يمنحون حزب العدالة والتنمية حظوظا جيدة ليكون بين أول الاحزاب الفائزة في الانتخابات المغربية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. الباعمراني:

    لست من انصار العدالة والتنمية ولكن صوت عليهم لانهم الحزب الوحيد الدي لم يلطخ بعد سمعته
    90 في المائة من مناضليه معروفون بجديتهم ونزاهتهم اتمنى ان لا يدخله المخزن الى جبته كما فعل باتحاد الشركات عفوا الاتحاد الاشتراكي اتتدكرون والعلو والزايدي واليازغي ولشكر ايام المعارضة في البرلمان بمجرد ان ادخلهم المخزن الى جبته تسيفوا واصبحوا اناسا اخرين
    اتمنى من العدالة والتنمية ان يعي الدرس ادا اردا الشعب الا يفقد ثقته فيه وان يستمر في الحكم كحزب العدالة لتركيا
    اعانكمالله وسدد خطاكم وحفظ عاهل البلاد محمد السادس من مكر الخابثين

    تاريخ نشر التعليق: 02/12/2011، على الساعة: 17:48
  2. visiteur:

    تنزل سروالها

    ce n’est pas ce qu’il a dit à la lettre, alors :
    autrement dit ça ne veut dire jamais la même chose.

    تاريخ نشر التعليق: 02/12/2011، على الساعة: 16:35
  3. mhamed:

    من قال لأخيه ياكافر أو يامنافق فقد باء بها أحدهما.عندما تضيق بكم السبل تلجأون لسيئ الكلام والأخلاق الرديئة الأمة راجعة لحضارتها ودينها. موتوا بغيضكم يا بني علمان تحيا الشريعة والموت للوضيعة

    تاريخ نشر التعليق: 24/11/2011، على الساعة: 22:13
  4. حركة شباب الرابطة الملكية المغربية:

    لا يضر السحاب نبح الكلاب .. القافلة تسير والكلاب تنبح

    تاريخ نشر التعليق: 23/11/2011، على الساعة: 20:22
  5. ملاحظ:

    اكبر منافق عرفه المغاربة. يدعي التدين و هو لا يفعل سوى ما فعل سابقوه. ابناء ميكيافيلي الانتهازيون

    تاريخ نشر التعليق: 23/11/2011، على الساعة: 12:05

أكتب تعليقك