قطر لا تعترفُ لفلسطين إلا بغزة و الضفة

في افتاح الألعاب العربية في قطر..خريطة فلسطين منقوصة إلا من الضفة و غزة

في افتاح الألعاب العربية في قطر..خريطة فلسطين منقوصة إلا من الضفة و غزة

عرضت دولة قطر خريطة فلسطين مقضومة بالكامل تضحم فقط قطاع غزة و الضفة الغربية،و ذلك أمام أنظار الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال الافتتاح الرسمي لدورة الالعاب العربية الثانية عشرة التي تستضيفها الدوحة حتى الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

و عمت موجة استياء و غضب كبيرين الشارع الفلسطيني و العربي و هم يشاهدون في الحفل الرسمي خريطة فلسطين التاريخية تضم فقط 22 في المائة من الأراضي الفلسطينية المتعارف عليها،ما اعتبره الفلسطينيون اعترافا ضمنيا من دولة قطر بالإحتلال الإسرائيلي وتنفيذًا لمخطط أمريكا بالشرق الأوسط الجديد.

وغصت صفحات كبيرة في مواقع التواصل الإجتماعي من بينها فيسبوك و تويتر بانتقادات كبيرة لأمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني. الذي ترأس حفل الغفتتاح،و أيضا لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الذي حضر حفل الافتتاح دون أن يحتج أو ينسحب من المنصة الرسمية و هو يرى بأم عينيه خريطة بلاده منقوصة.

كما عبر الفلسطينيون عن شكرهم لقراصنة الأنترنيت المغاربة الذين سارعوا إلى قرصنة مواقع قطرية على شبكة الأنترنيت،من بينها الموقع الرسمي للألعاب العربية و موقع زوجة أمير قطر الشيخة موزة و موقع الديوان الأميري،و موقع الحكومة القطرية و موقع رئاسة الحكومة،و كذلك موقع الخارجية القطرية،كما تم تدمير منتدى سيدات الأعمال القطريات الذي ترأسه الشيخة موزة زوجة أمير قطر،احتجاجا على إظهار حفل الإفتتاح خريطة المملكة المغربية مبتورة من الصحراء.

وانتقد نشطاء آخرين على المواقع الاجتماعية, عدم انسحاب الوفد الفلسطيني من دورة الألعاب, معتبرين أن هذا الوفد لا يشرِّف الفلسطينيين.

كما اعتبروا صمت الوفد الفلسطيني المشارك وعدم انسحابه، قبولاً رسمياً بما عرضته قطر.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 3

  1. بنت مكه:

    ليه تحتجون على قطر وهي التي فاتحه عندها القنصليه الاسرائليه وتربطها علاقات وديه مع اسرائيل
    لاحول ولاقوه الابالله

    تاريخ نشر التعليق: 11/12/2011، على الساعة: 0:28
  2. رياض القيسي:

    يا بلادي لم يعد بين العروبة تلك الاخوة او حتى ذلك الحب الكبير
    لم يعد بيننا سوى مصالح تجمعنا ضمن أمة وحبنا لذلك النفط الكثير
    فلم تعد تلك العروبة تفكر بغير ارضاء الرذيلة وكيف موالية تصير
    من هنا لشبه الجزيرة لا دام الله عزكي ولا سلطانكي ولا حتى هذا الامير
    يوما سوف ينفذ ذلك النفط ولن يبقى لكم سوى تلك البعير

    تاريخ نشر التعليق: 10/12/2011، على الساعة: 17:19
  3. نزهة / المملكة المغربية:

    طبعا.لان الاسرائيلين هم من قاموا بكل الاعمال و التحضيرات التقنية فكيف يضيعونها فرصة
    هل نسيتم الطفل الاسرائيلي الذي استعملوه في حملتهم للفوز بتنظيم كاس العالم.
    الفيل والموزة السيدة بنانة باعوا الوطن العربي من زمان.
    افيقوا من نومكم قبل فوات الاوان

    تاريخ نشر التعليق: 10/12/2011، على الساعة: 13:49

أكتب تعليقك