الرئيسُ الإماراتي يعفو عن نشطاء أدينوا بتهمةِ إهانةِ قيادة البلاد و زعزعةِ استقرارها

خليفة النعيمي قريب الناشط السياسي المدان ناصر بن غيث يتحدث إلى بعض ممثلي وسائل الإعلام خارج مبنى المحكمة الاتحادية العليا في أبو ظبي

خليفة النعيمي قريب الناشط السياسي المدان ناصر بن غيث يتحدث إلى بعض ممثلي وسائل الإعلام خارج مبنى المحكمة الاتحادية العليا في أبو ظبي

قرر الرئيس الاماراتي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، العفو عن خمسة ناشطين مطالبين بالديمقراطية حكم عليهم بالسجن بتهمة “اهانة” قيادة البلاد، وفقا لما اعلنه محاميهم.

وقال محمد الركن “ابلغنا احد المسؤولين بقرار العفو”. واضاف ان “الامر صدر لادارة سجن الوثبة والافراج عنهم في طريقه للتنفيذ” مشيرا إلى أن اطلاق سراحهم سيتم في وقت لاحق.

وحكم على الخمسة المطالبين بالاصلاحات بالسجن لمدد تتراوح بين سنتين إلى ثلاث سنوات بتهمة “اهانة” قادة الامارات الدولة الخليجية التي بقيت في منأى من الربيع العربي.

وحكم على المدون احمد منصور المهندس وعضو اللجنة الاستشارية في فرع هيومن رايتس ووتش بالشرق الاوسط وفي الشبكة العربية للاعلام حول حقوق الانسان، بالسجن ثلاث سنوات وعلى رفاقه الاربعة بالسجن سنتين.

الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس دولة الإمارات وحاكم امارة أبوظبي

الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس دولة الإمارات وحاكم امارة أبوظبي

وقد اعتقل الناشطون الخمسة -وهم اربعة اماراتيين وواحد من “البدون”- في نيسان/ ابريل وبدأت محاكمتهم في 14 حزيران/ يونيو امام المحكمة الاتحادية العليا في ابو ظبي.

وفضلا عن منصور، حكم على ناصر احمد خلفان بن غيث الاماراتي الاستاذ في فرع السوربون في ابو ظبي والناشط الداعي إلى اصلاح سياسي، والمدونين الاماراتيين فهد سالم دلك وحسن علي آل خميس واحمد عبد الخالق احمد (من البدون).

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. mohammed:

    الله اكبر و الحمد لله وشعب الامارات للامام ونحن مع المظلوم

    تاريخ نشر التعليق: 01/12/2011، على الساعة: 19:54

أكتب تعليقك