مسلحون ليبيون يحتجزون طائرة تونسية

الطائرة التونسية أثناء احتجازها في مطار طرابلس من قبل مسلحين

الطائرة التونسية أثناء احتجازها في مطار طرابلس من قبل مسلحين

أحاط نحو مئة ليبي بطائرة ركاب تونسية في أحد مطارات العاصمة طرابلس ومنعوها من الاقلاع في احتجاج على حكومتهم الجديدة.

وقال شهود عيان ان نحو 12 سيارة انطلقت على المدرج في مطار معيتيقة بطرابلس ومنعوا طائرة تونسية كان على متنها ركاب من التحرك من المطار.

وهذه الواقعة هي أحدث دلالة على حالة الفوضى في ليبيا حيث تبذل السلطات الانتقالية التي تتولى السلطة منذ الاطاحة بمعمر القذافي جهودا مضنية للتوفيق بين المصالح المحلية المتباينة والتي يدعم الكثير منها ميليشيات مسلحة.

وقال مراسل صحافي في مطار معيتيقة انه لا يوجد ما يشير الى وقوع اعمال عنف. واضاف ان عددا قليلا من المحتجين كان مسلحا لكن معظمهم كانوا مدنيين.

وكان المحتجون من منطقة سوق الجمعة بطرابلس والتي كانت معقلا مناهضا للقذافي خلال الانتفاضة ضد حكمه.

وقال المحتجون انهم يحتجون لارغام الحكومة الليبية على فتح تحقيق في اشتباك وقع الاسبوع الماضي وقتل خلاله عدة افراد من ميليشيا سوق الجمعة.

ووقع الاشتباك في بلدة بني وليد الواقعة جنوب شرقي طرابلس والتي كانت معقلا مؤيدا للقذافي وأحد اخر الاماكن التي استسلمت للقيادة الليبية الجديدة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك