برلمان ايسلندا يصوت لصالح الاعتراف بدولة فلسطينية

أعلن وزير الخارجية الايسلندي ان برلمان بلاده صوت لصالح الاعتراف بالاراضي الفلسطينية كدولة مستقلة لتصبح أول دولة بغرب اوروبا تقوم بذلك.

ويمهد التصويت الطريق لاعتراف رسمي من جانب الجزيرة الصغيرة الواقعة في شمال الاطلسي والتي كان لها السبق في الاعتراف باستقلال دول البلطيق الثلاث بعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق عام 1991.

وأبلغ وزير الخارجية اوسور سكارفيدينسون اذاعة (ار.يو.في) الرسمية “ايسلندا أول دولة في غرب اوروبا تتخذ هذه الخطوة…لدي الان التفويض الرسمي لاعلان اعترافنا بفلسطين.”

وصوت 38 عضوا من اعضاء البرلمان وعددهم 63 لصالح قرار يسمح بالاعتراف بدولة فلسطينية على حدود حرب عام 1967.

وقال القرار الذي اقترحه وزير الخارجية “في الوقت ذاته يحث البرلمان الاسرائيليين والفلسطينيين على السعي لاتفاق سلام على أساس القانون الدولي وقرارات الامم المتحدة بما في ذلك الاعتراف المتبادل بدولة اسرائيل ودولة فلسطين.”

ودعا القرار أيضا الجانبين الى نبذ العنف وأشار الى حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة لوطنهم.

لكن من المتوقع الا يكون الاعتراف الايسلندي أكثر من خطوة رمزية مع سعي السلطة الفلسطينية لنيل اعتراف الامم المتحدة. وفشل طلبها الحصول على مقعد في المنظمة الدولية حتى الان.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك